أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » إعدام أحد المختطفين الكرد الثلاثة ورمي جثته قرب قسطل جندو في عفرين

إعدام أحد المختطفين الكرد الثلاثة ورمي جثته قرب قسطل جندو في عفرين

تناقلت صفحات كردية على شبكات التواصل الاجتماعي، خبر العثور على جثة الرهينة الكردي، رشيد حميد خليل، من ابناء عفرين، اليوم الأربعاء على الطريق المؤدي إلى قرية قصطل جندو، حيث تعرفت عائلة الضحية على جثته بعد نقلها إلى المشفى العسكري في مدينة عفرين.

وكان الضحية وطفله من ذوي الاحتياجات الخاصة وشخص اخر يدعى شرف الدين سيدو، من اهالي مدينة جنديرس بريف عفرين، تعرضوا للخطف على يد عناصر بالفصائل التركية، اثناء تواجدهم في بلدة إعزاز بريف حلب الشمالي قبل نحو أسبوعين.

وارسل الخاطفون رسالة تهديد الى عائلة المختطفين، يطالبون بفدية كبيرة مقدارها 100 ألف دولار لإطلاق سراحهم، وهددوا بذبح الرهائن ورميهم على دوار مدينة إعزاز في حال عدم دفع المبلغ.

ونفذت المجموعة المسلحة تهديدها بقتل رشيد حميد خليل بطريقة وحشية، وهو من قرية بيليه، وأب لـ 3 أطفال، وكان يعمل في تجارة قطع تبديل السيارات والدراجات النارية في جنديرس.

وبعد قتل الضحية ازدادت المخاوف من قتل العصابة المسلحة، للرهينتين الباقيتين وهما محمد ابن القتيل، وشرف الدين سيدو معمو، والذين ما زال مصيرهما مجهولا.

 



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع