أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » “داعش” يفاجىء النظام ومليشياته قرب الميادين

“داعش” يفاجىء النظام ومليشياته قرب الميادين

فاجأ تنظيم “داعش” قوات النظام والمليشيات الموالية له، بهجوم نفذه عناصر التنظيم، على مواقع عسكرية في بادية الميادين في ريف ديرالزور الشرقي، جرى خلاله اشتباك بالأسلحة الخفيفة وترافق مع قصف متبادل بين الطرفين، بحسب “المرصد السوري لحقوق الإنسان”.

وكشف المرصد وقوع خسائر بشرية جراء الهجوم الجديد لعناصر التنظيم في إطار نشاطهم المستمر في البادية السورية، حيث قتل 4 من المسلحين الموالين لقوات النظام بينهم عنصر من الجنسية السورية، كما أصيب أكثر من 10 آخرين منهم بجراح متفاوتة.

ووثق المرصد حصيلة الخسائر البشرية خلال الفترة الممتدة من الـ24 من شهر آذار/مارس، وحتى الـ18 من شهر حزيران/يونيو: مقتل ما لا يقل عن 161 من قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وغير سورية، من ضمن المجموع العام اثنان من الروس على الأقل، بالإضافة لـ 12 من المليشيات الموالية لإيران من جنسيات غير سورية، قتلوا جميعاً خلال هجمات وتفجيرات وكمائن لتنظيم “داعش” في غرب الفرات وبادية دير الزور وحمص والسويداء، كما وثق المرصد السوري مقتل 53 من تنظيم “داعش” خلال الفترة ذاتها في الهجمات والقصف.

وارتفع حجم الخسائر البشرية في صفوف النظام وميليشياته في بادية حمص خلال الساعات الـ 24 الماضية إلى 17 قتيلاً وفق المرصد، خلال هجمات نفذها عناصر تنظيم “داعش” على نقاط ومواقع متفرقة في المدير والكوم وأماكن أخرى في محيط منطقة السخنة ضمن بادية حمص الشرقية، كما ارتفع إلى 6 عدد قتلى عناصر التنظيم خلال الاشتباكات ذاتها وذلك في ظل النشاط المتواصل باستمرار لعناصر “داعش”.

ورغم خسارته المناطق المأهولة بالسكان قبل أشهر، نجح بعض عناصر “داعش” في التسلسل نحو البادية السورية والاختباء فيها وتنفيذ هجمات متفرقة وخاطفة نحو قوات النظام وميليشياته، وتكبيدهم خسائر فادحة.