شؤون إيرانية – سوريتي http://www.souriyati.com موقع سوري الكتروني لكل السوريين Wed, 21 Aug 2019 12:08:00 +0000 ar hourly 1 https://wordpress.org/?v=4.9.10 133809177 تجارب إسرائيلية على تدمير صاروخ «شهاب» الإيراني ( يصل مداه إلى بعد 1000 كيلومتر. ) http://www.souriyati.com/2019/07/29/125279.html Mon, 29 Jul 2019 10:50:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/29/125279.html بعد الكشف عن الأمر في الإعلام، اعترفت وزارة الأمن الإسرائيلية، أمس (الأحد)، بأن «السر الأمني الكبير في ألاسكا»، الذي تحدثت عنه وسائل الإعلام في الساعات الأخيرة يتعلق بتدريبات عسكرية أميركية - إسرائيلية مشتركة، أجرتها طواقم حربية من إسرائيل والولايات المتحدة، تم خلالها إجراء سلسلة تجارب ناجحة في ولاية ألاسكا الأميركية على منظومة صواريخ «حيتس» المضادة للصواريخ بعيدة المدى، واعتراضها خارج الغلاف الجوي. وحسب بيان الوزارة، فإن هذه المنظومة اعترضت صاروخاً حقيقياً، للمرة الأولى. وقالت مصادر عسكرية إن الهدف كان تدمير صاروخ إيراني باليستي. وقالت الوزارة، في بيان رسمي لها، أمس، إن «التجارب انتهت اليوم (الأحد)، وشملت اعتراضاً كاملاً لصاروخ هدف على ارتفاع بالغ خارج المجال الجوي، وجرت في ظروف سرية للغاية بمشاركة ممثلين عن الدولتين. وإنها هدفت إلى اختبار قدرات المنظومة التي لا يمكن تنفيذها في إسرائيل». وأكدت أن «التجارب على منظومة (حيتس) جرت بقيادتها وقيادة الصناعات الجوية الإسرائيلية، وبمشاركة الصناعات الأمنية وسلاح الجو الإسرائيلي». واعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، هذه التجارب «مثالية»، وقال خلال كلمته في مستهل جلسة حكومته الأسبوعية، إن «نجاح التجارب يفوق الخيال. التنفيذ كان مثالياً، وجميع الإصابات (للأهداف) دقيقة». وأضاف: «يوجد لدى إسرائيل اليوم القدرة على العمل ضد الصواريخ الباليستية التي ستُطلق ضدنا من إيران أو من أي مكان آخر. وليعلم أعداؤنا أننا سنتغلب عليهم في الدفاع وكذلك في الهجوم». وقالت الوزارة، التي يقودها نتنياهو بنفسه، إن «نجاح سلسلة التجارب يشكل علامة مهمة في الطريق، ويدل على القدرات العسكرية لدولة إسرائيل للدفاع عن نفسها ضد تهديدات موجودة ومستقبلية في المنطقة». وأضافت أن منظومة «حيتس» هي «مركّب مركزي في منظومة الدفاع متعددة الطبقات»؛ (إشارة إلى منظومات «القبة الحديدية»، لاعتراض الصواريخ قصيرة المدى، و«العصا السحرية» أو «مقلاع داود» لاعتراض الصواريخ متوسطة المدى، ومنظومة «حيتس 2» و«حيتس 3» لاعتراض الصواريخ طويلة المدى). واقتبس بيان وزارة الأمن في تل أبيب أقوالاً من كلمة رئيس الوكالة الأميركية للدفاع من الصواريخ، الأدميرال جول هيل، منها أن «النجاح المتميز في ألاسكا يثبت ثقة الجيش الأميركي بقدرات إسرائيل المستقبلية على نصفية التهديدات الآخذة بالتطور في المنطقة». ووعد بمساعدة إسرائيل في تطوير قدراتها القومية في الدفاع من الصواريخ، بهدف الدفاع عن نفسها وعن القوات الأميركية المنتشرة في المنطقة، من التهديدات المتعاظمة. يذكر أن هذه التجارب كانت مقررة للانطلاق السنة الماضية، في قاعدة كودياك في ألاسكا، إلا أنها تأجّلت لأسباب غير معروفة، وصرّح مدير عام وزارة الأمن الإسرائيليّة، موشيه باتيل، في مارس (آذار) الماضي، بأنها ستجري هذا الصّيف. وكان مقرراً إجراؤها بسرية مطلقة، لكن السفير الإسرائيلي لدى الولايات المتحدة الأميركيّة، رون دريمر، كان ممثلاً رسمياً للحكومة الإسرائيلية فيها. وقد حرص على إثارة زوبعة حول مشاركته، فكثرت التخمينات حول هدف زيارته إلى ألاسكا (أقصى الشمال الشرقي الأميركي)، وإن كانت تتعلق بالملف النووي الإيراني. وزاد من درامية التدريبات أن الرقابة العسكرية الإسرائيلية منعت نشر تفاصيل إضافيّة عن اللقاء. تجدر الإشارة إلى أن إيران أجرت، قبل أيام، تجربة لإطلاق صاروخ باليستي متوسّط المدى، من طراز «شهاب 3» يصل مداه إلى بعد 1000 كيلومتر. المصدر: الشرق الأوسط]]> بعد الكشف عن الأمر في الإعلام، اعترفت وزارة الأمن الإسرائيلية، أمس (الأحد)، بأن «السر الأمني الكبير في ألاسكا»، الذي تحدثت عنه وسائل الإعلام في الساعات الأخيرة يتعلق بتدريبات عسكرية أميركية - إسرائيلية مشتركة، أجرتها طواقم حربية من إسرائيل والولايات المتحدة، تم خلالها إجراء سلسلة تجارب ناجحة في ولاية ألاسكا الأميركية على منظومة صواريخ «حيتس» المضادة للصواريخ بعيدة المدى، واعتراضها خارج الغلاف الجوي. وحسب بيان الوزارة، فإن هذه المنظومة اعترضت صاروخاً حقيقياً، للمرة الأولى. وقالت مصادر عسكرية إن الهدف كان تدمير صاروخ إيراني باليستي. وقالت الوزارة، في بيان رسمي لها، أمس، إن «التجارب انتهت اليوم (الأحد)، وشملت اعتراضاً كاملاً لصاروخ هدف على ارتفاع بالغ خارج المجال الجوي، وجرت في ظروف سرية للغاية بمشاركة ممثلين عن الدولتين. وإنها هدفت إلى اختبار قدرات المنظومة التي لا يمكن تنفيذها في إسرائيل». وأكدت أن «التجارب على منظومة (حيتس) جرت بقيادتها وقيادة الصناعات الجوية الإسرائيلية، وبمشاركة الصناعات الأمنية وسلاح الجو الإسرائيلي». واعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، هذه التجارب «مثالية»، وقال خلال كلمته في مستهل جلسة حكومته الأسبوعية، إن «نجاح التجارب يفوق الخيال. التنفيذ كان مثالياً، وجميع الإصابات (للأهداف) دقيقة». وأضاف: «يوجد لدى إسرائيل اليوم القدرة على العمل ضد الصواريخ الباليستية التي ستُطلق ضدنا من إيران أو من أي مكان آخر. وليعلم أعداؤنا أننا سنتغلب عليهم في الدفاع وكذلك في الهجوم». وقالت الوزارة، التي يقودها نتنياهو بنفسه، إن «نجاح سلسلة التجارب يشكل علامة مهمة في الطريق، ويدل على القدرات العسكرية لدولة إسرائيل للدفاع عن نفسها ضد تهديدات موجودة ومستقبلية في المنطقة». وأضافت أن منظومة «حيتس» هي «مركّب مركزي في منظومة الدفاع متعددة الطبقات»؛ (إشارة إلى منظومات «القبة الحديدية»، لاعتراض الصواريخ قصيرة المدى، و«العصا السحرية» أو «مقلاع داود» لاعتراض الصواريخ متوسطة المدى، ومنظومة «حيتس 2» و«حيتس 3» لاعتراض الصواريخ طويلة المدى). واقتبس بيان وزارة الأمن في تل أبيب أقوالاً من كلمة رئيس الوكالة الأميركية للدفاع من الصواريخ، الأدميرال جول هيل، منها أن «النجاح المتميز في ألاسكا يثبت ثقة الجيش الأميركي بقدرات إسرائيل المستقبلية على نصفية التهديدات الآخذة بالتطور في المنطقة». ووعد بمساعدة إسرائيل في تطوير قدراتها القومية في الدفاع من الصواريخ، بهدف الدفاع عن نفسها وعن القوات الأميركية المنتشرة في المنطقة، من التهديدات المتعاظمة. يذكر أن هذه التجارب كانت مقررة للانطلاق السنة الماضية، في قاعدة كودياك في ألاسكا، إلا أنها تأجّلت لأسباب غير معروفة، وصرّح مدير عام وزارة الأمن الإسرائيليّة، موشيه باتيل، في مارس (آذار) الماضي، بأنها ستجري هذا الصّيف. وكان مقرراً إجراؤها بسرية مطلقة، لكن السفير الإسرائيلي لدى الولايات المتحدة الأميركيّة، رون دريمر، كان ممثلاً رسمياً للحكومة الإسرائيلية فيها. وقد حرص على إثارة زوبعة حول مشاركته، فكثرت التخمينات حول هدف زيارته إلى ألاسكا (أقصى الشمال الشرقي الأميركي)، وإن كانت تتعلق بالملف النووي الإيراني. وزاد من درامية التدريبات أن الرقابة العسكرية الإسرائيلية منعت نشر تفاصيل إضافيّة عن اللقاء. تجدر الإشارة إلى أن إيران أجرت، قبل أيام، تجربة لإطلاق صاروخ باليستي متوسّط المدى، من طراز «شهاب 3» يصل مداه إلى بعد 1000 كيلومتر. المصدر: الشرق الأوسط]]> 125279 إيران تعلن أحكام إعدام بحق شبكة جواسيس لأميركا وواشنطن تكذب رواية طهران http://www.souriyati.com/2019/07/23/125095.html Tue, 23 Jul 2019 13:21:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/23/125095.html أعلنت إيران أن أحكاما بالإعدام صدرت بحق عدد من أعضاء شبكة جواسيس كانت تعمل لصالح الاستخبارات الأميركية، وجرى تجنيد أفرادها بسفارة أميركا بدولة الإمارات، لكن واشنطن نفت ما أعلنته طهران.

أعلنت السلطات الإيرانية الاثنين 22-07-2019 أن أحكاما بالإعدام صدرت بحق عدد من أعضاء شبكة جواسيس كانت تعمل لصالح الاستخبارات المركزية الأميركية (سي أي أيه)، وجرى تجنيد أفرادها في سفارة أميركا بدولة الإمارات. في المقابل، نفت واشنطن ما أعلنته طهران.

وقال وزير الاستخبارات الإيراني محمود علوي إن عددا من هؤلاء الجواسيس كانوا يعملون في مواقع حساسة لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية، وإنه تم تسليمهم إلى السلطات القضائية، وأضاف علوي أن أنشطتهم شملت القطاع الاقتصادي ومحاربة الإرهاب.

تجنيد بالإمارات وعرضت قناة "برس تي في" الإيرانية فيلما وثائقيا يُظهر ضابطة بوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية وهي تجند إيرانيا في الإمارات. وبثت القناة اعترافات وشهادات عن التحركات التي قام بها من قالت إنهم جواسيس واتصالاتهم وأنشطتهم في إيران.

وأضافت القناة أن ضباطا من (سي أي أيه) التقوا أفرادا من شبكة التجسس الإيرانية في دبي، وأيضا في النمسا وتايلند.

وذكر المسؤول الاستخباراتي الإيراني أن بلاده زودت دولا صديقة بمعلومات عن جواسيس أميركيين يعملون في تلك الدول.

في المقابل، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن التقارير التي أفادت باعتقال جواسيس للاستخبارات الأميركية في إيران غير صحيحة بالمرة، كما ذكر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" اليوم أن "للنظام الإيراني تاريخا طويلا من الكذب".

وأضاف بومبيو "سأتعامل بقدر كبير من الشك مع أي تأكيد إيراني عن الإجراءات التي اتخذوها".

تجنب الكارثة من جانب آخر، دعا وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف جميع الأطراف للعمل على تجنب ما وصفها بالكارثة التي لا يمكن تجاهل احتمال حدوثها. وقال ظريف، في مقابلة مع "سي إن إن" إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب لا يسعى إلى حرب مع إيران، لكنه حذر من أن الدائرة المحيطة به تسعى لعكس ذلك.

وجاء في تصريحات ظريف "أعتقد أنه لا يريد حربا مع إيران.. أعتقد أنه لا يكترث بمن يحكم إيران ولا يريد تغيير النظام.. لكن هذا ليس ما يريده أو يهتم به مَن حوله. أعتقد أنه من المهم بالنسبة للرئيس ترامب أن ينظر إلى الأشخاص المحيطين به.

وأضاف "نحن نثق في كلامه بأنه لا يريد حربا وتغييرا للنظام، لكن أستطيع أن أؤكد له أن هناك بضعة أشخاص حوله قالوا علنا إنهم يريدون حربا وتغييرا للنظام". وشدد ظريف على أن بلاده لم تغادر طاولة المفاوضات، لكنه أكد أنها لن تفاوض بشأن برنامجها الصاروخي.

كما تعهد ظريف بأن تواصل بلاده بيع النفط، محذرا من أن سوق الطاقة العالمية لن تصمد من دون النفط الإيراني.

تصاعد التوتر وتشهد المنطقة توترا متصاعدا بعد أن تخلت إيران عن التزامها ببعض بنود الاتفاق النووي؛ ردا على انسحاب الرئيس الأميركي من هذا الاتفاق، وفرضه عقوبات اقتصادية قاسية على طهران.

وتفاقمت الأزمة عقب إسقاط إيران مؤخرا طائرة أميركية مسيرة قالت إنها اخترقت أجواءها، في حين أكد الجيش الأميركي أنها كانت تحلق في المجال الجوي الدولي. والجمعة الماضي، بلغ التوتر ذروته عندما احتجز الحرس الثوري ناقلتي نفط بريطانيتين، اقتاد إحداهما لميناء محلي، وأخضع طاقمها للتحقيق، لكنه أفرج عن الأخرى.

وبدت هذه الخطوة بمثابة رد على استمرار احتجاز ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق، الذي يتبع الحكومة البريطانية.

وقال ظريف إن "الحذر وبعد النظر" هما السبيل الوحيد لتهدئة التوتر بين بلاده وبريطانيا بعد احتجاز طهران ناقلة ترفع العلم البريطاني.

وأضاف أن مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون "يسمم أفكار المملكة المتحدة أملا في جرها إلى مستنقع... بعد فشله في جذب دونالد ترامب إلى حرب القرن وخشية انهيار فريقه".

]]>
أعلنت إيران أن أحكاما بالإعدام صدرت بحق عدد من أعضاء شبكة جواسيس كانت تعمل لصالح الاستخبارات الأميركية، وجرى تجنيد أفرادها بسفارة أميركا بدولة الإمارات، لكن واشنطن نفت ما أعلنته طهران.

أعلنت السلطات الإيرانية الاثنين 22-07-2019 أن أحكاما بالإعدام صدرت بحق عدد من أعضاء شبكة جواسيس كانت تعمل لصالح الاستخبارات المركزية الأميركية (سي أي أيه)، وجرى تجنيد أفرادها في سفارة أميركا بدولة الإمارات. في المقابل، نفت واشنطن ما أعلنته طهران.

وقال وزير الاستخبارات الإيراني محمود علوي إن عددا من هؤلاء الجواسيس كانوا يعملون في مواقع حساسة لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية، وإنه تم تسليمهم إلى السلطات القضائية، وأضاف علوي أن أنشطتهم شملت القطاع الاقتصادي ومحاربة الإرهاب.

تجنيد بالإمارات وعرضت قناة "برس تي في" الإيرانية فيلما وثائقيا يُظهر ضابطة بوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية وهي تجند إيرانيا في الإمارات. وبثت القناة اعترافات وشهادات عن التحركات التي قام بها من قالت إنهم جواسيس واتصالاتهم وأنشطتهم في إيران.

وأضافت القناة أن ضباطا من (سي أي أيه) التقوا أفرادا من شبكة التجسس الإيرانية في دبي، وأيضا في النمسا وتايلند.

وذكر المسؤول الاستخباراتي الإيراني أن بلاده زودت دولا صديقة بمعلومات عن جواسيس أميركيين يعملون في تلك الدول.

في المقابل، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن التقارير التي أفادت باعتقال جواسيس للاستخبارات الأميركية في إيران غير صحيحة بالمرة، كما ذكر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" اليوم أن "للنظام الإيراني تاريخا طويلا من الكذب".

وأضاف بومبيو "سأتعامل بقدر كبير من الشك مع أي تأكيد إيراني عن الإجراءات التي اتخذوها".

تجنب الكارثة من جانب آخر، دعا وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف جميع الأطراف للعمل على تجنب ما وصفها بالكارثة التي لا يمكن تجاهل احتمال حدوثها. وقال ظريف، في مقابلة مع "سي إن إن" إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب لا يسعى إلى حرب مع إيران، لكنه حذر من أن الدائرة المحيطة به تسعى لعكس ذلك.

وجاء في تصريحات ظريف "أعتقد أنه لا يريد حربا مع إيران.. أعتقد أنه لا يكترث بمن يحكم إيران ولا يريد تغيير النظام.. لكن هذا ليس ما يريده أو يهتم به مَن حوله. أعتقد أنه من المهم بالنسبة للرئيس ترامب أن ينظر إلى الأشخاص المحيطين به.

وأضاف "نحن نثق في كلامه بأنه لا يريد حربا وتغييرا للنظام، لكن أستطيع أن أؤكد له أن هناك بضعة أشخاص حوله قالوا علنا إنهم يريدون حربا وتغييرا للنظام". وشدد ظريف على أن بلاده لم تغادر طاولة المفاوضات، لكنه أكد أنها لن تفاوض بشأن برنامجها الصاروخي.

كما تعهد ظريف بأن تواصل بلاده بيع النفط، محذرا من أن سوق الطاقة العالمية لن تصمد من دون النفط الإيراني.

تصاعد التوتر وتشهد المنطقة توترا متصاعدا بعد أن تخلت إيران عن التزامها ببعض بنود الاتفاق النووي؛ ردا على انسحاب الرئيس الأميركي من هذا الاتفاق، وفرضه عقوبات اقتصادية قاسية على طهران.

وتفاقمت الأزمة عقب إسقاط إيران مؤخرا طائرة أميركية مسيرة قالت إنها اخترقت أجواءها، في حين أكد الجيش الأميركي أنها كانت تحلق في المجال الجوي الدولي. والجمعة الماضي، بلغ التوتر ذروته عندما احتجز الحرس الثوري ناقلتي نفط بريطانيتين، اقتاد إحداهما لميناء محلي، وأخضع طاقمها للتحقيق، لكنه أفرج عن الأخرى.

وبدت هذه الخطوة بمثابة رد على استمرار احتجاز ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق، الذي يتبع الحكومة البريطانية.

وقال ظريف إن "الحذر وبعد النظر" هما السبيل الوحيد لتهدئة التوتر بين بلاده وبريطانيا بعد احتجاز طهران ناقلة ترفع العلم البريطاني.

وأضاف أن مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون "يسمم أفكار المملكة المتحدة أملا في جرها إلى مستنقع... بعد فشله في جذب دونالد ترامب إلى حرب القرن وخشية انهيار فريقه".

]]>
125095
إيران تدعي اعتقال شبكة تجسس أمريكية مكونة من 17 عنصر ??..!!! وتحكم على بعضهم بالاعدام http://www.souriyati.com/2019/07/22/125072.html Mon, 22 Jul 2019 10:35:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/22/125072.html أعلنت السلطات الإيرانية، اليوم (الاثنين)، إلقاء القبض على 17 شخصاً قالت إنهم يعملون لحساب وكالة المخابرات المركزية الأميركية وصدرت أحكام على بعضهم بالإعدام. ونقل التلفزيون الرسمي عن وزارة الاستخبارات قولها إنها «فككت شبكة التجسس التابعة للمخابرات الأميركية واعتقلت 17 مشتبهاً به». ونسبت وكالة أنباء «فارس» إلى مسؤول بالوزارة قوله إن بعض المعتقلين حُكم عليهم بالإعدام. وقال بيان لوزارة الاستخبارات أذاعه التلفزيون الرسمي: «كان الجواسيس المقبوض عليهم يعملون في مراكز حساسة وحيوية في القطاع الخاص في المجالات الاقتصادية والنووية والعسكرية والفضاء الإلكتروني وقطاع البنية التحتية، حيث جمعوا معلومات سرية». وأضاف البيان أن «الجواسيس اعتقلوا خلال السنة الإيرانية المنتهية في مارس (آذار) 2019». وعرضت وسائل إعلام إيرانية صورا تزعم أنها «لضباط في وكالة المخابرات المركزية الأميركية» كانوا على اتصال بمجموعة أشخاص يشتبه بأنهم "جواسيس". ولم يتضح على الفور ما إذا كان المعتقلون على صلة، أم لا، بالقضية التي قالت إيران في يونيو (حزيران) إنها كشفت فيها شبكة تجسس إلكترونية كبيرة تديرها وكالة المخابرات المركزية الأميركية، وإن عدداً من الجواسيس الأميركيين ألقي القبض عليهم في دول مختلفة جراء ذلك. ويأتي الإعلان عن الشبكة المزعومة وسط توترات متصاعدة مع الغرب منذ فرض عقوبات أميركية جديدة أشد صرامة على طهران في أعقاب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي. وفي الأسبوع الماضي، احتجزت إيران ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، بعد أن احتجزت البحرية الملكية البريطانية ناقلة نفط إيرانية قبالة ساحل مضيق جبل طارق في 4 يوليو (تموز). وتعرضت ناقلات في الخليج لهجمات حملت الولايات المتحدة إيران المسؤولية عنها. المصدر: الشرق الأوسط]]> أعلنت السلطات الإيرانية، اليوم (الاثنين)، إلقاء القبض على 17 شخصاً قالت إنهم يعملون لحساب وكالة المخابرات المركزية الأميركية وصدرت أحكام على بعضهم بالإعدام. ونقل التلفزيون الرسمي عن وزارة الاستخبارات قولها إنها «فككت شبكة التجسس التابعة للمخابرات الأميركية واعتقلت 17 مشتبهاً به». ونسبت وكالة أنباء «فارس» إلى مسؤول بالوزارة قوله إن بعض المعتقلين حُكم عليهم بالإعدام. وقال بيان لوزارة الاستخبارات أذاعه التلفزيون الرسمي: «كان الجواسيس المقبوض عليهم يعملون في مراكز حساسة وحيوية في القطاع الخاص في المجالات الاقتصادية والنووية والعسكرية والفضاء الإلكتروني وقطاع البنية التحتية، حيث جمعوا معلومات سرية». وأضاف البيان أن «الجواسيس اعتقلوا خلال السنة الإيرانية المنتهية في مارس (آذار) 2019». وعرضت وسائل إعلام إيرانية صورا تزعم أنها «لضباط في وكالة المخابرات المركزية الأميركية» كانوا على اتصال بمجموعة أشخاص يشتبه بأنهم "جواسيس". ولم يتضح على الفور ما إذا كان المعتقلون على صلة، أم لا، بالقضية التي قالت إيران في يونيو (حزيران) إنها كشفت فيها شبكة تجسس إلكترونية كبيرة تديرها وكالة المخابرات المركزية الأميركية، وإن عدداً من الجواسيس الأميركيين ألقي القبض عليهم في دول مختلفة جراء ذلك. ويأتي الإعلان عن الشبكة المزعومة وسط توترات متصاعدة مع الغرب منذ فرض عقوبات أميركية جديدة أشد صرامة على طهران في أعقاب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي. وفي الأسبوع الماضي، احتجزت إيران ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، بعد أن احتجزت البحرية الملكية البريطانية ناقلة نفط إيرانية قبالة ساحل مضيق جبل طارق في 4 يوليو (تموز). وتعرضت ناقلات في الخليج لهجمات حملت الولايات المتحدة إيران المسؤولية عنها. المصدر: الشرق الأوسط]]> 125072 قوة نارية غربية هائلة تنتظر إيران إذا تمادت بسلوكها العدواني الذي يستهدف ناقلات النفط. http://www.souriyati.com/2019/07/21/125017.html Sun, 21 Jul 2019 09:59:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/21/125017.html

نشر موقع "بزنس إنسايدر" الأميركي تقريرا، استعرض فيه القوة النارية لبريطانيا والولايات المتحدة في منطقة الخليج، وقال إنها باتت جاهزة للتحرك في حال تمادت إيران بسلوكها العدواني الذي يستهدف ناقلات النفط. وكانت لندن توعدت في وقت سابق طهران بـ"عواقب وخيمة" في حال لم تفرج عن ناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو" التي احتجزها الحرس الثوري الإيراني في مضيق هرمز، الجمعة، قبل أن يقتادها إلى ميناء بندر عباس المجاور. وذكر الموقع الأميركي أنه في حال تمادت إيران في الهجمات التي تستهدف ناقلات النفط، فقد تغامر بمواجهة قوة نارية أميركية وبريطانية ضخمة. وتتكون القوة الأميركية من حاملة الطائرات العملاقة "أبراهام لينكولن" مع سرب كبير من الطائرات المقاتلة فوقها، إلى جانب أربع مدمرات وطرادات وسفن دعم، هذا إلى جانب مجموعة قاذفات بي 52 الاستراتيجية التي تتمركز في المنطقة منذ مايو. ومن بين قطع البحرية الأميركية الموجودة في المنطقة، البارجة "يو أس أس بوكسر" التي تستطيع استضافة مروحيات عديدة، وهي التي أطاقت منها النيران التي أسقطت الطائرة الإيرانية المسيرة الخميس الماضي. أما بريطانيا، فلديها البارجة "مونتروز" التي تتمركز في مضيق هرمز لضمان حرية الملاحة في هذا الممر البحري الاستراتيجي، وهي قادرة على التحرك في أي لحظة، علما أنها دخلت في مواجهة مع زوارق حربية إيرانية حاولت اعتراض سبيل ناقلة نفط بريطانية قبل عدة أيام. وأعلنت المملكة المتحدة أيضا أن قطعتين بحريتين من سلاحها الملكي ستتجهان إلى المنطقة أيضا. وتطلق إيران بشكل منتظم تهديدات تتوعد فيها بإغراق حاملات الطائرات الأميركية في المنطقة، مهددة بأن قواتها البحرية قادرة على تدمير البوارج الأخرى، وهو ما يعتبره محللون أمرا غير واقعي، حيث يقول الباحث في شركة سترافور، المعنية بالاستشارات الجيوسياسية، سيم تاك، إن الولايات المتحدة نشرت قوتها العسكرية في المنطقة بطريقة ذكية، مشيرا إلى أنها تتمركز في بحر العرب. وأشار إلى أن الحاملة أبراهام لينكولن في بحر العرب يتيح لها هامش حركة أكثر من منطقة الخليج. وبسبب قدرة حاملة الطائرات على العمل من مسافة بعيدة، فيمكن للولايات المتحدة ضرب إيران من بحر العرب دون المجازفة بالتعرض لهجمات بألغام بحرية أو غواصات قد تطلقها إيران من مياهها. ومنذ مطلع مايو الماضي، ارتفع منسوب التوتر بين إيران والولايات المتحدة، بعد أن اكتشفت الأخيرة أن طهران تعد العدة لشن هجمات بواسطة صواريخ على مصالح أميركية في الخليج، هذا إلى جانب وقوع هجمات أو محاولات هجوم على ناقلات نفط في خليج عُمان ومضيق هرمز، أكدت واشنطن أن طهران تقف وراءها.

]]>

نشر موقع "بزنس إنسايدر" الأميركي تقريرا، استعرض فيه القوة النارية لبريطانيا والولايات المتحدة في منطقة الخليج، وقال إنها باتت جاهزة للتحرك في حال تمادت إيران بسلوكها العدواني الذي يستهدف ناقلات النفط. وكانت لندن توعدت في وقت سابق طهران بـ"عواقب وخيمة" في حال لم تفرج عن ناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو" التي احتجزها الحرس الثوري الإيراني في مضيق هرمز، الجمعة، قبل أن يقتادها إلى ميناء بندر عباس المجاور. وذكر الموقع الأميركي أنه في حال تمادت إيران في الهجمات التي تستهدف ناقلات النفط، فقد تغامر بمواجهة قوة نارية أميركية وبريطانية ضخمة. وتتكون القوة الأميركية من حاملة الطائرات العملاقة "أبراهام لينكولن" مع سرب كبير من الطائرات المقاتلة فوقها، إلى جانب أربع مدمرات وطرادات وسفن دعم، هذا إلى جانب مجموعة قاذفات بي 52 الاستراتيجية التي تتمركز في المنطقة منذ مايو. ومن بين قطع البحرية الأميركية الموجودة في المنطقة، البارجة "يو أس أس بوكسر" التي تستطيع استضافة مروحيات عديدة، وهي التي أطاقت منها النيران التي أسقطت الطائرة الإيرانية المسيرة الخميس الماضي. أما بريطانيا، فلديها البارجة "مونتروز" التي تتمركز في مضيق هرمز لضمان حرية الملاحة في هذا الممر البحري الاستراتيجي، وهي قادرة على التحرك في أي لحظة، علما أنها دخلت في مواجهة مع زوارق حربية إيرانية حاولت اعتراض سبيل ناقلة نفط بريطانية قبل عدة أيام. وأعلنت المملكة المتحدة أيضا أن قطعتين بحريتين من سلاحها الملكي ستتجهان إلى المنطقة أيضا. وتطلق إيران بشكل منتظم تهديدات تتوعد فيها بإغراق حاملات الطائرات الأميركية في المنطقة، مهددة بأن قواتها البحرية قادرة على تدمير البوارج الأخرى، وهو ما يعتبره محللون أمرا غير واقعي، حيث يقول الباحث في شركة سترافور، المعنية بالاستشارات الجيوسياسية، سيم تاك، إن الولايات المتحدة نشرت قوتها العسكرية في المنطقة بطريقة ذكية، مشيرا إلى أنها تتمركز في بحر العرب. وأشار إلى أن الحاملة أبراهام لينكولن في بحر العرب يتيح لها هامش حركة أكثر من منطقة الخليج. وبسبب قدرة حاملة الطائرات على العمل من مسافة بعيدة، فيمكن للولايات المتحدة ضرب إيران من بحر العرب دون المجازفة بالتعرض لهجمات بألغام بحرية أو غواصات قد تطلقها إيران من مياهها. ومنذ مطلع مايو الماضي، ارتفع منسوب التوتر بين إيران والولايات المتحدة، بعد أن اكتشفت الأخيرة أن طهران تعد العدة لشن هجمات بواسطة صواريخ على مصالح أميركية في الخليج، هذا إلى جانب وقوع هجمات أو محاولات هجوم على ناقلات نفط في خليج عُمان ومضيق هرمز، أكدت واشنطن أن طهران تقف وراءها.

]]>
125017
تصعيد غير مسبوق.. إيران تخطف ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز http://www.souriyati.com/2019/07/21/125015.html Sun, 21 Jul 2019 09:54:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/21/125015.html شهدت هذه الليلة تطورات خطيرة في الأوضاع الأمنية بمنطقة الخليج العربي ومضيق هرمز، وذلك عندما أقدمت ميليشيات الحرس الثوري الإيرانية على اختطاف ناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو"، في ظل توتر متصاعد تعيشه المنطقة منذ أسابيع. وسريعاً عقدت الحكومة البريطانية اجتماعاً طارئاً لبحث الخطوة الإيرانية وحذر وزير الخارجية، جيرمي هنت، إيران من "العواقب الوخيمة" إنْ لم تفرج عن ناقلة النفط البريطانية المحتجزة في مضيق هرمز، معتبراً ذلك التصرف "أمراً غير مقبولٍ". وجدد هانت دعوة بلاده إلى ضمان "حرية الملاحة في الخليج العربي"، وقال إن حكومته ستبحث في اجتماع أمني قادم "ضمان الإفراج سريعاً عن السفينة"، وأضاف أن سفير بلاده في طهران على اتصال بوزارة الخارجية الإيرانية لحل الأزمة، وأن بريطانيا تعمل عن كثب مع شركائها الدوليين. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، صاحب التعليق الدولي الأول على الحادثة، فقال إن "التصعيد الإيراني تجاه بريطانيا يؤكد أنه كان محقاً بشأن موقفه من إيران"، وأشار في تصريحات صحفية إلى "إمكانية أن يكون الحرس الثوري الإيراني قد احتجز أكثر من ناقلة". أما ميليشيات الحرس الثوري الإيرانية فأعلنت أنها أقدمت على خطف ناقلة النفط البريطانية بدعوى "عدم اتباعها قواعد الملاحة الدولية"، بينما أشار متابعون إلى التهديدات الإيرانية المتكررة بخطف ناقلة نفط بريطانية (بشكل عشوائي) من أجل الضغط لإطلاق ناقلة نفط إيرانية محتجزة في إقليم جبل طارق التابع لبريطانيا. ولم تقتصر أحداث هذه الليلة على اختطاف تلك السفينة، بل إن بيانات "ريفينيتيف" لتعقب حركة السفن أظهرت أن ناقلة نفط ثانية تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا حولت اتجاهها فجأة شمالاً صوب ساحل إيران بعد مرورها غرباً عبر مضيق هرمز إلى الخليج العربي، إلا أن عملية خطف هذه الناقلة لم تكتمل وتركتها ميليشيات الحرس الثوري تعود إلى مسارها لاحقاً.   ]]> شهدت هذه الليلة تطورات خطيرة في الأوضاع الأمنية بمنطقة الخليج العربي ومضيق هرمز، وذلك عندما أقدمت ميليشيات الحرس الثوري الإيرانية على اختطاف ناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو"، في ظل توتر متصاعد تعيشه المنطقة منذ أسابيع. وسريعاً عقدت الحكومة البريطانية اجتماعاً طارئاً لبحث الخطوة الإيرانية وحذر وزير الخارجية، جيرمي هنت، إيران من "العواقب الوخيمة" إنْ لم تفرج عن ناقلة النفط البريطانية المحتجزة في مضيق هرمز، معتبراً ذلك التصرف "أمراً غير مقبولٍ". وجدد هانت دعوة بلاده إلى ضمان "حرية الملاحة في الخليج العربي"، وقال إن حكومته ستبحث في اجتماع أمني قادم "ضمان الإفراج سريعاً عن السفينة"، وأضاف أن سفير بلاده في طهران على اتصال بوزارة الخارجية الإيرانية لحل الأزمة، وأن بريطانيا تعمل عن كثب مع شركائها الدوليين. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، صاحب التعليق الدولي الأول على الحادثة، فقال إن "التصعيد الإيراني تجاه بريطانيا يؤكد أنه كان محقاً بشأن موقفه من إيران"، وأشار في تصريحات صحفية إلى "إمكانية أن يكون الحرس الثوري الإيراني قد احتجز أكثر من ناقلة". أما ميليشيات الحرس الثوري الإيرانية فأعلنت أنها أقدمت على خطف ناقلة النفط البريطانية بدعوى "عدم اتباعها قواعد الملاحة الدولية"، بينما أشار متابعون إلى التهديدات الإيرانية المتكررة بخطف ناقلة نفط بريطانية (بشكل عشوائي) من أجل الضغط لإطلاق ناقلة نفط إيرانية محتجزة في إقليم جبل طارق التابع لبريطانيا. ولم تقتصر أحداث هذه الليلة على اختطاف تلك السفينة، بل إن بيانات "ريفينيتيف" لتعقب حركة السفن أظهرت أن ناقلة نفط ثانية تديرها شركة بريطانية وترفع علم ليبيريا حولت اتجاهها فجأة شمالاً صوب ساحل إيران بعد مرورها غرباً عبر مضيق هرمز إلى الخليج العربي، إلا أن عملية خطف هذه الناقلة لم تكتمل وتركتها ميليشيات الحرس الثوري تعود إلى مسارها لاحقاً.   ]]> 125015 نظام أميركي جديد أسقط الـ«درون» الإيرانية… يستخدم ترددات الراديو للتشويش على الطائرة من دون طيار وإسقاطها، http://www.souriyati.com/2019/07/19/124985.html Fri, 19 Jul 2019 12:28:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/19/124985.html استخدمت قوات المشاة البحرية الأميركية نظاماً جديداً لإسقاط الطائرة من دون طيار الإيرانية، بحسب تقرير نشره موقع «ميليتاري دوت كوم». وأكد مسؤول دفاعي، أن النظام المتكامل للدفاع الجوي - البحري التابع لفيلق مشاة البحرية المعروف باسم «لماديس» قام بالتشويش على طائرة من دون طيار (درون) إيرانية، قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، إنها حلقت على بعد 1000 متر من سفينة حربية تابعة للبحرية في مضيق هرمز. وتحدث المسؤول بشرط عدم الكشف عن هويته بسبب حساسية موقعه. وقال المسؤول، إن الوحدة البحرية الحادية عشرة ومقرها كاليفورنيا انتشرت في منطقة الشرق الأوسط مع نظام «لماديس». وهذه الوحدة، التي تضم نحو 2200 من عناصر مشاة البحرية، تعمل حالياً ضمن مهمة انتشار بحري ستمتد لستة أشهر. وبعد ساعات من إعلان «الحرس الثوري» الإيراني، أمس (الخميس)، احتجازه ناقلة نفط أجنبية فُقدت قبل أيام في الخليج، أعلن ترمب أن بارجة عسكرية أميركية كانت تبحر في مضيق هرمز أسقطت طائرة إيرانية مسيّرة بعدما اقتربت منها لمسافة خطرة. وقال ترمب، إن الطائرة الإيرانية المسيّرة اقتربت من السفينة «يو إس إس بوكسر»؛ ما دفع بالسفينة الحربية إلى القيام «بعمل دفاعي» أسفر عن «تدمير الطائرة المسيّرة». وأضاف ترمب: «هذه أحدث حلقة من مسلسل طويل من الأعمال الاستفزازية والعدائية التي تقوم بها إيران ضد السفن العاملة في المياه الدولية». وأضاف أن «الولايات المتحدة تحتفظ بالحقّ في الدفاع عن منشآت موظفينا ومصالحنا، وتدعو كل الدول إلى إدانة محاولة إيران عرقلة حرية الملاحة والتجارة العالمية». و«لماديس» هو نظام مناورة مثبت على مركبات «إم آر زيد آر» تعمل في مختلف التضاريس. وواحدة من المركبات هي مركبة قيادة والأخرى منصة حرب إلكترونية، وفقاً لمقطع فيديو نشره سلاح مشاة البحرية يصف فيه النظام. ويُستخدم النظام عادة على الأرض، لكن تم اختباره مؤخراً على الكثير من السفن البحرية. ويستخدم النظام راداراً وكاميرات لمسح السماء لاكتشاف الطائرات من دون طيار، والتمييز بين الأنظمة الصديقة والعدائية. وبمجرد تحديد موقع التهديد، فإنه يستخدم ترددات الراديو للتشويش على الطائرة من دون طيار وإسقاطها، بحسب التقرير. . المصدر: الشرق الأوسط]]> استخدمت قوات المشاة البحرية الأميركية نظاماً جديداً لإسقاط الطائرة من دون طيار الإيرانية، بحسب تقرير نشره موقع «ميليتاري دوت كوم». وأكد مسؤول دفاعي، أن النظام المتكامل للدفاع الجوي - البحري التابع لفيلق مشاة البحرية المعروف باسم «لماديس» قام بالتشويش على طائرة من دون طيار (درون) إيرانية، قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، إنها حلقت على بعد 1000 متر من سفينة حربية تابعة للبحرية في مضيق هرمز. وتحدث المسؤول بشرط عدم الكشف عن هويته بسبب حساسية موقعه. وقال المسؤول، إن الوحدة البحرية الحادية عشرة ومقرها كاليفورنيا انتشرت في منطقة الشرق الأوسط مع نظام «لماديس». وهذه الوحدة، التي تضم نحو 2200 من عناصر مشاة البحرية، تعمل حالياً ضمن مهمة انتشار بحري ستمتد لستة أشهر. وبعد ساعات من إعلان «الحرس الثوري» الإيراني، أمس (الخميس)، احتجازه ناقلة نفط أجنبية فُقدت قبل أيام في الخليج، أعلن ترمب أن بارجة عسكرية أميركية كانت تبحر في مضيق هرمز أسقطت طائرة إيرانية مسيّرة بعدما اقتربت منها لمسافة خطرة. وقال ترمب، إن الطائرة الإيرانية المسيّرة اقتربت من السفينة «يو إس إس بوكسر»؛ ما دفع بالسفينة الحربية إلى القيام «بعمل دفاعي» أسفر عن «تدمير الطائرة المسيّرة». وأضاف ترمب: «هذه أحدث حلقة من مسلسل طويل من الأعمال الاستفزازية والعدائية التي تقوم بها إيران ضد السفن العاملة في المياه الدولية». وأضاف أن «الولايات المتحدة تحتفظ بالحقّ في الدفاع عن منشآت موظفينا ومصالحنا، وتدعو كل الدول إلى إدانة محاولة إيران عرقلة حرية الملاحة والتجارة العالمية». و«لماديس» هو نظام مناورة مثبت على مركبات «إم آر زيد آر» تعمل في مختلف التضاريس. وواحدة من المركبات هي مركبة قيادة والأخرى منصة حرب إلكترونية، وفقاً لمقطع فيديو نشره سلاح مشاة البحرية يصف فيه النظام. ويُستخدم النظام عادة على الأرض، لكن تم اختباره مؤخراً على الكثير من السفن البحرية. ويستخدم النظام راداراً وكاميرات لمسح السماء لاكتشاف الطائرات من دون طيار، والتمييز بين الأنظمة الصديقة والعدائية. وبمجرد تحديد موقع التهديد، فإنه يستخدم ترددات الراديو للتشويش على الطائرة من دون طيار وإسقاطها، بحسب التقرير. . المصدر: الشرق الأوسط]]> 124985 الناقلة الغامضة.. الحرس الثوري يؤكد احتجازها وطاقمها بمضيق هرمز http://www.souriyati.com/2019/07/18/124942.html Thu, 18 Jul 2019 19:15:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/18/124942.html أعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم الخميس أن السلطات احتجزت ناقلة أجنبية، لم يذكر اسمها أو جنسيتها، لأنها كانت تنقل وقودا مهربا قرب جزيرة لارك بالخليج عند مضيق هرمز.

أعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم الخميس أن السلطات احتجزت ناقلة أجنبية -لم يذكر اسمها أو جنسيتها- لأنها كانت تنقل وقودا مهربا قرب جزيرة لارك في الخليج عند مضيق هرمز.

ونقلت وسائل الإعلام الإيرانية عن الحرس الثوري قوله في بيان إن الناقلة احتجزت الأحد الماضي، وإن قواته ألقت القبض على 12 شخصا من طاقم السفينة بتهمة التهريب. وأضافت تلك المصادر أن السفينة كانت محملة بمليون لتر من الوقود.

وقال الحرس الثوري في البيان إن زوارق دورية تابعة باغتت الأحد الماضي السفينة في جنوب جزيرة لارك بمضيق هرمز، والتي كانت تحمل وقودا مهربا من منشآت إيرانية، وتنقله إلى سفن أجنبية في مناطق أخرى بمياه الخليج.

وأضاف أن السفينة هي نفسها التي قامت السلطات بقطرها في الآونة الأخيرة إلى المياه الإقليمية "بعد تلقي نداء استغاثة، احتُجزت لاحقا بموجب أمر من المحكمة لأننا اكتشفنا أنها كانت تهرب الوقود".

نفي احتجاز سفينة أخرى ونفى الحرس الثوري "مزاعم إعلامية غربية" بشأن احتجاز إيران سفينة أخرى قبل أيام عدة بالمياه الخليجية.

وكانت وسائل إعلام إيرانية نقلت عن المتحدث باسم الخارجية قوله الثلاثاء إن سفن القوات البحرية ساعدت ناقلة نفط أجنبية معطلة بالخليج كانت بحاجة لإصلاحات وأرسلت نداء استغاثة.

وكانت تقارير إخبارية قد ذكرت أن بيانات تتبع حركة الملاحة أظهرت اختفاء ناقلة نفط إماراتية بالمياه الإيرانية بينما كانت تعبر مضيق هرمز. لكن وكالة أنباء الإمارات نقلت عن أحد المسؤولين قوله إن ناقلة النفط المفقودة غير مملوكة لأبو ظبي ولا تحمل طاقما إماراتيا.

وقال المسؤول الإماراتي إن الناقلة لم ترسل أي طلب استغاثة، وكانت تحمل علم بنما. ومن جانب آخر أفاد مسؤول أميركي لوكالة أسوشيتد برس بأن بلاده لديها شكوك بأن إيران استولت على الناقلة.

تعليق بريطاني وتعليقا على بيان الحرس الثوري، قال متحدث باسم الحكومة البريطانية اليوم إنها تسعى للحصول على مزيد من المعلومات بعد تقارير عن احتجاز إيران ناقلة أجنبية بالخليج.

وحثت لندن السلطات الإيرانية على تهدئة التوترات، وقال المتحدث باسم الحكومة "نراقب باستمرار الوضع الأمني هناك، وملتزمون بالحفاظ على حرية الملاحة وفقا للقانون الدولي".

وقد ذكرت وكالة رويترز أن موقع "تانك تراكرز" الإلكتروني المتخصص في رصد حركة ناقلات النفط أشار إلى أن ناقلة النفط "ريا" التي تحمل علم بنما دخلت المياه الإيرانية الأحد الماضي، وهي تزود في العادة سفنا أخرى بالوقود.

]]>
أعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم الخميس أن السلطات احتجزت ناقلة أجنبية، لم يذكر اسمها أو جنسيتها، لأنها كانت تنقل وقودا مهربا قرب جزيرة لارك بالخليج عند مضيق هرمز.

أعلن الحرس الثوري الإيراني اليوم الخميس أن السلطات احتجزت ناقلة أجنبية -لم يذكر اسمها أو جنسيتها- لأنها كانت تنقل وقودا مهربا قرب جزيرة لارك في الخليج عند مضيق هرمز.

ونقلت وسائل الإعلام الإيرانية عن الحرس الثوري قوله في بيان إن الناقلة احتجزت الأحد الماضي، وإن قواته ألقت القبض على 12 شخصا من طاقم السفينة بتهمة التهريب. وأضافت تلك المصادر أن السفينة كانت محملة بمليون لتر من الوقود.

وقال الحرس الثوري في البيان إن زوارق دورية تابعة باغتت الأحد الماضي السفينة في جنوب جزيرة لارك بمضيق هرمز، والتي كانت تحمل وقودا مهربا من منشآت إيرانية، وتنقله إلى سفن أجنبية في مناطق أخرى بمياه الخليج.

وأضاف أن السفينة هي نفسها التي قامت السلطات بقطرها في الآونة الأخيرة إلى المياه الإقليمية "بعد تلقي نداء استغاثة، احتُجزت لاحقا بموجب أمر من المحكمة لأننا اكتشفنا أنها كانت تهرب الوقود".

نفي احتجاز سفينة أخرى ونفى الحرس الثوري "مزاعم إعلامية غربية" بشأن احتجاز إيران سفينة أخرى قبل أيام عدة بالمياه الخليجية.

وكانت وسائل إعلام إيرانية نقلت عن المتحدث باسم الخارجية قوله الثلاثاء إن سفن القوات البحرية ساعدت ناقلة نفط أجنبية معطلة بالخليج كانت بحاجة لإصلاحات وأرسلت نداء استغاثة.

وكانت تقارير إخبارية قد ذكرت أن بيانات تتبع حركة الملاحة أظهرت اختفاء ناقلة نفط إماراتية بالمياه الإيرانية بينما كانت تعبر مضيق هرمز. لكن وكالة أنباء الإمارات نقلت عن أحد المسؤولين قوله إن ناقلة النفط المفقودة غير مملوكة لأبو ظبي ولا تحمل طاقما إماراتيا.

وقال المسؤول الإماراتي إن الناقلة لم ترسل أي طلب استغاثة، وكانت تحمل علم بنما. ومن جانب آخر أفاد مسؤول أميركي لوكالة أسوشيتد برس بأن بلاده لديها شكوك بأن إيران استولت على الناقلة.

تعليق بريطاني وتعليقا على بيان الحرس الثوري، قال متحدث باسم الحكومة البريطانية اليوم إنها تسعى للحصول على مزيد من المعلومات بعد تقارير عن احتجاز إيران ناقلة أجنبية بالخليج.

وحثت لندن السلطات الإيرانية على تهدئة التوترات، وقال المتحدث باسم الحكومة "نراقب باستمرار الوضع الأمني هناك، وملتزمون بالحفاظ على حرية الملاحة وفقا للقانون الدولي".

وقد ذكرت وكالة رويترز أن موقع "تانك تراكرز" الإلكتروني المتخصص في رصد حركة ناقلات النفط أشار إلى أن ناقلة النفط "ريا" التي تحمل علم بنما دخلت المياه الإيرانية الأحد الماضي، وهي تزود في العادة سفنا أخرى بالوقود.

]]>
124942
إيران تؤكد سحبها لناقلة النفط المفقودة في مضيق هرمز وتزعم “إنقاذها”! http://www.souriyati.com/2019/07/17/124886.html Wed, 17 Jul 2019 17:01:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/17/124886.html أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، أمس الثلاثاء، مسؤولية بلاده -بالفعل- عن اختفاء ناقلة النفط المفقودة في المياه الدولية بمضيق هرمز منذ أيام، والتي كانت ترفع علم دولة بَنَما. وكتب موسوي تغريدة على حسابه بمواقع التواصل الاجتماعي، تويتر، جاء فيها أنه "بالاستناد الى القواعد الدولية (&8230;) اقتربت القوات الإيرانية وباستخدام زورق لقطر السفن سحبتها إلى المياه الإيرانية للقيام بالإصلاحات الضرورية". وسبق أن نقلت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية عن مصادر مختصة بمتابعة الملاحة الدولية عموماً، ومسارات ناقلات النفط خصوصاً، أن السفينة "رياه" فُقد الاتصال معها يوم الأحد الماضي، وأوضح موقع "تانكر تراكرز" أن تلك السفينة تعمل في مضيق هرمز على "تزويد السفن الأخرى بالوقود"، وأنها جَنَحت إلى المياه الإيرانية في 14 تموز "للمرة الأولى بعد أن تباطأت سرعتها". حيث توقف نظام تحديد الهوية الآلي للناقلة عن إرسال الإشارات في تلك اللحظة، وكان آخر موقع مسجل لناقلة النفط "رياه" قبالة جزيرة قشم بمضيق هرمز. ]]> أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، أمس الثلاثاء، مسؤولية بلاده -بالفعل- عن اختفاء ناقلة النفط المفقودة في المياه الدولية بمضيق هرمز منذ أيام، والتي كانت ترفع علم دولة بَنَما. وكتب موسوي تغريدة على حسابه بمواقع التواصل الاجتماعي، تويتر، جاء فيها أنه "بالاستناد الى القواعد الدولية (&8230;) اقتربت القوات الإيرانية وباستخدام زورق لقطر السفن سحبتها إلى المياه الإيرانية للقيام بالإصلاحات الضرورية". وسبق أن نقلت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية عن مصادر مختصة بمتابعة الملاحة الدولية عموماً، ومسارات ناقلات النفط خصوصاً، أن السفينة "رياه" فُقد الاتصال معها يوم الأحد الماضي، وأوضح موقع "تانكر تراكرز" أن تلك السفينة تعمل في مضيق هرمز على "تزويد السفن الأخرى بالوقود"، وأنها جَنَحت إلى المياه الإيرانية في 14 تموز "للمرة الأولى بعد أن تباطأت سرعتها". حيث توقف نظام تحديد الهوية الآلي للناقلة عن إرسال الإشارات في تلك اللحظة، وكان آخر موقع مسجل لناقلة النفط "رياه" قبالة جزيرة قشم بمضيق هرمز. ]]> 124886 المرشد الإيراني علي خامنئي يتوعد بالرد على احتجاز بريطانيا ناقلة إيرانية http://www.souriyati.com/2019/07/16/124849.html Tue, 16 Jul 2019 10:55:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/16/124849.html قال المرشد الإيراني علي خامنئي يوم الثلاثاء 16-07-2019 ، إن إيران سترد على «القرصنة» البريطانية فيما يتعلق باحتجاز ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق. ودعت إيران بريطانيا إلى الإفراج فوراً عن الناقلة التي سيطر عليها مشاة البحرية الملكية البريطانية للاشتباه بأنها انتهكت عقوبات أوروبية بنقل النفط إلى سوريا. وقال خامنئي في تصريحات نقلها التلفزيون: «تمارس بريطانيا الشريرة القرصنة وتسرق سفينتنا... وتضفي طابعاً قانونياً على ذلك. لن تدع إيران ومن يؤمنون بنظامنا مثل هذه الأفعال الشريرة تمر دون رد». وصعد مشاة البحرية الملكية البريطانية إلى السفينة «غريس 1» قبالة ساحل جبل طارق في بداية الشهر الحالي واحتجزوها للاشتباه في أنها تنقل نفطاً خاماً إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الاتحاد الأوروبي. وتنفي إيران توجه الناقلة إلى سوريا. وسبق أن اتهم المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي بريطانيا باحتجاز الناقلة الإيرانية تحت ضغط أميركي. وقال: «مثل هذه الإجراءات غير القانونية قد تزيد التوتر في الخليج» العربي. ويأتي احتجاز الناقلة الإيرانية في وقت تزايدت فيه حدة المواجهة بين إيران والولايات المتحدة على مدى الأسابيع الأخيرة، بعد هجمات على ناقلات نفط وإسقاط طائرة مسيرة أميركية في الخليج الشهر الماضي. ودفعت واشنطن أيضاً بقوات إضافية للمنطقة للتصدي لما تصفها بأنها «تهديدات إيرانية». المصدر: الشرق الأوسط]]> قال المرشد الإيراني علي خامنئي يوم الثلاثاء 16-07-2019 ، إن إيران سترد على «القرصنة» البريطانية فيما يتعلق باحتجاز ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق. ودعت إيران بريطانيا إلى الإفراج فوراً عن الناقلة التي سيطر عليها مشاة البحرية الملكية البريطانية للاشتباه بأنها انتهكت عقوبات أوروبية بنقل النفط إلى سوريا. وقال خامنئي في تصريحات نقلها التلفزيون: «تمارس بريطانيا الشريرة القرصنة وتسرق سفينتنا... وتضفي طابعاً قانونياً على ذلك. لن تدع إيران ومن يؤمنون بنظامنا مثل هذه الأفعال الشريرة تمر دون رد». وصعد مشاة البحرية الملكية البريطانية إلى السفينة «غريس 1» قبالة ساحل جبل طارق في بداية الشهر الحالي واحتجزوها للاشتباه في أنها تنقل نفطاً خاماً إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الاتحاد الأوروبي. وتنفي إيران توجه الناقلة إلى سوريا. وسبق أن اتهم المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي بريطانيا باحتجاز الناقلة الإيرانية تحت ضغط أميركي. وقال: «مثل هذه الإجراءات غير القانونية قد تزيد التوتر في الخليج» العربي. ويأتي احتجاز الناقلة الإيرانية في وقت تزايدت فيه حدة المواجهة بين إيران والولايات المتحدة على مدى الأسابيع الأخيرة، بعد هجمات على ناقلات نفط وإسقاط طائرة مسيرة أميركية في الخليج الشهر الماضي. ودفعت واشنطن أيضاً بقوات إضافية للمنطقة للتصدي لما تصفها بأنها «تهديدات إيرانية». المصدر: الشرق الأوسط]]> 124849 الاحزاب الكردستانية المتواجدة في إقليم كردستان- العراق تقتل عناصر من الحرس الثوري الإيراني http://www.souriyati.com/2019/07/11/124679.html Thu, 11 Jul 2019 09:44:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/11/124679.html قصف الحرس الثوري الإيراني، الاربعاء، مقرات للأحزاب الكردستانية المناوئة لطهران، المتواجدة في إقليم كردستان- العراق، ردا على هجوم لمقاتلين كرد على دورية للحرس الثوري قتل فيها 3عناصر لميليشيات الحرس الثوري أمس الثلاثاء. وقال القيادي الكردي- الإيراني شاهو حسيني، لموقع "العربية.نت" النسخة الفارسية، إن "خلية مستقلة في كردستان- إيران تضم شبابا مستائين من الوضع السائد في منطقتهم هاجمت الحرس الثوري في بيرانشهر". واصدرت مجموعة تسمى (مدافعو شرق كردستان) في إشارة إلى كردستان- إيران، مرتبطة بالحزب الديمقراطي الكردستاني حدك- الايراني، بيانا الأربعاء أكدت فيه مسؤولية الهجوم على الحرس الثوري الذي اعترف في بيان بمقتل 3 عناصر له، ورد بقصف مكثف بالمدفعية وراجمات الكاتيوشا على قرية سيدكان بمنطقة جوانرود في كردستان- العراق، لضرب مقرات الأحزاب الكردستانية- الإيرانية، والضغط على حكومة الإقليم لتحد من أنشطة التنظيمات الكردستانية- الإيرانية على أراضي الإقليم. واضاف حسيني، ان ايران قصفت مقرات الاحزاب الكردستانية- إيران (حزبه الديمقراطي الكردستاني حدكا - الإيراني، الحزب الديمقراطي الكردستاني حدك)، وتسبب القصف بمقتل شاب وفتاة كردية في اقليم كردستان- العراق. ويأتي هذا وسط انباء عن مفاوضات بين مسؤولين ايرانيين، وممثلين عن 4 احزاب كردستانية- إيران، في العاصمة النرويجية أوسلو، بوساطة مؤسسة تابعة للخارجية النرويجية. ]]> قصف الحرس الثوري الإيراني، الاربعاء، مقرات للأحزاب الكردستانية المناوئة لطهران، المتواجدة في إقليم كردستان- العراق، ردا على هجوم لمقاتلين كرد على دورية للحرس الثوري قتل فيها 3عناصر لميليشيات الحرس الثوري أمس الثلاثاء. وقال القيادي الكردي- الإيراني شاهو حسيني، لموقع "العربية.نت" النسخة الفارسية، إن "خلية مستقلة في كردستان- إيران تضم شبابا مستائين من الوضع السائد في منطقتهم هاجمت الحرس الثوري في بيرانشهر". واصدرت مجموعة تسمى (مدافعو شرق كردستان) في إشارة إلى كردستان- إيران، مرتبطة بالحزب الديمقراطي الكردستاني حدك- الايراني، بيانا الأربعاء أكدت فيه مسؤولية الهجوم على الحرس الثوري الذي اعترف في بيان بمقتل 3 عناصر له، ورد بقصف مكثف بالمدفعية وراجمات الكاتيوشا على قرية سيدكان بمنطقة جوانرود في كردستان- العراق، لضرب مقرات الأحزاب الكردستانية- الإيرانية، والضغط على حكومة الإقليم لتحد من أنشطة التنظيمات الكردستانية- الإيرانية على أراضي الإقليم. واضاف حسيني، ان ايران قصفت مقرات الاحزاب الكردستانية- إيران (حزبه الديمقراطي الكردستاني حدكا - الإيراني، الحزب الديمقراطي الكردستاني حدك)، وتسبب القصف بمقتل شاب وفتاة كردية في اقليم كردستان- العراق. ويأتي هذا وسط انباء عن مفاوضات بين مسؤولين ايرانيين، وممثلين عن 4 احزاب كردستانية- إيران، في العاصمة النرويجية أوسلو، بوساطة مؤسسة تابعة للخارجية النرويجية. ]]> 124679 نتنياهو يهدد إيران بمقاتلات “F35”: يمكنها الوصول إلى أي مكان في الشرق الأوسط http://www.souriyati.com/2019/07/09/124603.html Tue, 09 Jul 2019 19:52:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/09/124603.html وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الثلاثاء، تهديدا لإيران بضربها بطائرات الـ"F-35" أو ضرب المجموعات المسلحة التي تدعمها في سوريا. وقال نتنياهو في مقطع فيديو من أمام الطائرة: "أجري جولة تفقدية مثيرة جدا في قاعدة سلاح الجو، أرى جميع معلومات الأسلحة وطائراتنا، ومن خلفي تقف طائرة "العظيم" الـF-35". وتابع رئيس الوزراء الإسرائيلي قائلا: "إيران تهدد مؤخرا بتدمير إسرائيل يجب أن تتذكر إيران بأن هذه الطائرات تستطيع أن تصل إلى كل مكان في الشرق الأوسط, وأيضا إلى إيران وبكل تأكيد أيضا إلى سوريا". وكانت قد تسلمت إسرائيل مقاتلتين من هذه الطراز في إطار منح أمريكا 50 مقاتلة F35 لها، وذلك في ديسمبر/كانون أول من عام 2018. يذكر أن هذا الطراز من المقاتلات الأمريكية هو الأحداث في العالم وهي ثاني مقاتلات الجيل الخامس في أمريكا، وقد شارك في تطويرها عدة دول من ضمنها إسرائيل.]]> وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الثلاثاء، تهديدا لإيران بضربها بطائرات الـ"F-35" أو ضرب المجموعات المسلحة التي تدعمها في سوريا. وقال نتنياهو في مقطع فيديو من أمام الطائرة: "أجري جولة تفقدية مثيرة جدا في قاعدة سلاح الجو، أرى جميع معلومات الأسلحة وطائراتنا، ومن خلفي تقف طائرة "العظيم" الـF-35". وتابع رئيس الوزراء الإسرائيلي قائلا: "إيران تهدد مؤخرا بتدمير إسرائيل يجب أن تتذكر إيران بأن هذه الطائرات تستطيع أن تصل إلى كل مكان في الشرق الأوسط, وأيضا إلى إيران وبكل تأكيد أيضا إلى سوريا". وكانت قد تسلمت إسرائيل مقاتلتين من هذه الطراز في إطار منح أمريكا 50 مقاتلة F35 لها، وذلك في ديسمبر/كانون أول من عام 2018. يذكر أن هذا الطراز من المقاتلات الأمريكية هو الأحداث في العالم وهي ثاني مقاتلات الجيل الخامس في أمريكا، وقد شارك في تطويرها عدة دول من ضمنها إسرائيل.]]> 124603 رئيس أركان الجيش الإيراني: احتجاز ناقلة النفط لن يمر دون رد http://www.souriyati.com/2019/07/09/124587.html Tue, 09 Jul 2019 13:26:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/07/09/124587.html

أكد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري اليوم الثلاثاء أن احتجاز بريطانيا ناقلة نفط إيرانية قرب جبل طارق الأسبوع الماضي "لن يبقى دون رد".

وصعد مشاة البحرية الملكية البريطانية إلى السفينة "غريس 1" قبالة ساحل جبل طارق الخميس، واحتجزوها بسبب اتهامات بخرقها عقوبات الاتحاد الأوروبي بنقلها النفط إلى سوريا.

وطالبت طهران بالإفراج الفوري عن الناقلة، في وقت هدد قائد في الحرس الثوري الجمعة باحتجاز سفينة بريطانية ردا على ذلك.

وكان المتحدث باسم الخارجية عباس موسوي قد وصف احتجاز ناقلة نفط تابعة في جبل طارق بأنه قرصنة، وأكد أن طهران ترفض أي تحرك يزيد من توتر المنطقة.

وأضاف أن ناقلة النفط لم تكن متجهة إلى سوريا وأنها لم تكن تخترق سيادة أي دولة، مصرحا بأنه لا يحق لدولة تبعد آلاف الكيلومترات الحديث عن ضمان أمن المنطقة.

وصرحت مصادر من الخارجية الإسبانية للجزيرة بأنه قبل احتجاز القوات البريطانية لناقلة، أجرت لندن مشاورات مع مدريد تتعلق بمعلومات عن حمل الناقلة -التي كان مقررا أن تتوقف بمنطقة جبل طارق- شحنة من النفط الخام وجهتها النهائية سوريا.

وجرى تحميل "غريس 1" بنفط خام إيراني في 17 أبريل/نيسان الماضي، وإذا تأكد أنها كانت تحاول تسليم هذه الشحنة إلى سوريا، فقد يمثل هذا انتهاكا للعقوبات الأميركية على صادرات النفط الإيرانية، فضلا عن العقوبات على النظام السوري.

الاتفاق النووي وتوترت العلاقة بين بعض الدول الأوروبية وإيران مؤخرا بعد إعلان الأخيرة مراجعتها لالتزاماتها في الاتفاق النووي بسبب انسحاب واشنطن منه، وفرضها عقوبات على إيران.

وكشفت طهران الأحد أنها ستقلص التزاماتها بالاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية عام 2015، إذ سترفع تخصيب اليورانيوم إلى مستوى يحظره الاتفاق لإنتاج وقود لمحطات توليد الكهرباء. وقال مسؤولون كبار إن بلاده ستواصل تقليص التزاماتها كل شهرين ما لم تتحرك الدول الموقعة الأخرى على الاتفاق لحمايتها من العقوبات الأميركية.

ومن جانبها قالت المفوضية الأوروبية إن الاتفاق النووي الإيراني مهم جدا للأمن العالمي، وهناك الكثير من الجهود الدبلوماسية للحفاظ عليه.

وصرح ناطق رسمي باسم الاتحاد الأوروبي بأن على إيران الالتزام بالاتفاق والتوقف عن اتخاذ أي إجراء مخالف لبنوده.

]]>

أكد رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء محمد باقري اليوم الثلاثاء أن احتجاز بريطانيا ناقلة نفط إيرانية قرب جبل طارق الأسبوع الماضي "لن يبقى دون رد".

وصعد مشاة البحرية الملكية البريطانية إلى السفينة "غريس 1" قبالة ساحل جبل طارق الخميس، واحتجزوها بسبب اتهامات بخرقها عقوبات الاتحاد الأوروبي بنقلها النفط إلى سوريا.

وطالبت طهران بالإفراج الفوري عن الناقلة، في وقت هدد قائد في الحرس الثوري الجمعة باحتجاز سفينة بريطانية ردا على ذلك.

وكان المتحدث باسم الخارجية عباس موسوي قد وصف احتجاز ناقلة نفط تابعة في جبل طارق بأنه قرصنة، وأكد أن طهران ترفض أي تحرك يزيد من توتر المنطقة.

وأضاف أن ناقلة النفط لم تكن متجهة إلى سوريا وأنها لم تكن تخترق سيادة أي دولة، مصرحا بأنه لا يحق لدولة تبعد آلاف الكيلومترات الحديث عن ضمان أمن المنطقة.

وصرحت مصادر من الخارجية الإسبانية للجزيرة بأنه قبل احتجاز القوات البريطانية لناقلة، أجرت لندن مشاورات مع مدريد تتعلق بمعلومات عن حمل الناقلة -التي كان مقررا أن تتوقف بمنطقة جبل طارق- شحنة من النفط الخام وجهتها النهائية سوريا.

وجرى تحميل "غريس 1" بنفط خام إيراني في 17 أبريل/نيسان الماضي، وإذا تأكد أنها كانت تحاول تسليم هذه الشحنة إلى سوريا، فقد يمثل هذا انتهاكا للعقوبات الأميركية على صادرات النفط الإيرانية، فضلا عن العقوبات على النظام السوري.

الاتفاق النووي وتوترت العلاقة بين بعض الدول الأوروبية وإيران مؤخرا بعد إعلان الأخيرة مراجعتها لالتزاماتها في الاتفاق النووي بسبب انسحاب واشنطن منه، وفرضها عقوبات على إيران.

وكشفت طهران الأحد أنها ستقلص التزاماتها بالاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية عام 2015، إذ سترفع تخصيب اليورانيوم إلى مستوى يحظره الاتفاق لإنتاج وقود لمحطات توليد الكهرباء. وقال مسؤولون كبار إن بلاده ستواصل تقليص التزاماتها كل شهرين ما لم تتحرك الدول الموقعة الأخرى على الاتفاق لحمايتها من العقوبات الأميركية.

ومن جانبها قالت المفوضية الأوروبية إن الاتفاق النووي الإيراني مهم جدا للأمن العالمي، وهناك الكثير من الجهود الدبلوماسية للحفاظ عليه.

وصرح ناطق رسمي باسم الاتحاد الأوروبي بأن على إيران الالتزام بالاتفاق والتوقف عن اتخاذ أي إجراء مخالف لبنوده.

]]>
124587
الرئيس الأمريكي يفرض عقوبات على كبار قادة النظام الايراني http://www.souriyati.com/2019/06/25/124271.html Tue, 25 Jun 2019 07:26:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/25/124271.html وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، أمرا تنفيذيا بشأن فرض حزمة عقوبات جديدة على إيران، ما يؤدي إلى تجميد أصولا إيرانية بمليارات الدولارات. وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيف منوتشين، ان هذه العقوبات تطال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، فضلا عن 8 من كبار قادة الحرس الثوري الإيراني. وأضاف منوتشين، إن واشنطن لم تتشاور مع الحلفاء بشأن تلك العقوبات، موضحا بأن الأمر التنفيذي كان قيد الإعداد قبل إسقاط إيران طائرة عسكرية أمريكية مسيرة الأسبوع الماضي لكنه جاء ردا على ذلك الهجوم وكذلك على أفعال إيرانية سابقة في الخليج. وشدد وزير الخزانة الأمريكية، في مؤتمر صحفي اليوم، أن العقوبات ليست رمزية، بل تخسرهم مئات المليارات، وهي تهدف إلى قطع التمويل عن الحرس الثوري وغيره من المنظمات. وقال الرئيس الأمريكي إن العقوبات الجديدة ستستهدف المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، أيضاً. من جانب آخر اعلنت وزارة الدفاع الأمريكية- البنتاغون، أن أحدث عملية لنشر 1000 جندي أمريكي في الشرق الأوسط، أُعلنت يوم الاثنين، تشمل كتيبة صواريخ باتريوت وطائرات مسيرة وطائرات استطلاع "وغيرها من قدرات الردع". ]]> وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، أمرا تنفيذيا بشأن فرض حزمة عقوبات جديدة على إيران، ما يؤدي إلى تجميد أصولا إيرانية بمليارات الدولارات. وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيف منوتشين، ان هذه العقوبات تطال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، فضلا عن 8 من كبار قادة الحرس الثوري الإيراني. وأضاف منوتشين، إن واشنطن لم تتشاور مع الحلفاء بشأن تلك العقوبات، موضحا بأن الأمر التنفيذي كان قيد الإعداد قبل إسقاط إيران طائرة عسكرية أمريكية مسيرة الأسبوع الماضي لكنه جاء ردا على ذلك الهجوم وكذلك على أفعال إيرانية سابقة في الخليج. وشدد وزير الخزانة الأمريكية، في مؤتمر صحفي اليوم، أن العقوبات ليست رمزية، بل تخسرهم مئات المليارات، وهي تهدف إلى قطع التمويل عن الحرس الثوري وغيره من المنظمات. وقال الرئيس الأمريكي إن العقوبات الجديدة ستستهدف المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، أيضاً. من جانب آخر اعلنت وزارة الدفاع الأمريكية- البنتاغون، أن أحدث عملية لنشر 1000 جندي أمريكي في الشرق الأوسط، أُعلنت يوم الاثنين، تشمل كتيبة صواريخ باتريوت وطائرات مسيرة وطائرات استطلاع "وغيرها من قدرات الردع". ]]> 124271 في رسالة عبر مسقط.. ترامب حذر إيران أمس من هجوم وشيك http://www.souriyati.com/2019/06/21/124180.html Fri, 21 Jun 2019 10:10:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/21/124180.html

قالت وكالة رويترز اليوم الجمعة -نقلا عن مسؤولين إيرانيين- قولهم إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وجه تحذيرا مساء أمس لطهران عبر مسقط من هجوم وشيك على إيران، وأمهلها "فترة زمنية محددة" للرد.

في المقابل، ردت طهران على سلطنة عمان بالقول إن المرشد الإيراني علي خامنئي يعارض "أي نوع من المحادثات" مع أميركا لكن الرسالة ستنقل إليه.

وقال المسؤولون إن رد إيران الفوري على الرسالة كان تحذيرا صريحا بشأن العواقب الإقليمية والدولية لأي عمل عسكري أميركي.

وذكر أحد المسؤولين لرويترز -طالبا عدم ذكر اسمه- أن ترامب قال في رسالته إنه ضد أي حرب مع إيران ويريد إجراء محادثات معها بشأن عدد من القضايا.. "حدد فترة زمنية قصيرة للحصول على ردنا لكن رد إيران الفوري هو أن القرار بيد المرشد الأعلى علي خامنئي في هذه المسألة".

وقال المسؤول الآخر "أوضحنا أن الزعيم الأعلى يعارض أي محادثات لكن الرسالة ستنقل إليه ليتخذ القرار.. ومع ذلك أبلغنا المسؤول العماني أن أي هجوم على إيران ستكون له عواقب إقليمية ودولية".

وأوضحت الصحيفة أن الضربة كانت مقررة قبل فجر الجمعة لتقليل الخطر على العسكريين أو المدنيين، ونقلت عن مسؤول كبير بالإدارة الأميركية أن ترامب وافق في البداية على هجمات على عدد من الأهداف الإيرانية مثل بطاريات الصواريخ وأجهزة الرادار. وأمس الخميس، أعلن الحرس الثوري الإيراني إسقاط طائرة تجسس أميركية مسيرة لدى اختراقها المجال الجوي للبلاد، ويأتي ذلك وسط تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، ومخاوف عالمية من نشوب حرب بينهما.

وكان الرئيس الأميركي وصف إسقاط الطائرة بأنه خطأ فادح، مؤكدا أن لدى واشنطن أدلة تثبت أن الطائرة كانت تحلّقُ فوق المياه الدولية، وقال إنه سيعرف قريبا إذا كانت الولايات المتحدة ستضرب إيران ردا على الهجوم.

المصدر: الجزيرة نت]]>

قالت وكالة رويترز اليوم الجمعة -نقلا عن مسؤولين إيرانيين- قولهم إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب وجه تحذيرا مساء أمس لطهران عبر مسقط من هجوم وشيك على إيران، وأمهلها "فترة زمنية محددة" للرد.

في المقابل، ردت طهران على سلطنة عمان بالقول إن المرشد الإيراني علي خامنئي يعارض "أي نوع من المحادثات" مع أميركا لكن الرسالة ستنقل إليه.

وقال المسؤولون إن رد إيران الفوري على الرسالة كان تحذيرا صريحا بشأن العواقب الإقليمية والدولية لأي عمل عسكري أميركي.

وذكر أحد المسؤولين لرويترز -طالبا عدم ذكر اسمه- أن ترامب قال في رسالته إنه ضد أي حرب مع إيران ويريد إجراء محادثات معها بشأن عدد من القضايا.. "حدد فترة زمنية قصيرة للحصول على ردنا لكن رد إيران الفوري هو أن القرار بيد المرشد الأعلى علي خامنئي في هذه المسألة".

وقال المسؤول الآخر "أوضحنا أن الزعيم الأعلى يعارض أي محادثات لكن الرسالة ستنقل إليه ليتخذ القرار.. ومع ذلك أبلغنا المسؤول العماني أن أي هجوم على إيران ستكون له عواقب إقليمية ودولية".

وأوضحت الصحيفة أن الضربة كانت مقررة قبل فجر الجمعة لتقليل الخطر على العسكريين أو المدنيين، ونقلت عن مسؤول كبير بالإدارة الأميركية أن ترامب وافق في البداية على هجمات على عدد من الأهداف الإيرانية مثل بطاريات الصواريخ وأجهزة الرادار. وأمس الخميس، أعلن الحرس الثوري الإيراني إسقاط طائرة تجسس أميركية مسيرة لدى اختراقها المجال الجوي للبلاد، ويأتي ذلك وسط تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، ومخاوف عالمية من نشوب حرب بينهما.

وكان الرئيس الأميركي وصف إسقاط الطائرة بأنه خطأ فادح، مؤكدا أن لدى واشنطن أدلة تثبت أن الطائرة كانت تحلّقُ فوق المياه الدولية، وقال إنه سيعرف قريبا إذا كانت الولايات المتحدة ستضرب إيران ردا على الهجوم.

المصدر: الجزيرة نت]]>
124180
وزير النفط الإيراني يرثي اقتصاد بلاده http://www.souriyati.com/2019/06/20/124107.html Thu, 20 Jun 2019 07:20:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/20/124107.html أكد وزير النفط الإيراني، بيجن زنجنه، في تصريح صحفي اليوم الأربعاء إن بلاده لا يمكنها "بيع أي كمية من النفط باسمها، واصفا الظروف الاقتصادية التي تمر بها إيران بأنها أسوا مما كانت عليه إبان الحرب العراقية الإيرانية، في ثمانينيات القرن الماضي. ونقلت وكالة "إيسنا" عن زنجنه قوله إن "الوضع الحالي فيما يتعلق ببيع النفط والتبادلات التجارية وتحويل العملات الأجنبية هو أصعب بكثير من فترة الحرب مع العراق، لكن إذا تم حل القضايا الداخلية، فسيتم حل القضايا الخارجية والدولية"، دون توضيح نوع "القضايا الداخلية" التي يدعو إلى حلها، والتي يرى مراقبون أنها إشارة غير مباشرة إلى "الاقتصاد الموازي". ويستخدم مصطلح "الاقتصاد الموازي" لإيران إلى المؤسسات العملاقة التابعة لميليشيات الحرس الثوري، والتي لا تخضع لأي إشراف حكومية، ويغيب عن أدائها أي من معايير الشفافية. وأضاف زنجنه في كلمة خلال فعاليات منظمة الإدارة الصناعية الإيرانية أنه "في ذلك الوقت كان يمكننا تصدير النفط، واليوم لا يمكننا بيع أي كمية من النفط باسم إيران ونواجه صعوبات عدة في مجال تحويل العملة". ويرزح الاقتصاد الإيراني تحت وطأة العقوبات الأمريكية التي استؤنفت بقوة العام الماضي، بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، وتلقى ضربة موجعة مطلع شهر أيار (مايو) الماضي، عندما أعلنت واشنطن عزمها "تصفير صادرات النفط الإيراني"، وذلك عبر "إنهاء الإعفاءات الممنوحة لمستوردي النفط الإيراني". وأشار تقرير للبنك الدولي، أن إجمالي الناتج المحلي الإيراني انخفض في عام 2018 بنسبة 1.9% بعد أن شهد في عام 2017 زيادة بنسبة 3.8%، قبل أن تنسحب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، وكانت نسبة انخفاض الناتج الإجمالي الإيراني في نيسان الماضي 3.9% مقارنة بالعام الماضي 2018، مؤكداً أن التراجع في الاقتصاد الإيراني بلغ ما بين -4.5% إلى -6% هذا العام.   ]]> أكد وزير النفط الإيراني، بيجن زنجنه، في تصريح صحفي اليوم الأربعاء إن بلاده لا يمكنها "بيع أي كمية من النفط باسمها، واصفا الظروف الاقتصادية التي تمر بها إيران بأنها أسوا مما كانت عليه إبان الحرب العراقية الإيرانية، في ثمانينيات القرن الماضي. ونقلت وكالة "إيسنا" عن زنجنه قوله إن "الوضع الحالي فيما يتعلق ببيع النفط والتبادلات التجارية وتحويل العملات الأجنبية هو أصعب بكثير من فترة الحرب مع العراق، لكن إذا تم حل القضايا الداخلية، فسيتم حل القضايا الخارجية والدولية"، دون توضيح نوع "القضايا الداخلية" التي يدعو إلى حلها، والتي يرى مراقبون أنها إشارة غير مباشرة إلى "الاقتصاد الموازي". ويستخدم مصطلح "الاقتصاد الموازي" لإيران إلى المؤسسات العملاقة التابعة لميليشيات الحرس الثوري، والتي لا تخضع لأي إشراف حكومية، ويغيب عن أدائها أي من معايير الشفافية. وأضاف زنجنه في كلمة خلال فعاليات منظمة الإدارة الصناعية الإيرانية أنه "في ذلك الوقت كان يمكننا تصدير النفط، واليوم لا يمكننا بيع أي كمية من النفط باسم إيران ونواجه صعوبات عدة في مجال تحويل العملة". ويرزح الاقتصاد الإيراني تحت وطأة العقوبات الأمريكية التي استؤنفت بقوة العام الماضي، بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، وتلقى ضربة موجعة مطلع شهر أيار (مايو) الماضي، عندما أعلنت واشنطن عزمها "تصفير صادرات النفط الإيراني"، وذلك عبر "إنهاء الإعفاءات الممنوحة لمستوردي النفط الإيراني". وأشار تقرير للبنك الدولي، أن إجمالي الناتج المحلي الإيراني انخفض في عام 2018 بنسبة 1.9% بعد أن شهد في عام 2017 زيادة بنسبة 3.8%، قبل أن تنسحب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، وكانت نسبة انخفاض الناتج الإجمالي الإيراني في نيسان الماضي 3.9% مقارنة بالعام الماضي 2018، مؤكداً أن التراجع في الاقتصاد الإيراني بلغ ما بين -4.5% إلى -6% هذا العام.   ]]> 124107 ألمانيا: «أدلة قوية» على تورط إيران في هجمات خليج عُمان http://www.souriyati.com/2019/06/19/124077.html Wed, 19 Jun 2019 11:53:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/19/124077.html أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أنها تتعامل مع ما يعلنه الأميركيون حول تورط إيران في هجمات خليج عُمان بجدية، مشيرةً إلى أن ألمانيا ترى أن «الأدلة قوية» بشأن هذه الاتهامات. وأضافت ميركل، اليوم (الثلاثاء)، خلال مؤتمر صحافي مع الرئيس الأوكراني في برلين: «هذا لا يمنعني من القول إننا نبذل قصارى جهدنا لحل حالة الصراع مع إيران بطرق سلمية. ألمانيا ملتزمة بذلك». وذكرت ميركل أنه رغم ذلك فإن المفاوضات مثل التي جرت خلال زيارة وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، لإيران، هي الطريق السليم. داعيةً القيادة الإيرانية إلى التمسك بالاتفاق النووي الدولي، محذرةً من العواقب حال عدم حدوث ذلك. كان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، قد اتهم رسمياً إيران بالضلوع في تنفيذ التفجيرات على ناقلتي النفط في خليج عمان، مشيراً إلى أن بصمات إيران واضحة في الحادث. وقال ترمب لقناة «فوكس نيوز»، أمس، إن «إيران دولة إرهاب، وإن شريط الفيديو الذي بثّته البحرية الأميركية، وتقييم كبار مستشاريه، يثبت قيام إيران بتلك الهجمات الأخيرة على ناقلات النفط بالقرب من مضيق هرمز». وقال ترمب تحديداً إن «إيران قامت بذلك (التفجيرات)؛ إنهم فعلوا ذلك، لأننا رأينا القارب وهم يحاولون إزالة اللغم. أعتقد أن أحد الألغام لم ينفجر، وربما كان اسم إيران مكتوباً عليه، ربما لم يدركوا أننا لدينا الإمكانات لرؤية كل شيء حتى في أثناء الليل. أنت رأيت القارب في الليل في أثناء محاولتهم الناجحة إزالة اللغم، وهذا ما تم كشفه» المصدر: الشرق الأوسط]]> أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أنها تتعامل مع ما يعلنه الأميركيون حول تورط إيران في هجمات خليج عُمان بجدية، مشيرةً إلى أن ألمانيا ترى أن «الأدلة قوية» بشأن هذه الاتهامات. وأضافت ميركل، اليوم (الثلاثاء)، خلال مؤتمر صحافي مع الرئيس الأوكراني في برلين: «هذا لا يمنعني من القول إننا نبذل قصارى جهدنا لحل حالة الصراع مع إيران بطرق سلمية. ألمانيا ملتزمة بذلك». وذكرت ميركل أنه رغم ذلك فإن المفاوضات مثل التي جرت خلال زيارة وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، لإيران، هي الطريق السليم. داعيةً القيادة الإيرانية إلى التمسك بالاتفاق النووي الدولي، محذرةً من العواقب حال عدم حدوث ذلك. كان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، قد اتهم رسمياً إيران بالضلوع في تنفيذ التفجيرات على ناقلتي النفط في خليج عمان، مشيراً إلى أن بصمات إيران واضحة في الحادث. وقال ترمب لقناة «فوكس نيوز»، أمس، إن «إيران دولة إرهاب، وإن شريط الفيديو الذي بثّته البحرية الأميركية، وتقييم كبار مستشاريه، يثبت قيام إيران بتلك الهجمات الأخيرة على ناقلات النفط بالقرب من مضيق هرمز». وقال ترمب تحديداً إن «إيران قامت بذلك (التفجيرات)؛ إنهم فعلوا ذلك، لأننا رأينا القارب وهم يحاولون إزالة اللغم. أعتقد أن أحد الألغام لم ينفجر، وربما كان اسم إيران مكتوباً عليه، ربما لم يدركوا أننا لدينا الإمكانات لرؤية كل شيء حتى في أثناء الليل. أنت رأيت القارب في الليل في أثناء محاولتهم الناجحة إزالة اللغم، وهذا ما تم كشفه» المصدر: الشرق الأوسط]]> 124077 الحرس الثوري الإيراني: صواريخنا الباليستية يمكنها إصابة حاملات طائرات في البحر http://www.souriyati.com/2019/06/19/124081.html Wed, 19 Jun 2019 11:53:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/19/124081.html قال قائد الحرس الثوري الإيراني، يوم (الثلاثاء) 18-06-2019 ، إن صواريخ إيران الباليستية يمكنها إصابة «حاملات طائرات في البحر» بدقة كبيرة. وقال البريجادير جنرال حسين سلامي، في كلمة بثها التلفزيون: «هذه الصواريخ يمكنها إصابة حاملات في البحر بدقة كبيرة... هذه الصواريخ مصنوعة محلياً، ومن الصعب اعتراضها وإصابتها بصواريخ أخرى». وأضاف أن التكنولوجيا الإيرانية الخاصة بالصواريخ الباليستية غيرت ميزان القوى في الشرق الأوسط. وجاءت تصريحاته في أعقاب هجمات على ناقلتي نفط في خليج عمان الأسبوع الماضي، مما زاد من التوتر المتصاعد بالفعل بين طهران وواشنطن التي عززت وجودها العسكري في المنطقة. وفي وقت سابق، هدد رئيس الأركان المسلحة الإيرانية محمد باقري بـ«إغلاق مضيق هرمز»، وقال تعليقاً على الاتهامات الأميركية لبلاده بتنفيذ الهجمات على ناقلتي النفط في خليج عُمان، إنها «جعلت الأحداث الأخيرة في الخليج أساساً لاتهام إيران، ولكن عليهم أن يعلموا حقيقة أن إيران لو أرادت منع صادرات النفط من (الخليج العربي)، فإنها، وفي ضوء قدرات قواتها المسلحة، ستفعل ذلك بالكامل، وبصورة علنية وصريحة، ولن تلجأ للخداع والتستر». وكان «الحرس الثوري» الإيراني قد رفض، الشهر الماضي، مقترحاً للرئيس الأميركي دونالد ترمب للتفاوض مع طهران، مستبعداً وقوع أي هجوم أميركي، وسط صمت من حكومة حسن روحاني. وانتقد خطيب جمعة طهران، محمد جواد حاج علي أكبري، رد الدول الأوروبية على قرار طهران تجميد جزء من التزاماتها النووية، وهدد خطيب جمعة أصفهان بشن هجوم صاروخي على الأسطول البحري الأميركي، في حين طالب خطيب جمعة مشهد بتنحي مسؤولين ليسوا قادرين على قيادة الحرب. المصدر: الشرق الأوسط شاركت في "غزو العراق" وقصف السودان... تعرف على حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" التي تستعد لإيران أرسلت الولايات المتحدة الأمريكية حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" إلى الشرق الأوسط كـ"رسالة" إلى إيران، على حد تعبير المسؤولين الأمريكيين وذلك في ظل حالة من التصعيد التي تشهدها منطقة الخليج. وعبر قناة السويس، وصلت الخميس 9 مايو/آيار إلى منطقة الخليج مجموعة لينكولن البحرية العسكرية الأمريكية المكونة من حاملة الطائرات "يو إس إس أبراهام لينكولن"، وسفينة "يو إس إس ليتي جولف"، وسفينة "يو إس إس باينبريدغ"، وسفينة "يو إس إس نيتز" و"يو إس إس ماسون". وقالت القيادة المركزية الأمريكية، في بيان نشر على "فيسبوك"، إن الهدف من إرسال حاملة الطائرات الأمريكية "أبراهام لينكولن" والقوة الضاربة المرافقة لها، إضافة إلى وجود قاذفات "بي 52" الأمريكية في قاعدة العديد في قطر، حماية المصالح الأمريكية ومصالح حلفاء أمريكا في المنطقة. من أضخم السفن الحربية في العالم "أبراهام لينكولن" هي حاملة طائرات عملاقة من فئة نيمتز، وتعد من أضخم السفن الحربية في العالم. سميت على اسم الرئيس الأمريكي الذي تولى الحكم إبان الحرب الأهلية الأمريكية إبراهام لينكون. تخدم لدى قيادة قوات أسطول الولايات المتحدة ويبحر في معيتها مجموعة الحاملة الضاربة 9 وجناح الحاملة الجوي 2. في عام 1991 شاركت في عملية عاصفة الصحراء لتحرير الكويت كما قادت قوة المهام الموحدة في الصومال سنة 1992-1993 وقصفت السودان وأفغانستان 20 أغسطس من عام 1998، فيما أطلقت عليه الولايات المتحدة اسم عملية "الوصول اللانهائي". ذروة غير مسبوقة.. هذه الوحوش الحربية لا تتحرك عبثًا: — حاملة الطائرات USS Abraham Lincoln (عبرت السويس إلى البحر الأحمر) — 4 قاذفات B52 (هبطت في قاعدة العديد بقطر)#إيران pic.twitter.com/OdwBWCqGgH — Essa Swadi (@essaswadi) May 11, 2019 مدينة في البحر يبلغ طول حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" نحو 333 مترا، وتعمل بالطاقة النووية. تحتوي على سطح مجهز لإقلاع الطائرات وهبوطها، وتبلغ مساحتها 4 أفدنة ونصف الفدان، بحسب وكالة أسوشيتد برس الأمريكية. كانت "أبراهام لينكولن" الأضخم، حتى دخول سفينة "يو إس إس جيرالد فورد" إلى الخدمة عام 2017، والتي تعتبر أضخم حاملة طائرات في العالم. تم الانتهاء من بنائها في عام 1988 ودخلت الخدمة في عام 1989، وتصل تكلفتها إلى 4.7 مليار دولار بحسب تقديرات أجريت في 2010. تستطيع حاملة الطائرات حمل ما يقرب من 90 طائرة بين مقاتلات وقاصفات، ومروحيات، ولديها سعة كافية لحمل أكثر من 6 آلاف فرد من الضباط والبحّارة المجندين. أسطول الحاملة الأساسي يتكون من مقاتلات طراز F/A-18، وطائرة استطلاع من طراز E-2 "هوك آي"، كما انضمت مقاتلات من طراز F-35 العام الماضي إلى الحاملة. فضلا عن طائرات مروحية من طراز إم إتش-60 سي هوك، وطائرات أخرى. تحتوي السفينة من الداخل على ممرات ضيقة وسلالم معدنية ضيقة تؤدي إلى شبكة هائلة من أماكن العمل والمعيشة. لا تسير وحيدة أبدا.. تتحرك حاملة لينكولن، مثلها مثل حاملات الطائرات الأخرى، في تشكيل بحري عسكري لحمايتها، إذ يرافق لينكولن إلى الشرق الأوسط ثلاث مُدمرات: "يو إس إس بينبريدج": مدمرة صواريخ موجهة من طراز "أرلي بورك"، تم تسميتها على اسم العميد البحري ويليام بينبريدج، ودخلت الخدمة في عام 2005. عملت مدمرة بينبريدج في البحر المتوسط، وقد اكتسبت شهرة عام 2009، بعد مشاركتها في تحرير الكابتن ريتشارد فيليبس الذي اختطف على يد قراصنة صوماليين بعد احتجازهم للسفينة التي كان يقودها. وفي عام 2011، أجرى طاقم سفينة بينبريدج نحو 27 عملية لمكافحة القرصنة في خليج عدن وخليج عمان ومنطقة الصومال. "يو إس إس نيتز": سميت بنيتز تكريما للأمين العام للبحرية الأمريكية بول نيتز، وهي من طراز مدمرات "أرلي بورك" متعددة المهام. وتستطيع المدمرة أداء ضربات صواريخ توماهوك على أهداف برية، ولديها رادار "إيجيس" المتطور، وصواريخ أرض جو، وقاذفة صواريخ من طراز هاربون، كما تحتوي على نظام مضاد للصواريخ البالستية. "يو إس إس ميسون": سميت بهذا الاسم نسبة إلى رجلين هما: وزير الخارجية السابق في البحرية جون يونغ ميسون والطيار المقاتل نيوتن هنري ميسون. تعتبر هذه المدمرة هي المدمرة السابعة والثلاثون من فئتها. تعرضت في 12 أكتوبر 2016 لعدة صواريخ من الأراضي اليمنية من قبل الحوثيين، مما اضطر المدمرة لاطلاق وابل من الصواريخ الدفاعية.وفي اليوم التالي، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن المدمرة نيتز أطلقت صواريخ كروز على مواقع للرادار في اليمن ردا على هجمات الحوثي على المدمرة الأمريكية يو إس إس ماسون. فضلا عن ذلك يرافق "أبراهام لينكولن" الطراد "يو إس إس ليتي غولف"، وهو طراد صواريخ موجهة، يحمل طائرتي هليكوبتر متعددة الأغراض من طراز "سي هوك لامبس"، وكذلك فرقاطة "منديز نونيز" الإسبانية. كانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قالت إن إرسال حاملة الطائرات والقوة المرافقة لها يأتي ردا على مخاطر عمليات عسكرية إيرانية محتملة ضد القوات الأمريكية في المنطقة. ولم يوضح البنتاغون طبيعة التهديدات الإيرانية المحتملة والتي أنكرتها إيران جملة وتفصيلا ووصفت الخطوة الأمريكية بأنها "حرب نفسية" تهدف إلى ترهيبها. ]]> قال قائد الحرس الثوري الإيراني، يوم (الثلاثاء) 18-06-2019 ، إن صواريخ إيران الباليستية يمكنها إصابة «حاملات طائرات في البحر» بدقة كبيرة. وقال البريجادير جنرال حسين سلامي، في كلمة بثها التلفزيون: «هذه الصواريخ يمكنها إصابة حاملات في البحر بدقة كبيرة... هذه الصواريخ مصنوعة محلياً، ومن الصعب اعتراضها وإصابتها بصواريخ أخرى». وأضاف أن التكنولوجيا الإيرانية الخاصة بالصواريخ الباليستية غيرت ميزان القوى في الشرق الأوسط. وجاءت تصريحاته في أعقاب هجمات على ناقلتي نفط في خليج عمان الأسبوع الماضي، مما زاد من التوتر المتصاعد بالفعل بين طهران وواشنطن التي عززت وجودها العسكري في المنطقة. وفي وقت سابق، هدد رئيس الأركان المسلحة الإيرانية محمد باقري بـ«إغلاق مضيق هرمز»، وقال تعليقاً على الاتهامات الأميركية لبلاده بتنفيذ الهجمات على ناقلتي النفط في خليج عُمان، إنها «جعلت الأحداث الأخيرة في الخليج أساساً لاتهام إيران، ولكن عليهم أن يعلموا حقيقة أن إيران لو أرادت منع صادرات النفط من (الخليج العربي)، فإنها، وفي ضوء قدرات قواتها المسلحة، ستفعل ذلك بالكامل، وبصورة علنية وصريحة، ولن تلجأ للخداع والتستر». وكان «الحرس الثوري» الإيراني قد رفض، الشهر الماضي، مقترحاً للرئيس الأميركي دونالد ترمب للتفاوض مع طهران، مستبعداً وقوع أي هجوم أميركي، وسط صمت من حكومة حسن روحاني. وانتقد خطيب جمعة طهران، محمد جواد حاج علي أكبري، رد الدول الأوروبية على قرار طهران تجميد جزء من التزاماتها النووية، وهدد خطيب جمعة أصفهان بشن هجوم صاروخي على الأسطول البحري الأميركي، في حين طالب خطيب جمعة مشهد بتنحي مسؤولين ليسوا قادرين على قيادة الحرب. المصدر: الشرق الأوسط شاركت في "غزو العراق" وقصف السودان... تعرف على حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" التي تستعد لإيران أرسلت الولايات المتحدة الأمريكية حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" إلى الشرق الأوسط كـ"رسالة" إلى إيران، على حد تعبير المسؤولين الأمريكيين وذلك في ظل حالة من التصعيد التي تشهدها منطقة الخليج. وعبر قناة السويس، وصلت الخميس 9 مايو/آيار إلى منطقة الخليج مجموعة لينكولن البحرية العسكرية الأمريكية المكونة من حاملة الطائرات "يو إس إس أبراهام لينكولن"، وسفينة "يو إس إس ليتي جولف"، وسفينة "يو إس إس باينبريدغ"، وسفينة "يو إس إس نيتز" و"يو إس إس ماسون". وقالت القيادة المركزية الأمريكية، في بيان نشر على "فيسبوك"، إن الهدف من إرسال حاملة الطائرات الأمريكية "أبراهام لينكولن" والقوة الضاربة المرافقة لها، إضافة إلى وجود قاذفات "بي 52" الأمريكية في قاعدة العديد في قطر، حماية المصالح الأمريكية ومصالح حلفاء أمريكا في المنطقة. من أضخم السفن الحربية في العالم "أبراهام لينكولن" هي حاملة طائرات عملاقة من فئة نيمتز، وتعد من أضخم السفن الحربية في العالم. سميت على اسم الرئيس الأمريكي الذي تولى الحكم إبان الحرب الأهلية الأمريكية إبراهام لينكون. تخدم لدى قيادة قوات أسطول الولايات المتحدة ويبحر في معيتها مجموعة الحاملة الضاربة 9 وجناح الحاملة الجوي 2. في عام 1991 شاركت في عملية عاصفة الصحراء لتحرير الكويت كما قادت قوة المهام الموحدة في الصومال سنة 1992-1993 وقصفت السودان وأفغانستان 20 أغسطس من عام 1998، فيما أطلقت عليه الولايات المتحدة اسم عملية "الوصول اللانهائي". ذروة غير مسبوقة.. هذه الوحوش الحربية لا تتحرك عبثًا: — حاملة الطائرات USS Abraham Lincoln (عبرت السويس إلى البحر الأحمر) — 4 قاذفات B52 (هبطت في قاعدة العديد بقطر)#إيران pic.twitter.com/OdwBWCqGgH — Essa Swadi (@essaswadi) May 11, 2019 مدينة في البحر يبلغ طول حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" نحو 333 مترا، وتعمل بالطاقة النووية. تحتوي على سطح مجهز لإقلاع الطائرات وهبوطها، وتبلغ مساحتها 4 أفدنة ونصف الفدان، بحسب وكالة أسوشيتد برس الأمريكية. كانت "أبراهام لينكولن" الأضخم، حتى دخول سفينة "يو إس إس جيرالد فورد" إلى الخدمة عام 2017، والتي تعتبر أضخم حاملة طائرات في العالم. تم الانتهاء من بنائها في عام 1988 ودخلت الخدمة في عام 1989، وتصل تكلفتها إلى 4.7 مليار دولار بحسب تقديرات أجريت في 2010. تستطيع حاملة الطائرات حمل ما يقرب من 90 طائرة بين مقاتلات وقاصفات، ومروحيات، ولديها سعة كافية لحمل أكثر من 6 آلاف فرد من الضباط والبحّارة المجندين. أسطول الحاملة الأساسي يتكون من مقاتلات طراز F/A-18، وطائرة استطلاع من طراز E-2 "هوك آي"، كما انضمت مقاتلات من طراز F-35 العام الماضي إلى الحاملة. فضلا عن طائرات مروحية من طراز إم إتش-60 سي هوك، وطائرات أخرى. تحتوي السفينة من الداخل على ممرات ضيقة وسلالم معدنية ضيقة تؤدي إلى شبكة هائلة من أماكن العمل والمعيشة. لا تسير وحيدة أبدا.. تتحرك حاملة لينكولن، مثلها مثل حاملات الطائرات الأخرى، في تشكيل بحري عسكري لحمايتها، إذ يرافق لينكولن إلى الشرق الأوسط ثلاث مُدمرات: "يو إس إس بينبريدج": مدمرة صواريخ موجهة من طراز "أرلي بورك"، تم تسميتها على اسم العميد البحري ويليام بينبريدج، ودخلت الخدمة في عام 2005. عملت مدمرة بينبريدج في البحر المتوسط، وقد اكتسبت شهرة عام 2009، بعد مشاركتها في تحرير الكابتن ريتشارد فيليبس الذي اختطف على يد قراصنة صوماليين بعد احتجازهم للسفينة التي كان يقودها. وفي عام 2011، أجرى طاقم سفينة بينبريدج نحو 27 عملية لمكافحة القرصنة في خليج عدن وخليج عمان ومنطقة الصومال. "يو إس إس نيتز": سميت بنيتز تكريما للأمين العام للبحرية الأمريكية بول نيتز، وهي من طراز مدمرات "أرلي بورك" متعددة المهام. وتستطيع المدمرة أداء ضربات صواريخ توماهوك على أهداف برية، ولديها رادار "إيجيس" المتطور، وصواريخ أرض جو، وقاذفة صواريخ من طراز هاربون، كما تحتوي على نظام مضاد للصواريخ البالستية. "يو إس إس ميسون": سميت بهذا الاسم نسبة إلى رجلين هما: وزير الخارجية السابق في البحرية جون يونغ ميسون والطيار المقاتل نيوتن هنري ميسون. تعتبر هذه المدمرة هي المدمرة السابعة والثلاثون من فئتها. تعرضت في 12 أكتوبر 2016 لعدة صواريخ من الأراضي اليمنية من قبل الحوثيين، مما اضطر المدمرة لاطلاق وابل من الصواريخ الدفاعية.وفي اليوم التالي، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن المدمرة نيتز أطلقت صواريخ كروز على مواقع للرادار في اليمن ردا على هجمات الحوثي على المدمرة الأمريكية يو إس إس ماسون. فضلا عن ذلك يرافق "أبراهام لينكولن" الطراد "يو إس إس ليتي غولف"، وهو طراد صواريخ موجهة، يحمل طائرتي هليكوبتر متعددة الأغراض من طراز "سي هوك لامبس"، وكذلك فرقاطة "منديز نونيز" الإسبانية. كانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) قالت إن إرسال حاملة الطائرات والقوة المرافقة لها يأتي ردا على مخاطر عمليات عسكرية إيرانية محتملة ضد القوات الأمريكية في المنطقة. ولم يوضح البنتاغون طبيعة التهديدات الإيرانية المحتملة والتي أنكرتها إيران جملة وتفصيلا ووصفت الخطوة الأمريكية بأنها "حرب نفسية" تهدف إلى ترهيبها. ]]> 124081 وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو : لدينا أدلة قوية على تورط إيران في أحداث خليج عمان http://www.souriyati.com/2019/06/19/124051.html Wed, 19 Jun 2019 09:40:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/19/124051.html عقد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء، مؤتمراً صحفياً قال فيه إن لدى بلاده "أدلة قوية" على تورط إيران في الاعتداءات التي طالت ناقلات نفط في المياه الدولية بخليج عمان. وأضاف بومبيو: "نريد إفهام إيران أننا عازمون على منعها من أنشطتها الخبيثة في المنطقة"، وأن "نشر ألف جندي إضافي في الشرق الأوسط دليل على جدية واشنطن في التعامل مع تهديدات طهران"، مشيراً إلى أنه "ليس من مصلحة إيران الاستمرار في سياستها الحالية". وتابع: "نحن موجودون في المنطقة لردع أي اعتداء من إيران ولحماية المصالح الأمريكية"، وأكد أن الولايات المتحدة تريد أيضاً "إقناع إيران بألا تواصل عملها في البرنامج النووي وبأن تتوقف عن أعمالها العدائية". وأكد وجود "أدلة قوية على تورط إيران باعتداءات ناقلات النفط في الخليج"، وشدد على أن واشنطن ستواصل العمل مع شركائها في العالم لمواجهة التهديدات الإيرانية، واستدرك بالقول: "لا نريد شن حرب ضد إيران ولكننا نريد حماية مصالحنا في المنطقة ولجميع الدول مصلحة في حماية الملاحة البحرية وإمدادات النفط". كما قال إن "حملة الضغط على إيران مستمرة"، وأن "الخيارات العسكرية والدبلوماسية تسير يداً بيد بظل هذه التطورات"، واستطرد بأن "الجنود في القيادة المركزية للرد على أي تهديد". ]]> عقد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء، مؤتمراً صحفياً قال فيه إن لدى بلاده "أدلة قوية" على تورط إيران في الاعتداءات التي طالت ناقلات نفط في المياه الدولية بخليج عمان. وأضاف بومبيو: "نريد إفهام إيران أننا عازمون على منعها من أنشطتها الخبيثة في المنطقة"، وأن "نشر ألف جندي إضافي في الشرق الأوسط دليل على جدية واشنطن في التعامل مع تهديدات طهران"، مشيراً إلى أنه "ليس من مصلحة إيران الاستمرار في سياستها الحالية". وتابع: "نحن موجودون في المنطقة لردع أي اعتداء من إيران ولحماية المصالح الأمريكية"، وأكد أن الولايات المتحدة تريد أيضاً "إقناع إيران بألا تواصل عملها في البرنامج النووي وبأن تتوقف عن أعمالها العدائية". وأكد وجود "أدلة قوية على تورط إيران باعتداءات ناقلات النفط في الخليج"، وشدد على أن واشنطن ستواصل العمل مع شركائها في العالم لمواجهة التهديدات الإيرانية، واستدرك بالقول: "لا نريد شن حرب ضد إيران ولكننا نريد حماية مصالحنا في المنطقة ولجميع الدول مصلحة في حماية الملاحة البحرية وإمدادات النفط". كما قال إن "حملة الضغط على إيران مستمرة"، وأن "الخيارات العسكرية والدبلوماسية تسير يداً بيد بظل هذه التطورات"، واستطرد بأن "الجنود في القيادة المركزية للرد على أي تهديد". ]]> 124051 أميركا تنشر صورا جديدة للناقلتين وتقرر إرسال قوات إضافية للمنطقة http://www.souriyati.com/2019/06/18/124039.html Tue, 18 Jun 2019 10:41:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/18/124039.html

نشرت الولايات المتحدة صورا جديدة قالت إنها تثبت تورط إيران في الهجومين اللذين استهدفا ناقلتي نفط في بحر عُمان الأسبوع الماضي، تزامنا مع قرارها إرسال نحو ألف جندي للمنطقة.

ويظهر في إحدى هذه الصور، وعددها 11 صورة، جسم معدني دائري ملتصقا بجسم الناقلة اليابانية كوكوا كوريجيوس.

وبحسب وزارة الدفاع الأميركية، فإن هذا الجسم هو أحد المغناطيسات التي استخدمت لتثبيت لغم لم ينفجر تؤكد واشنطن أن الإيرانيين ثبتوه على السفينة ثم سارعوا إلى نزعه بعد الهجوم.

وفي صورة أخرى، بدت الفجوة التي خلفها على جسم الناقلة نفسها لغم آخر انفجر. ووفقا للبنتاغون، فإن قُطر الفجوة يزيد على متر.

ووفق بيان البنتاغون "إيران مسؤولة عن هذا الهجوم، كما تثبت ذلك أدلة الفيديو والموارد والمهارات المطلوبة للقيام بسرعة بإزالة اللغم اللاصق غير المنفجر".

وبحسب الوزارة، فإن هذه الصور التقطتها مروحية "سيهوك" تابعة للبحرية الأميركية.

ويقول خبراء متفجرات في البحرية الأميركية إن المكان الذي اختير لتثبيت الألغام على جسم السفينة، فوق خط الماء، يدل على أن الهدف لم يكن إغراق السفينتين.

ولكن الطريقة التي استخدمت في إزالة اللغم الذي لم ينفجر -أي حوالي عشرة رجال على متن قارب سريع مزودين بسترات نجاة ولكن من دون معدات مضادة للانفجار- كانت في الواقع طريقة خطرة للغاية، وفقا لأحد هؤلاء الخبراء الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم، والذي وصف العملية بأنها "سيناريو شديد الخطورة".

تحقيق وفتحت الولايات المتحدة تحقيقا بالتعاون مع دول عديدة أخرى لم تسمها، وأبدت دول الاتحاد الأوروبي حذرا في تحديد المسؤوليات عن الهجمات، رافضة -خلافا لبريطانيا- تبني اتهامات واشنطن لإيران.

من جهته، أعلن وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان عن نشر نحو ألف جندي إضافي بالشرق الأوسط ضمن ما قال إنها "أغراض دفاعية" مشيرا إلى الخطر من إيران.

وقال شاناهان في بيان "الهجمات الإيرانية الأخيرة تؤكد صحة معلومات المخابرات الموثوقة التي تلقيناها بشأن السلوك العدواني للقوات الإيرانية ووكلائها من الجماعات التي تهدد أفراد الجيش والمصالح الأميركية في المنطقة".

وأعلنت إيران أنها ستتجاوز قريبا الحد الأقصى لكمية اليورانيوم المخصب المتاح لها تخزينها بناء على الاتفاق النووي الدولي الموقع عام 2015، وذلك في نقطة خلاف جديدة مع الولايات المتحدة التي اتهمت طهران "بالابتزاز النووي".

وتعرضت ناقلتا نفط نرويجية ويابانية الخميس لهجومين لم يحدد مصدرهما حينما كانتا تبحران قرب مضيق هرمز الممر الإستراتيجي الذي يعبر منه يوميا نحو ثلث إمدادات النفط العالمية المنقولة بحرا.

ووقع الهجومان بعد شهر من تعرض ناقلتي نفط سعوديتين وناقلة نروجية وسفينة شحن إماراتية لعمليات "تخريبية".

ووجهت واشنطن أصابع الاتهام في كل هذه الهجمات إلى طهران التي سبق لها وأن هددت مرارا بإغلاق مضيق هرمز لكنها نفت أي ضلوع لها في هذه الهجمات.

المصدر: الجزيرة نت]]>

نشرت الولايات المتحدة صورا جديدة قالت إنها تثبت تورط إيران في الهجومين اللذين استهدفا ناقلتي نفط في بحر عُمان الأسبوع الماضي، تزامنا مع قرارها إرسال نحو ألف جندي للمنطقة.

ويظهر في إحدى هذه الصور، وعددها 11 صورة، جسم معدني دائري ملتصقا بجسم الناقلة اليابانية كوكوا كوريجيوس.

وبحسب وزارة الدفاع الأميركية، فإن هذا الجسم هو أحد المغناطيسات التي استخدمت لتثبيت لغم لم ينفجر تؤكد واشنطن أن الإيرانيين ثبتوه على السفينة ثم سارعوا إلى نزعه بعد الهجوم.

وفي صورة أخرى، بدت الفجوة التي خلفها على جسم الناقلة نفسها لغم آخر انفجر. ووفقا للبنتاغون، فإن قُطر الفجوة يزيد على متر.

ووفق بيان البنتاغون "إيران مسؤولة عن هذا الهجوم، كما تثبت ذلك أدلة الفيديو والموارد والمهارات المطلوبة للقيام بسرعة بإزالة اللغم اللاصق غير المنفجر".

وبحسب الوزارة، فإن هذه الصور التقطتها مروحية "سيهوك" تابعة للبحرية الأميركية.

ويقول خبراء متفجرات في البحرية الأميركية إن المكان الذي اختير لتثبيت الألغام على جسم السفينة، فوق خط الماء، يدل على أن الهدف لم يكن إغراق السفينتين.

ولكن الطريقة التي استخدمت في إزالة اللغم الذي لم ينفجر -أي حوالي عشرة رجال على متن قارب سريع مزودين بسترات نجاة ولكن من دون معدات مضادة للانفجار- كانت في الواقع طريقة خطرة للغاية، وفقا لأحد هؤلاء الخبراء الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم، والذي وصف العملية بأنها "سيناريو شديد الخطورة".

تحقيق وفتحت الولايات المتحدة تحقيقا بالتعاون مع دول عديدة أخرى لم تسمها، وأبدت دول الاتحاد الأوروبي حذرا في تحديد المسؤوليات عن الهجمات، رافضة -خلافا لبريطانيا- تبني اتهامات واشنطن لإيران.

من جهته، أعلن وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان عن نشر نحو ألف جندي إضافي بالشرق الأوسط ضمن ما قال إنها "أغراض دفاعية" مشيرا إلى الخطر من إيران.

وقال شاناهان في بيان "الهجمات الإيرانية الأخيرة تؤكد صحة معلومات المخابرات الموثوقة التي تلقيناها بشأن السلوك العدواني للقوات الإيرانية ووكلائها من الجماعات التي تهدد أفراد الجيش والمصالح الأميركية في المنطقة".

وأعلنت إيران أنها ستتجاوز قريبا الحد الأقصى لكمية اليورانيوم المخصب المتاح لها تخزينها بناء على الاتفاق النووي الدولي الموقع عام 2015، وذلك في نقطة خلاف جديدة مع الولايات المتحدة التي اتهمت طهران "بالابتزاز النووي".

وتعرضت ناقلتا نفط نرويجية ويابانية الخميس لهجومين لم يحدد مصدرهما حينما كانتا تبحران قرب مضيق هرمز الممر الإستراتيجي الذي يعبر منه يوميا نحو ثلث إمدادات النفط العالمية المنقولة بحرا.

ووقع الهجومان بعد شهر من تعرض ناقلتي نفط سعوديتين وناقلة نروجية وسفينة شحن إماراتية لعمليات "تخريبية".

ووجهت واشنطن أصابع الاتهام في كل هذه الهجمات إلى طهران التي سبق لها وأن هددت مرارا بإغلاق مضيق هرمز لكنها نفت أي ضلوع لها في هذه الهجمات.

المصدر: الجزيرة نت]]>
124039
إيران: سننسحب من الاتفاق النووي إن لم يستطع الأوروبيون إنقاذه http://www.souriyati.com/2019/06/18/124027.html Tue, 18 Jun 2019 10:35:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/18/124027.html قال نائب في البرلمان الإيراني، اليوم الاثنين، إن بلاده سوف تنسحب من "الاتفاق النووي إن فشل الاتحاد الأوروبي في إنقاذ الاتفاق"، وذلك بعد ساعات من إعلان متحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، عزم بلاده البدء برفع وتيرة تخصيب اليورانيوم في غضون بضعة أيام. ونقلت وكالة رويترز عن بهروز كمالوندي، المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية قوله إن طهران بدأت بالفعل "رفع وتيرة التخصيب إلى أربعة أمثالها"، واستطرد: "بل وزدنا على ذلك في الآونة الأخيرة حتى نتجاوز حد 300 كيلوجرام خلال عشرة أيام. وتابع: "احتياطي إيران يزداد يومياَ بمعدل أسرع. وإذا كان مهما بالنسبة لهم (أوروبا) تأمين الاتفاق، فعليهم بذل قصارى جهدهم.. بمجرد تنفيذ التزاماتهم ستعود الأمور بشكل طبيعي إلى وضعها الأصلي". في حين نقلت وكالة فارس الإيرانية عن الرئيس حسن روحاني قوله إنه "لم يعد أمام أوروبا متسع من الوقت لإنقاذ الاتفاق النووي" الذي انسحبت منه واشنطن العام الماضي، وأضاف في تصريح أدلى به أثناء اجتماع مع السفير الفرنسي الجديد لدى طهران: "إنها لحظة حاسمة ولا يزال بوسع فرنسا العمل مع موقعين آخرين على الاتفاق ولعب دور تاريخي لإنقاذه في هذا الوقت القصير للغاية". من جانبها، قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية إن "برلين تحث طهران على الوفاء بالالتزامات المتفق عليها في الاتفاق النووي". أما المتحدث باسم الكرملين الروسي، ديمتري بيسكوف، فقال في تصريح صحفي إنه لم يطلع بعد على البيان الإيراني بشأن تصعيد إيران وتيرة تخصيب اليورانيوم لديها. بينما قال متحدث باسم رئيسة الحكومة البريطانية المستقيلة تيريزا ماي، إن "بريطانيا ستبحث جميع الخيارات المتاحة إذا انتهكت إيران التزاماتها فيما يتعلق بأنشطتها النووية"، وتابع بأن بلاده كانت واضحة "فيما يتعلق بمخاوفها من الخطط الإيرانية بخفض التزاماتها بالاتفاق النووي". وتابع المتحدث بالبريطاني: "إذا توقفت إيران عن تنفيذ التزاماتها النووية، سنبحث آنذاك جميع الخيارات المتاحة أمامنا".   ]]> قال نائب في البرلمان الإيراني، اليوم الاثنين، إن بلاده سوف تنسحب من "الاتفاق النووي إن فشل الاتحاد الأوروبي في إنقاذ الاتفاق"، وذلك بعد ساعات من إعلان متحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، عزم بلاده البدء برفع وتيرة تخصيب اليورانيوم في غضون بضعة أيام. ونقلت وكالة رويترز عن بهروز كمالوندي، المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية قوله إن طهران بدأت بالفعل "رفع وتيرة التخصيب إلى أربعة أمثالها"، واستطرد: "بل وزدنا على ذلك في الآونة الأخيرة حتى نتجاوز حد 300 كيلوجرام خلال عشرة أيام. وتابع: "احتياطي إيران يزداد يومياَ بمعدل أسرع. وإذا كان مهما بالنسبة لهم (أوروبا) تأمين الاتفاق، فعليهم بذل قصارى جهدهم.. بمجرد تنفيذ التزاماتهم ستعود الأمور بشكل طبيعي إلى وضعها الأصلي". في حين نقلت وكالة فارس الإيرانية عن الرئيس حسن روحاني قوله إنه "لم يعد أمام أوروبا متسع من الوقت لإنقاذ الاتفاق النووي" الذي انسحبت منه واشنطن العام الماضي، وأضاف في تصريح أدلى به أثناء اجتماع مع السفير الفرنسي الجديد لدى طهران: "إنها لحظة حاسمة ولا يزال بوسع فرنسا العمل مع موقعين آخرين على الاتفاق ولعب دور تاريخي لإنقاذه في هذا الوقت القصير للغاية". من جانبها، قالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية إن "برلين تحث طهران على الوفاء بالالتزامات المتفق عليها في الاتفاق النووي". أما المتحدث باسم الكرملين الروسي، ديمتري بيسكوف، فقال في تصريح صحفي إنه لم يطلع بعد على البيان الإيراني بشأن تصعيد إيران وتيرة تخصيب اليورانيوم لديها. بينما قال متحدث باسم رئيسة الحكومة البريطانية المستقيلة تيريزا ماي، إن "بريطانيا ستبحث جميع الخيارات المتاحة إذا انتهكت إيران التزاماتها فيما يتعلق بأنشطتها النووية"، وتابع بأن بلاده كانت واضحة "فيما يتعلق بمخاوفها من الخطط الإيرانية بخفض التزاماتها بالاتفاق النووي". وتابع المتحدث بالبريطاني: "إذا توقفت إيران عن تنفيذ التزاماتها النووية، سنبحث آنذاك جميع الخيارات المتاحة أمامنا".   ]]> 124027 بعد كشفه قسوة التعذيب في سجون طهران : إيران تهدد بكشف وثائق تؤكد إدانة نزار زكا http://www.souriyati.com/2019/06/14/123945.html Fri, 14 Jun 2019 10:03:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/14/123945.html ردت إيران على تصريحات نزار زكا التي أدلى بها بعد إطلاق سراحه وتحدث فيها عن ملابسات اعتقاله في إيران بتهمة التجسس للولايات المتحدة. ونقلت وكالة «إرنا» الإيرانية عن المدعي العام محمد جعفر منتظري، أمس، أن زكا غادر إيران نتيجة وساطة قامت بها الدولة اللبنانية و«حزب الله». وأضاف: «بدل التقدير والثناء للنظام الإيراني والنظام القضائي في إيران يتابع زكا أسلوباً بعيداً عن المروءة». وأشار منتظري إلى أن زكا قضى جزءاً من الحكم الصادر بحقه في سجون إيران. كما هدد منتظري بالكشف عن وثائق ومستندات وأفلام بحوزة القضاء الإيراني تدين زكا إذا واصل أسلوبه الحالي. وقال منتظري: «نأمل ألا نضطر إلى هكذا إجراءات بحق هذا الشخص»، لكنه عاد وأضاف: «سننشر الوثائق إذا أراد مواصلة الأسلوب الحالي لنرى من هو الكاذب». المصدر: الشرق الأوسط المدعي العام الإيراني يهدد نزار زكا بعد كشفه قسوة التعذيب في سجون طهران قال المدعي العام الإيراني، محمد جعفر منتظري، اليوم الخميس 13 يونيو (حزيران)، إنه "إذا استمر نزار زكا (المواطن اللبناني الأميركي وسجين إيراني سابق) في الإدلاء بالتصريحات، فسنعرض الوثائق المتعلقة بإدانته، لمعرفة من الذي يكذب". وكانت السلطات الإيرانية قد سلمت، أول من أمس الثلاثاء، نزار زكا إلى الجمهورية اللبنانية، بعد نحو ثلاث سنوات من السجن. وفي أول مقابلة تلفزيونية له، وصف نزار زكا سجن إيفين بأنه "أفظع سجن في العالم"، مضيفًا أنه "كان في إيفين لمدة ثلاث سنوات وثمانية أشهر و25 يومًا.. وأنه لا يستطيع حتى وصف أجواء السجن من قسوتها". وقد أشار نزار زكا، إلى اعتقاله، قائلًا إنه منذ الأيام الأولى من توقيفه، تعرض لأشكال مختلفة من التعذيب، وبعد نحو عام، أصبح التعذيب غالبًا من النوع "النفسي". ووفقًا لتصريحات زكا، فإن "معظم السجناء في إيفين هم ضحايا هذا النوع من التعذيب، وهذا السجن هو واحد من أفظع السجون". وقال المدعي العام منتقدًا تصريحات نزار زكا: "بدلًا من شكر النظام القضائي والجمهورية الإسلامية، نرى منه عملاً جبانًا للغاية". وكان زکا قد زار إيران يوم 15 سبتمبر (أيلول) 2015، بدعوة رسمية من مساعدة الرئيس الإيراني لشؤون النساء والأسرة، شهيندخت مولاوردي، للمشاركة في "المؤتمر الدولي حول دور المرأة في التنمية المستدامة"، وبعد ثلاثة أيام، أثناء العودة، ألقي القبض عليه في المطار. وقد حُکم على زكا- الذي كان نائبًا للرئيس السابق لـ"الاتحاد العالمي لتكنولوجيا المعلومات" والأمين العام لـ"المنظمة العربية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات"- بعد مرور عام على اعتقاله، بالسجن لمدة 10 سنوات وغرامة أربعة ملايين و200 ألف دولار، بتهمة "التعاون مع العدو الأميرکي"، وهي الاتهامات التي أُعلن عدة مرات أنه أجبر على الاعتراف بها. وقد أصدرت وزارة الخارجية اللبنانية، بيانًا يوم 4 يونيو (حزيران)، عبرت فيه عن موافقة السلطات الإيرانية على الإفراج عن نزار زکا. ووفقًا للمدعي العام الإيراني، فقد "توسطت الحكومة اللبنانية وحزب الله"، بعد قضاء جزء من عقوبته، وتم تفعيل مبدأ "الإفراج المشروط" لما تبقى من عقوبته، وغادر إيران.]]> ردت إيران على تصريحات نزار زكا التي أدلى بها بعد إطلاق سراحه وتحدث فيها عن ملابسات اعتقاله في إيران بتهمة التجسس للولايات المتحدة. ونقلت وكالة «إرنا» الإيرانية عن المدعي العام محمد جعفر منتظري، أمس، أن زكا غادر إيران نتيجة وساطة قامت بها الدولة اللبنانية و«حزب الله». وأضاف: «بدل التقدير والثناء للنظام الإيراني والنظام القضائي في إيران يتابع زكا أسلوباً بعيداً عن المروءة». وأشار منتظري إلى أن زكا قضى جزءاً من الحكم الصادر بحقه في سجون إيران. كما هدد منتظري بالكشف عن وثائق ومستندات وأفلام بحوزة القضاء الإيراني تدين زكا إذا واصل أسلوبه الحالي. وقال منتظري: «نأمل ألا نضطر إلى هكذا إجراءات بحق هذا الشخص»، لكنه عاد وأضاف: «سننشر الوثائق إذا أراد مواصلة الأسلوب الحالي لنرى من هو الكاذب». المصدر: الشرق الأوسط المدعي العام الإيراني يهدد نزار زكا بعد كشفه قسوة التعذيب في سجون طهران قال المدعي العام الإيراني، محمد جعفر منتظري، اليوم الخميس 13 يونيو (حزيران)، إنه "إذا استمر نزار زكا (المواطن اللبناني الأميركي وسجين إيراني سابق) في الإدلاء بالتصريحات، فسنعرض الوثائق المتعلقة بإدانته، لمعرفة من الذي يكذب". وكانت السلطات الإيرانية قد سلمت، أول من أمس الثلاثاء، نزار زكا إلى الجمهورية اللبنانية، بعد نحو ثلاث سنوات من السجن. وفي أول مقابلة تلفزيونية له، وصف نزار زكا سجن إيفين بأنه "أفظع سجن في العالم"، مضيفًا أنه "كان في إيفين لمدة ثلاث سنوات وثمانية أشهر و25 يومًا.. وأنه لا يستطيع حتى وصف أجواء السجن من قسوتها". وقد أشار نزار زكا، إلى اعتقاله، قائلًا إنه منذ الأيام الأولى من توقيفه، تعرض لأشكال مختلفة من التعذيب، وبعد نحو عام، أصبح التعذيب غالبًا من النوع "النفسي". ووفقًا لتصريحات زكا، فإن "معظم السجناء في إيفين هم ضحايا هذا النوع من التعذيب، وهذا السجن هو واحد من أفظع السجون". وقال المدعي العام منتقدًا تصريحات نزار زكا: "بدلًا من شكر النظام القضائي والجمهورية الإسلامية، نرى منه عملاً جبانًا للغاية". وكان زکا قد زار إيران يوم 15 سبتمبر (أيلول) 2015، بدعوة رسمية من مساعدة الرئيس الإيراني لشؤون النساء والأسرة، شهيندخت مولاوردي، للمشاركة في "المؤتمر الدولي حول دور المرأة في التنمية المستدامة"، وبعد ثلاثة أيام، أثناء العودة، ألقي القبض عليه في المطار. وقد حُکم على زكا- الذي كان نائبًا للرئيس السابق لـ"الاتحاد العالمي لتكنولوجيا المعلومات" والأمين العام لـ"المنظمة العربية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات"- بعد مرور عام على اعتقاله، بالسجن لمدة 10 سنوات وغرامة أربعة ملايين و200 ألف دولار، بتهمة "التعاون مع العدو الأميرکي"، وهي الاتهامات التي أُعلن عدة مرات أنه أجبر على الاعتراف بها. وقد أصدرت وزارة الخارجية اللبنانية، بيانًا يوم 4 يونيو (حزيران)، عبرت فيه عن موافقة السلطات الإيرانية على الإفراج عن نزار زکا. ووفقًا للمدعي العام الإيراني، فقد "توسطت الحكومة اللبنانية وحزب الله"، بعد قضاء جزء من عقوبته، وتم تفعيل مبدأ "الإفراج المشروط" لما تبقى من عقوبته، وغادر إيران.]]> 123945 إيران تفرج عن اللبناني نزار زكا المدان بالتجسس للولايات المتحدة لهذه الأسباب http://www.souriyati.com/2019/06/12/123878.html Wed, 12 Jun 2019 11:05:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/06/12/123878.html

الجزيرة نت-طهران

أفرجت إيران عصر اليوم الثلاثاء عن المعتقل اللبناني نزار زكا المدان بالتجسس للولايات المتحدة، وقد وصل بالفعل إلى بيروت رفقة المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم، المكلف من قبل الرئيس اللبناني ميشال عون بمتابعة هذا الملف مع المسؤولين الإيرانيين.

ودانت إيران نزار زكا الخبير في تكنولوجيا المعلومات عام 2016 بتهمة التجسس لصالح الولايات المتحدة، وحكمت عليه بالسجن عشرة أعوام ودفع غرامة قدرها 4.2 ملايين دولار.

وبشأن هذه الخطوة، اعتبر المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية غلام حسين إسماعيلي الإفراج عن نزار زكا "مشروطا"، مشيرا إلی أنه تم بناء علی طلب الرئيس اللبناني وتأييد حزب الله وحسن السلوك الذي أبداه المعتقل خلال فترة محكوميته، حتى تم إصدار حكم الإفراج عنه.

وشدد إسماعيلي في مؤتمره الصحفي اليوم الثلاثاء بالعاصمة طهران علی أن "هذه الخطوة تجري في إطار عملية قضائية بحتة"، نافيا أن تكون لها أي علاقة بعملية تبادل أو اعتبارات سياسية.

وبعيد إطلاق سراحه، توجّه زكا فور وصوله إلى مطار بيروت للقاء رئيس الجمهورية ميشال عون في القصر الرئاسي.

موافقة وعلاقات من جانبه، أکد الأمين العام لحزب "سبز" الإيراني حسين كنعاني مقدم أن عملية الإفراج عن نزار زكا مرت بجميع مراحلها القانونية؛ ومنها الإجراءات القضائية وموافقة المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي علی طلب السلطة القضائية، وذلك بناء علی طلب الرئيس اللبناني ميشال عون.

ورأی في تصريح للجزيرة نت أن إطلاق سراح زكا يأتي في سياق مبادرة إنسانية من جانب إيران ستساهم في فتح صفحة جديدة من التعاون المشترك علی الصعيد الأمني مع لبنان، وعبّر عن أمله في أن يخطو الجانب الغربي -وعلی رأسه الولايات المتحدة- خطوة مماثلة للإفراج عن المعتقلين الإيرانيين.

ونفی كنعاني أي صلة بين الإفراج عن رجل الأعمال اللبناني والوساطات التي تقوم بها بعض الدول لخفض التوتر بين واشنطن وطهران، لكنه توقع أن نشهد في المستقبل إطلاق سراح بعض "المعتقلين الأبرياء" الإيرانيين وغير الإيرانيين الذين تم اعتقالهم بزعم التعاون مع طهران للالتفاف علی الحظر الأميركي ضد الشعب الإيراني.

وطالب السياسي الإيراني الجهات المعنية بالعمل علی إطلاق سراح المعتقلين الإيرانيين في الخارج وتعويضهم عما ما لحق بهم من خسائر.

وفي الجانب الآخر، رأی عضو المجلس الوطني للإعلام اللبناني غالب قنديل -في تصريح خاص للجزيرة نت- أن إطلاق سراح زكا يؤكد حرص "القيادة الإيرانية على تطوير العلاقات مع لبنان، من خلال التجاوب مع رغبة الرئيس عون رغم حساسية القضية التي أوقف نزار زكا على ذمتها. وأيا كانت التفاصيل المتشابكة التي تتناقلها بعض الروايات الصحفية، فالحصيلة أن هناك تجاوبا إيرانيا كريما لتسهيل الإفراج عن لبنانيين".

وعن علاقة الخطوة بالتراجع الأميركي عن لغة التهديد، قال "لا نستطيع الجزم دون توافر معلومات دقيقة، لكن ما نجزم به أن واشنطن تراجعت من التهديد إلى استجداء التفاوض، وهذا يوضح مقدمات التراجع الأميركي عن لهجة التهديد بعد إظهار إيران صلابة موقفها الاستقلالي التحرري وقدرات الردع الإستراتيجي التي تملكها، إضافة إلى وضوح التماسك في محور المقاومة".

وعن مهمة حزب الله تسهيل الإفراج عن زكا، أضاف قنديل أن الحزب يتعامل مع القضايا والملفات الإنسانية باهتمام خاص، مؤکدا أنه "إذا كان الإفراج عنه قد سهل كما يبدو تحرير معتقلين لبنانيين في الإمارات محسوبين على المقاومة وأصدقائها في لبنان، تكون مثل هذه السلة مناسبة كصفقة تبادل ولمصلحة المقاومة من غير إعطاء أي مكسب معنوي للأميركيين".

تفاعل المغردين وعلی منصات التواصل الاجتماعي، أبدی الإيرانيون اهتماما واسعا بإطلاق سراح زكا المدان بالتجسس، وهي جريمة تكاد لا تغتفر في الجمهورية الإسلامية، بينما لا يزال بعض الزعماء السياسيين یقبعون تحت الإقامة الجبرية، وعلی رأسهم مرشحا الانتخابات الرئاسية عام 2009: مهدي كروبي ومير حسين موسوي لقيادتهما حركة الاحتجاجات على انتخاب الرئيس محمود أحمدي نجاد آنذاك.

وبينما اعتبر بعض المغردين أن الإفراج عن نزار زكا يأتي ضمن صفقة أميركية إيرانية تشمل تبادل سجناء إيرانيين في الولايات المتحدة مقابل سجناء أميركيين في طهران، رأی البعض الآخر مطالبة حزب الله اللبناني للتوسط لدی طهران بغية إطلاق سراح بعض المعتقلين السياسيين الإيرانيين، "خطوة ناجعة".

من جهتها غردت الصحفية سارا معصومي علی حسابها في تويتر أن أسلوب وطريقة رد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حول الإفراج عن نزار زكا يوحي بنقاط عديدة ستكشف بعد وصول المفرج عنه إلی لبنان. أما المواطن بهنام فاكتفی بالقول إن النظام يطلق سراح المدان بالتجسس، بينما يتلقی المواطن الإيراني نبأ مقتل السجين السياسي الإيراني علي رضا شير محمدي في سجن فشافويه.

وفي حين اعتبر مغرد أن إطلاق سراح زكا أعاد ملف بعض المعتقلين السیاسیين الإیرانیین إلی الأذهان، غرد آخرون بأن الوساطات باتت تعطي ثمارها شيئا فشيئا، والبعض الآخر أطلق وسما بمعنى "ليتني كنت جاسوسا".

وكان زكا أوقف عام 2015 في إيران بعد دعوة من تعاونية شؤون المرأة والأسرة في رئاسة الجمهورية الإيرانية لإلقاء كلمة في مؤتمر حول الريادة في الأعمال وفرص العمل، بصفته الأمين العام للمنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات.

]]>

الجزيرة نت-طهران

أفرجت إيران عصر اليوم الثلاثاء عن المعتقل اللبناني نزار زكا المدان بالتجسس للولايات المتحدة، وقد وصل بالفعل إلى بيروت رفقة المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم، المكلف من قبل الرئيس اللبناني ميشال عون بمتابعة هذا الملف مع المسؤولين الإيرانيين.

ودانت إيران نزار زكا الخبير في تكنولوجيا المعلومات عام 2016 بتهمة التجسس لصالح الولايات المتحدة، وحكمت عليه بالسجن عشرة أعوام ودفع غرامة قدرها 4.2 ملايين دولار.

وبشأن هذه الخطوة، اعتبر المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية غلام حسين إسماعيلي الإفراج عن نزار زكا "مشروطا"، مشيرا إلی أنه تم بناء علی طلب الرئيس اللبناني وتأييد حزب الله وحسن السلوك الذي أبداه المعتقل خلال فترة محكوميته، حتى تم إصدار حكم الإفراج عنه.

وشدد إسماعيلي في مؤتمره الصحفي اليوم الثلاثاء بالعاصمة طهران علی أن "هذه الخطوة تجري في إطار عملية قضائية بحتة"، نافيا أن تكون لها أي علاقة بعملية تبادل أو اعتبارات سياسية.

وبعيد إطلاق سراحه، توجّه زكا فور وصوله إلى مطار بيروت للقاء رئيس الجمهورية ميشال عون في القصر الرئاسي.

موافقة وعلاقات من جانبه، أکد الأمين العام لحزب "سبز" الإيراني حسين كنعاني مقدم أن عملية الإفراج عن نزار زكا مرت بجميع مراحلها القانونية؛ ومنها الإجراءات القضائية وموافقة المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي علی طلب السلطة القضائية، وذلك بناء علی طلب الرئيس اللبناني ميشال عون.

ورأی في تصريح للجزيرة نت أن إطلاق سراح زكا يأتي في سياق مبادرة إنسانية من جانب إيران ستساهم في فتح صفحة جديدة من التعاون المشترك علی الصعيد الأمني مع لبنان، وعبّر عن أمله في أن يخطو الجانب الغربي -وعلی رأسه الولايات المتحدة- خطوة مماثلة للإفراج عن المعتقلين الإيرانيين.

ونفی كنعاني أي صلة بين الإفراج عن رجل الأعمال اللبناني والوساطات التي تقوم بها بعض الدول لخفض التوتر بين واشنطن وطهران، لكنه توقع أن نشهد في المستقبل إطلاق سراح بعض "المعتقلين الأبرياء" الإيرانيين وغير الإيرانيين الذين تم اعتقالهم بزعم التعاون مع طهران للالتفاف علی الحظر الأميركي ضد الشعب الإيراني.

وطالب السياسي الإيراني الجهات المعنية بالعمل علی إطلاق سراح المعتقلين الإيرانيين في الخارج وتعويضهم عما ما لحق بهم من خسائر.

وفي الجانب الآخر، رأی عضو المجلس الوطني للإعلام اللبناني غالب قنديل -في تصريح خاص للجزيرة نت- أن إطلاق سراح زكا يؤكد حرص "القيادة الإيرانية على تطوير العلاقات مع لبنان، من خلال التجاوب مع رغبة الرئيس عون رغم حساسية القضية التي أوقف نزار زكا على ذمتها. وأيا كانت التفاصيل المتشابكة التي تتناقلها بعض الروايات الصحفية، فالحصيلة أن هناك تجاوبا إيرانيا كريما لتسهيل الإفراج عن لبنانيين".

وعن علاقة الخطوة بالتراجع الأميركي عن لغة التهديد، قال "لا نستطيع الجزم دون توافر معلومات دقيقة، لكن ما نجزم به أن واشنطن تراجعت من التهديد إلى استجداء التفاوض، وهذا يوضح مقدمات التراجع الأميركي عن لهجة التهديد بعد إظهار إيران صلابة موقفها الاستقلالي التحرري وقدرات الردع الإستراتيجي التي تملكها، إضافة إلى وضوح التماسك في محور المقاومة".

وعن مهمة حزب الله تسهيل الإفراج عن زكا، أضاف قنديل أن الحزب يتعامل مع القضايا والملفات الإنسانية باهتمام خاص، مؤکدا أنه "إذا كان الإفراج عنه قد سهل كما يبدو تحرير معتقلين لبنانيين في الإمارات محسوبين على المقاومة وأصدقائها في لبنان، تكون مثل هذه السلة مناسبة كصفقة تبادل ولمصلحة المقاومة من غير إعطاء أي مكسب معنوي للأميركيين".

تفاعل المغردين وعلی منصات التواصل الاجتماعي، أبدی الإيرانيون اهتماما واسعا بإطلاق سراح زكا المدان بالتجسس، وهي جريمة تكاد لا تغتفر في الجمهورية الإسلامية، بينما لا يزال بعض الزعماء السياسيين یقبعون تحت الإقامة الجبرية، وعلی رأسهم مرشحا الانتخابات الرئاسية عام 2009: مهدي كروبي ومير حسين موسوي لقيادتهما حركة الاحتجاجات على انتخاب الرئيس محمود أحمدي نجاد آنذاك.

وبينما اعتبر بعض المغردين أن الإفراج عن نزار زكا يأتي ضمن صفقة أميركية إيرانية تشمل تبادل سجناء إيرانيين في الولايات المتحدة مقابل سجناء أميركيين في طهران، رأی البعض الآخر مطالبة حزب الله اللبناني للتوسط لدی طهران بغية إطلاق سراح بعض المعتقلين السياسيين الإيرانيين، "خطوة ناجعة".

من جهتها غردت الصحفية سارا معصومي علی حسابها في تويتر أن أسلوب وطريقة رد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حول الإفراج عن نزار زكا يوحي بنقاط عديدة ستكشف بعد وصول المفرج عنه إلی لبنان. أما المواطن بهنام فاكتفی بالقول إن النظام يطلق سراح المدان بالتجسس، بينما يتلقی المواطن الإيراني نبأ مقتل السجين السياسي الإيراني علي رضا شير محمدي في سجن فشافويه.

وفي حين اعتبر مغرد أن إطلاق سراح زكا أعاد ملف بعض المعتقلين السیاسیين الإیرانیین إلی الأذهان، غرد آخرون بأن الوساطات باتت تعطي ثمارها شيئا فشيئا، والبعض الآخر أطلق وسما بمعنى "ليتني كنت جاسوسا".

وكان زكا أوقف عام 2015 في إيران بعد دعوة من تعاونية شؤون المرأة والأسرة في رئاسة الجمهورية الإيرانية لإلقاء كلمة في مؤتمر حول الريادة في الأعمال وفرص العمل، بصفته الأمين العام للمنظمة العربية للمعلوماتية والاتصالات.

]]>
123878
صحيفة ألمانية : الأوضاع مأساوية في إيران وسيئة لدرجة تفوق الخيال „Schlimmer als in den schlimmsten Albträumen“ http://www.souriyati.com/2019/05/21/123379.html Tue, 21 May 2019 18:38:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/05/21/123379.html أصبح الصراع بين إيران والولايات المتحدة أكثر حدة. في محلات السوبر ماركت ، يكون الطعام شحيحًا ، ويتم تذكير الكثيرين بأوقات حرب الخليج الأولى. وكلمة "الحرب" تظهر أكثر وأكثر. 154 عرض وكتبت الإيرانية Raha B. * على موقع Twitter: "لقد تم استخدام أدويتي وأصبحت باهظة الثمن لدرجة أنني لم أعد أستطيع تحمل تكاليفها". لا يمكن للمنتجات الإيرانية استهلاكها بسبب آثارها الجانبية. كتبت المرأة الإيرانية التي عملت في صحيفة تنتقدها الحكومة في الماضي: "ما كنت لأتصور هذه الظروف في أسوأ كوابيس لي". تهيمن الشكاوى حول ارتفاع الأسعار ونقص الأدوية ونقص الغذاء على وسائل التواصل الاجتماعي في إيران حاليًا. إن حقيقة عدم وجود شعرية أو سمك تونة في محلات السوبر ماركت تذكرنا بأوقات حرب الخليج الأولى بين إيران والعراق ، كما يكتب بعض المستخدمين. وهذه الكلمة ، الحرب ، تظهر بشكل متكرر هذه الأيام ، سواء أكانت تعمل مع زملائها ، أو تزور الأسرة ، أو حتى على وسائل التواصل الاجتماعي. فرهاد س * ، عالم الكمبيوتر الإيراني ، صُدم من عواقب الصراع على البلاد. "في العام الماضي ، عندما دخلت العقوبات حيز التنفيذ ، فكرنا في شركتنا الصغيرة ،" سيكون هذا أسوأ شيء يمكن أن يحدث لنا. يقول في محادثة عبر تويتر: "إذا نجا من ذلك ، فسوف نجتاز كل شيء". "لا يمكننا أن نتخيل أنه سيكون هناك أيام أكثر صعوبة." إنه لا يلعب فقط لحقيقة أن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضربت الاقتصاد أكثر مما كانت عليه في زمن الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما ، ولكن أيضًا أن خطر الحرب أصبح أكثر خطورة من أي وقت مضى مريم ج. * ، التي تعمل مهندسة في صناعة النفط وتربح بالفعل أكثر من متوسط ​​السكان الإيرانيين ، هي واحدة من أولئك الذين يحاولون التخلص من أثاثها في أسرع وقت ممكن. تخبرها عبر الهاتف بأنها تريد الهجرة إلى تركيا ، حيث عثرت على عمل كمدرس للغة الإنجليزية ومترجم فوري. على الرغم من أن Maryam G. لديها وظيفة جيدة في إيران ، إلا أن راتبها لا يمثل سوى ربع ما يمكن أن تتحمله في العام السابق. و دوامة الهبوط لا تنتهي. "من يدري ما إذا كان الراتب لن يكون أقل قيمة في غضون بضعة أشهر؟" حتى لو لم تندلع حرب ، فإن العقوبات هي بالفعل نوع من الحرب الاقتصادية. وتقول: "أنا خائف جداً من عدم وجود احتمالات في هذا البلد". حقيقة أنه لا يمكن العثور على أكثر الأطعمة شيوعًا في محلات السوبر ماركت ، وأن القوة الشرائية للعائلات تغرق يومًا بعد يوم ، وأن المزيد والمزيد من الناس يرغبون في مغادرة إيران - وهذا أمر نادرًا ما تسمعه في وسائل الإعلام الإيرانية. وفي هذه الحالة ، لا يوجد فرق كبير بين ما يسمى الإعلام الناقد ، والذي يقف خلفه المعسكر السياسي المعتدل ، والدولة ، التي يسيطر عليها أنصار المرشد الأعلى ، كما تقول رحا ب. *: "هناك حل وسط بين كلا الجناحين السياسيين الرئيسيين: الوضع الاقتصادي البائس يجب ألا يصور في وسائل الإعلام ". يوم الاثنين ، بعد التصعيد الأخير ، خسر الريال الإيراني وحده ثلاثة بالمائة في السوق المفتوحة. منذ اعتماد العقوبة الجديدة في 8 مايو 2019 ، خسر الريال الإيراني وحده حوالي عشرة في المئة.   لضيق الوقت وللأهمية اكتفينا بترجمة غوغل الكترونيا   https://www.welt.de/politik/ausland/article193841813/Drama-im-Iran-Schlimmer-als-in-den-schlimmsten-Albtraeumen.html?wtrid=socialmedia.socialflow....socialflow_facebook&fbclid=IwAR247cfZrQJf_OvM1CL4UzTBFevMENGg6v25Dpq2Y_NBv11TB9e1gnW1OAo]]> أصبح الصراع بين إيران والولايات المتحدة أكثر حدة. في محلات السوبر ماركت ، يكون الطعام شحيحًا ، ويتم تذكير الكثيرين بأوقات حرب الخليج الأولى. وكلمة "الحرب" تظهر أكثر وأكثر. 154 عرض وكتبت الإيرانية Raha B. * على موقع Twitter: "لقد تم استخدام أدويتي وأصبحت باهظة الثمن لدرجة أنني لم أعد أستطيع تحمل تكاليفها". لا يمكن للمنتجات الإيرانية استهلاكها بسبب آثارها الجانبية. كتبت المرأة الإيرانية التي عملت في صحيفة تنتقدها الحكومة في الماضي: "ما كنت لأتصور هذه الظروف في أسوأ كوابيس لي". تهيمن الشكاوى حول ارتفاع الأسعار ونقص الأدوية ونقص الغذاء على وسائل التواصل الاجتماعي في إيران حاليًا. إن حقيقة عدم وجود شعرية أو سمك تونة في محلات السوبر ماركت تذكرنا بأوقات حرب الخليج الأولى بين إيران والعراق ، كما يكتب بعض المستخدمين. وهذه الكلمة ، الحرب ، تظهر بشكل متكرر هذه الأيام ، سواء أكانت تعمل مع زملائها ، أو تزور الأسرة ، أو حتى على وسائل التواصل الاجتماعي. فرهاد س * ، عالم الكمبيوتر الإيراني ، صُدم من عواقب الصراع على البلاد. "في العام الماضي ، عندما دخلت العقوبات حيز التنفيذ ، فكرنا في شركتنا الصغيرة ،" سيكون هذا أسوأ شيء يمكن أن يحدث لنا. يقول في محادثة عبر تويتر: "إذا نجا من ذلك ، فسوف نجتاز كل شيء". "لا يمكننا أن نتخيل أنه سيكون هناك أيام أكثر صعوبة." إنه لا يلعب فقط لحقيقة أن العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضربت الاقتصاد أكثر مما كانت عليه في زمن الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما ، ولكن أيضًا أن خطر الحرب أصبح أكثر خطورة من أي وقت مضى مريم ج. * ، التي تعمل مهندسة في صناعة النفط وتربح بالفعل أكثر من متوسط ​​السكان الإيرانيين ، هي واحدة من أولئك الذين يحاولون التخلص من أثاثها في أسرع وقت ممكن. تخبرها عبر الهاتف بأنها تريد الهجرة إلى تركيا ، حيث عثرت على عمل كمدرس للغة الإنجليزية ومترجم فوري. على الرغم من أن Maryam G. لديها وظيفة جيدة في إيران ، إلا أن راتبها لا يمثل سوى ربع ما يمكن أن تتحمله في العام السابق. و دوامة الهبوط لا تنتهي. "من يدري ما إذا كان الراتب لن يكون أقل قيمة في غضون بضعة أشهر؟" حتى لو لم تندلع حرب ، فإن العقوبات هي بالفعل نوع من الحرب الاقتصادية. وتقول: "أنا خائف جداً من عدم وجود احتمالات في هذا البلد". حقيقة أنه لا يمكن العثور على أكثر الأطعمة شيوعًا في محلات السوبر ماركت ، وأن القوة الشرائية للعائلات تغرق يومًا بعد يوم ، وأن المزيد والمزيد من الناس يرغبون في مغادرة إيران - وهذا أمر نادرًا ما تسمعه في وسائل الإعلام الإيرانية. وفي هذه الحالة ، لا يوجد فرق كبير بين ما يسمى الإعلام الناقد ، والذي يقف خلفه المعسكر السياسي المعتدل ، والدولة ، التي يسيطر عليها أنصار المرشد الأعلى ، كما تقول رحا ب. *: "هناك حل وسط بين كلا الجناحين السياسيين الرئيسيين: الوضع الاقتصادي البائس يجب ألا يصور في وسائل الإعلام ". يوم الاثنين ، بعد التصعيد الأخير ، خسر الريال الإيراني وحده ثلاثة بالمائة في السوق المفتوحة. منذ اعتماد العقوبة الجديدة في 8 مايو 2019 ، خسر الريال الإيراني وحده حوالي عشرة في المئة.   لضيق الوقت وللأهمية اكتفينا بترجمة غوغل الكترونيا   https://www.welt.de/politik/ausland/article193841813/Drama-im-Iran-Schlimmer-als-in-den-schlimmsten-Albtraeumen.html?wtrid=socialmedia.socialflow....socialflow_facebook&fbclid=IwAR247cfZrQJf_OvM1CL4UzTBFevMENGg6v25Dpq2Y_NBv11TB9e1gnW1OAo]]> 123379 وزير الخارجية الإيراني ظريف رداً على ترامب: لن تستطيع القضاء على إيران http://www.souriyati.com/2019/05/20/123275.html Mon, 20 May 2019 13:14:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/05/20/123275.html في أول تعليق إيراني على تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء أمس الأحد، بتدمير إيران إذا ما أرادت الأخيرة الحرب، خاطبه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين بقوله: "لا تهدد إيرانياً أبداً". وكتب ظريف، عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، أن "ترامب بتحريض من مجموعة (ب) يأمل في أن يحقق ما فشل الإسكندر الأكبر وجنكيز خان وبقية الغزاة في ذلك"، مضيفا أن "الإيرانيين صامدون طيلة آلاف السنين، بينما جميع الغزاة قد ذهبوا". ويشير ظريف بالمجموعة "ب" إلى مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووليّ عهد السعودية محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد. وأكد وزير الخارجية الإيراني أن "الإرهاب الاقتصادي والتلويح بالإبادة لن ينهي إيران"، مخاطبا ترامب: "لا تهدد إيرانيا أبدا، وحاول أن تحترم، فإن ذلك يثمر". وكان الرئيس الأميركي قد قال، أمس الأحد في تغريدة على "تويتر": "إذا أرادت إيران الحرب فستكون نهايتها رسمياً. لا تهددوا الولايات المتحدة مجدداً". كما أكد ترامب، اليوم الاثنين، عدم رغبته في خوض حرب مع إيران، مشدداً في الوقت نفسه على أنه لن يسمح لها بتطوير أسلحتها النووية. وأوضح الرئيس الأميركي، في مقابلة مع شبكة (فوكس نيوز): "لا أريد الحرب. لكن أمامكم أوضاع مثل إيران، فلا يمكننا أن ندعها تمتلك أسلحة نووية، لا يمكننا السماح بحدوث ذلك مطلقاً". وفي رده على سؤال عما يقصده السناتور ليندسي غراهام عندما قال، أخيراً، إن ترامب يريد "غزوات مختلفة"، أكد الرئيس الأميركي: "إذا كان هناك غزو فهو غزو اقتصادي"، مشيرا إلى أن إيران "تعرضت لدمار كامل من الناحية الاقتصادية". المصدر: العربي الجديد - طهران ــ العربي الجديد]]> في أول تعليق إيراني على تهديدات الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء أمس الأحد، بتدمير إيران إذا ما أرادت الأخيرة الحرب، خاطبه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين بقوله: "لا تهدد إيرانياً أبداً". وكتب ظريف، عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، أن "ترامب بتحريض من مجموعة (ب) يأمل في أن يحقق ما فشل الإسكندر الأكبر وجنكيز خان وبقية الغزاة في ذلك"، مضيفا أن "الإيرانيين صامدون طيلة آلاف السنين، بينما جميع الغزاة قد ذهبوا". ويشير ظريف بالمجموعة "ب" إلى مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ووليّ عهد السعودية محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد. وأكد وزير الخارجية الإيراني أن "الإرهاب الاقتصادي والتلويح بالإبادة لن ينهي إيران"، مخاطبا ترامب: "لا تهدد إيرانيا أبدا، وحاول أن تحترم، فإن ذلك يثمر". وكان الرئيس الأميركي قد قال، أمس الأحد في تغريدة على "تويتر": "إذا أرادت إيران الحرب فستكون نهايتها رسمياً. لا تهددوا الولايات المتحدة مجدداً". كما أكد ترامب، اليوم الاثنين، عدم رغبته في خوض حرب مع إيران، مشدداً في الوقت نفسه على أنه لن يسمح لها بتطوير أسلحتها النووية. وأوضح الرئيس الأميركي، في مقابلة مع شبكة (فوكس نيوز): "لا أريد الحرب. لكن أمامكم أوضاع مثل إيران، فلا يمكننا أن ندعها تمتلك أسلحة نووية، لا يمكننا السماح بحدوث ذلك مطلقاً". وفي رده على سؤال عما يقصده السناتور ليندسي غراهام عندما قال، أخيراً، إن ترامب يريد "غزوات مختلفة"، أكد الرئيس الأميركي: "إذا كان هناك غزو فهو غزو اقتصادي"، مشيرا إلى أن إيران "تعرضت لدمار كامل من الناحية الاقتصادية". المصدر: العربي الجديد - طهران ــ العربي الجديد]]> 123275 ترامب:لا تهددوا الولايات المتحدة مرة أخرى / إذا أرادت إيران الحرب سيعني ذلك نهايتها http://www.souriyati.com/2019/05/20/123247.html Mon, 20 May 2019 10:13:00 +0000 http://www.souriyati.com/2019/05/20/123247.html

تعهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأن بدء إيران قتالا مع الولايات المتحدة سيمثل نهايتها محذرا من تداعيات تهديد الولايات المتحدة. وقال ترامب، في تغريدة نشرها، مساء اليوم الأحد، على حسابه الرسمي في موقع "تويتر": "إذا أرادت إيران القتال فسيمثل ذلك نهايتها رسميا. لا تهددوا الولايات المتحدة مرة أخرى!".

]]>

تعهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بأن بدء إيران قتالا مع الولايات المتحدة سيمثل نهايتها محذرا من تداعيات تهديد الولايات المتحدة. وقال ترامب، في تغريدة نشرها، مساء اليوم الأحد، على حسابه الرسمي في موقع "تويتر": "إذا أرادت إيران القتال فسيمثل ذلك نهايتها رسميا. لا تهددوا الولايات المتحدة مرة أخرى!".

]]>
123247