أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » مصدر مطلع : تغيير وزاري قريبا في سوريا سيشمل وزير الخارجية وليد المعلم

مصدر مطلع : تغيير وزاري قريبا في سوريا سيشمل وزير الخارجية وليد المعلم


سفير النظام في جنيف حسام آلا يتوقع تغييرا حكوميا قريبا في سورية

 

في جلسة خاصة قال سفير النظام في جنيف المدعو حسام آلا (المتحدر من أصول تركمانية) أنه يتوقع تغييرا وزاريا وشيكا في سورية. وحينما سأله أحدهم وهل تعتقد أن التغيير سيشمل الأستاذ وليد (أي وزير الخارجية) ، أجاب بأن الأستاذ وليد أول من سيشملهم التغيير، فقد أصبح كبيرا بالعمر ووضعه الصحي غير مريح وهو يتمنى أن يعفوهُ ويرتاح في بيته وهو لا يأتي للوزارة إلا قليلا حينما يكون على موعد مع ضيف خارجي . وإلا فيرسلون له البريد إلى المنزل لتوقيعه.
ولدى السؤال من هو المتوقع كبديل للأستاذ وليد، أجاب آلا بلهجة الواثق : المتوقع واحدا من ثلاثة سفراء يعملون اليوم في المنظمات الدولية في أوروبا. وبعد المزيد من النقاش استخلص الحاضرون أن المتوقع هو

.السفير السوري لدى وكالة الطاقة الدولية في فيينا الصباغ ،

 

.

أو السفيرة السورية لدى اليونسكو شكور،

 

.أو حسام آلا نفسهُ الذي يشغل سفير النظام لدى المنظمات الدولية في جنيف.

.
وحينما قال أحدهم، هل يعقل أن يتجاهلوا نائب الوزير فيصل المقداد، وبشار الجعفري سفير النظام في نيويورك، ألمحَ آلا أن أدوارهم انتهت والتوجه هو نحو وجوه شابّة وجديدة لم تبرز بقوة خلال المرحلة الماضية، لأنه باتت هناك حساسية كبيرة منها على مستوى المعارضة وداعميها من العرب والأجانب، والتوجه هو لإعفاء كل تلك الوجوه واستبدالها بوجوه أكثر قبولا لأن سورية قادمة على مرحلة جديدة بعد نهاية الحرب.

وبعد أن انتهت القعدة والحديث ثم المغادرة ، بادر أحدهم للقول: هل يعقل أن يكون هذا السفير الهزيل وزيرا للخارجية؟. فأجابه الآخر: ولِمَ لا؟. أنت تقول أنه هزيل وهذه أول المؤهلات ليشغل منصب وزير. بلدنا ونعرفها.
مصدر موثوق

ننشر التكهنات كما وصلتنا

 




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع