أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » مصرع العميد “نزار محمود” أحد ضباط ما يسمى “الكتيبة 800 مغاوير” من ميليشيا “الحرس الجمهوري” بريف حماة

مصرع العميد “نزار محمود” أحد ضباط ما يسمى “الكتيبة 800 مغاوير” من ميليشيا “الحرس الجمهوري” بريف حماة

أخبار السوريين: لقي ضابط كبير من قوات الأسد مصرعه في المعارك الدائرة بريف حماة الشمالي، حيث تشن هذه الميليشيات منذ أكثر من أسبوع حملة عسكرية على المنطقة بدعم من الطيران الروسي.

وأكدت صفحات وشبكات موالية لقوات الأسد، اليوم الاثنين، مصرع العميد “نزار محمود” أحد ضباط ما يسمى “الكتيبة 800 مغاوير” وهي إحدى الميليشيات التي يقودها المدعو “سهيل الحسن” الملقب بـ”النمر”.

وفي حين لم تذكر الصفحات الموالية تفاصيل مقتل العقيد “محمود” أو مكان مقتله، ذكر معلقون على الخبر أنه لقي مصرعه في ريف حماة الشمالي، حيث كبدت الفصائل المقاتلة في المنطقة قوات الأسد (النمر على وجه الخصوص) خسائر فادحة بالأرواح والعتاد خلال اليومين الماضيين.

أسر عنصر

ويأتي الإعلان عن مقتل ضابط كبير في ميليشيات النمر، بعد ساعات من تداول تسجيل مصور لأسر الفصائل المقاتلة، عنصراً من ميليشيات ” قوات النمر”، حيث جرى أسر العنصر المصاب من قبل الفصائل المقاتلة، قرب منطقة العريمة بجبل شحشبو، التي تجري فيها معارك عنيفة هناك.

وأظهر التسجيل تمكن عنصرين من سحب العنصر على دراجة نارية، والابتعاد به إلى جهة بعيدة عن موقع المعركة التي أصيب بها عنصر ميليشيا “قوات النمر”.

خسائر مستمرة

تمكنت الفصائل المقاتلة من قتل عدد كبير من عناصر قوات الأسد، بينهم عدد من الضباط، خلال محاولة تقدم فاشلة على محور حرش الكركات في ريف حماة الشمالي الغربي.

وارتفعت حصيلة قتلى قوات الأسد على محور قرية الكركات، يوم السبت، إلى مقتل مجموعتين كاملتين بينهم 6 ضباط برتبة ملازم أثناء محاولة تقدم فاشلة للمرة الرابعة على محور حرش الكركات بعد أن سيطرت عليه الفصائل المقاتلة بعملية مشتركة بين “هيئة تحرير الشام” و”الجبهة الوطنية للتحرير”.