أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » المجرم بشار يعزل مجلس ادارة جمعية البستان بما فيهم رامي مخلوف ويعين مجلس إدارة جديد

المجرم بشار يعزل مجلس ادارة جمعية البستان بما فيهم رامي مخلوف ويعين مجلس إدارة جديد


حصلت “زمان الوصل” على معلومات أكيدة ..!!!…بأن بشار الأسد أوعز بعزل مجلس إدارتها وفي مقدمتهم رامي مخلوف وذراعه الأيمن سامر درويش، وتعيين مجلس إدارة جديد، وهي إشارة واضحة إلى بدء أفول نجم “آل مخلوف

ولعبت “جمعية البستان” دورا خطيرا ومحوريا في تمويل وتسليح أفواج غفيرة من شبيحة الأسد، الذين بطشوا بالسوريين، كما تولت لاحقا إعالة عدد كبير من أسر وذوي قتلى النظام، ورصدت لذلك ميزانية ضخمة من الأموال المنهوبة، ولكن هذه الميزانية خضع قسم منها من جديد للنهب على يد متنفذي الجمعية، وهو السيناريو المعهود في وسريا منذ تسلم حكمها آل الأسد.

ويبدو أن باكورة انتقام الأسد من ابن خاله، كانت من “جمعية البستان” التي يحرص “رامي مخلوف” على وصفها بـ”الخيرية” من يوم أن أعلن اعتزاله الكاذب عام 2011، وتفرغه لـ”الأعمال الخيرية”.




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع