أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية يحذر من هجوم داعش على مخيم الهول

القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية يحذر من هجوم داعش على مخيم الهول

حذر مظلوم عبدي، القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية- قسد، في تصريحات لوسائل اعلام امريكية، من هجوم مباغت لتنظيم داعش للسيطرة على مخيم الهول، شرق الحسكة، والذي يقطنه عشرات الآلاف من نساء واطفال التنظيم.

وطالب عبدي المجتمع الدولي، بدعم ومساعدة قواته، لأن اي هجوم يشنه التنظيم الارهابي، على المخيم ينطوي على مخاطر امنية قد تؤدي إلى فرار آلاف الارهابيين المحتجزين فيه.

وجاءت تصريحات قائد “قسد”، على خلفية تصاعد النشاط الدعوي والاجرامي، لنساء داعش بالمخيم في الايام الاخيرة، حيث عثرت قوات الاسايش/ الأمن الداخلي، في القاطع الـ 8 من المخيم على جثة جديدة تعود لامرأة سورية كانت من تبعية التنظيم.

وتوصلت التحقيقات الأولية، أن نساء اخريات في التنظيم، قمن ليلة الامس بضرب رفيقتهن ضربا مبرحا على الصدر والبطن ثم قتلها خنقا، وفق ما كشف الطب الشرعي، حيث تقمن ناشطات التنظيم بمعاقبة كل من تخلى عن فكره الارهابي، وكانت الضحية تحضر دورات توعوية تُنظمها إدارة المخيم.

هذا وسبق لقادة “قسد” ومسؤولي الادارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، ان اعلنوا صعوبة ضبط الاوضاع والسيطرة عليها في مخيم يحتوي 71 الف نازح ولاجئ بينهم عشرات الالوف من تبعية التنظيم، ما يجعله قنبلة موقوتة، في ظل قلة موارد الادارة الذاتية التي تتولى مسؤولية المخيم، بالتزامن مع التهديدات التركية بالهجوم على المنطقة، الامر الذي يشتت جهود القوات الكردية بين ضبط الامن في المخيم وحماية الحدود من غزو تركي محتمل، حيث اكد القادة الكرد انه في حال حدوث هجوم تركي فانهم سوف يحركون القوات إلى الحدود، ما يعني استغلال التنظيم للتحرك التركي للقيام بتحرير انصاره في المخيم.