أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » الخارجية الأمريكية: العودة إلى المنطقة الآمنة شمال سوريا ممكنة ولكن لأبناء المنطقة فقط.

الخارجية الأمريكية: العودة إلى المنطقة الآمنة شمال سوريا ممكنة ولكن لأبناء المنطقة فقط.

ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية، ان عودة اللاجئين السوريين إلى شمال شرق سوريا ممكنة، ولكن لأبناء المنطقة فقط.

جاء ذلك على لسان مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط المبعوث الخاص لسوريا جويل رايبورن، الذي اوضح إمكانية عودة اللاجئين السوريين إلى المنطقة الآمنة المقرر إقامتها شرق الفرات، لكن ليس جميع اللاجئين.

وقال رايبورن، في حديث لوسائل إعلام سورية، إن التفاهمات التي تم التوصل إليها بين بلاده وتركيا، حول منطقة شرق الفرات هي /اتفاق أمني/، الغاية منه ضمان الأمن على جانبي الحدود التركية- السورية.

وأكد المسؤول الأمريكي، على أن عودة اللاجئين إلى هذه المنطقة، تقتصر على أبنائها فقط وبشكل طوعي.

فيما يخطط الرئيس التركي، رجب طيب اردوغان، لترحيل 3 مليون سوري من بلاده وتوطينهم في منطقة شرق الفرات بحجة ( تمكين السوريين) من العودة إلى بلادهم.

بالمقابل يعبر القادة الكرد عن مخاوفهم من تلاعب أنقرة بملف اللاجئين، ويتهمون الرئيس التركي انه من خلال هذه الورقة، يهدف إلى تغيير التركيبة الديموغرافية في المنطقة الكردية شمال شرق سوريا.