أخبار عاجلة
الرئيسية » قصص قصيرة (صفحه 4)

قصص قصيرة

قصة قصيرة لطفلة من سوريتي

وكما الكبار تُحاذر تلك الصغيرة وترقب ، تنظر يُمنة ويسرة مثلهم خشية أن تراها دوريات الحدود ، ثم تطمئن فسيارة حرس الحدود لم تتقدّم باتجاهها بعد ، تتجاوز الأسلاك الشائكة بشموخ المنتصر ، ثم تمسح ما علق بيديها من تراب الأرض بملابسها المعشّقة بأوجاع التشرّد واللجوء ، لتنفض بعدها غبار زحفها وتعبها عن كاهل يديها متأفّفة، فهي لم تعتد كل ...

أكمل القراءة »

السكرتيرة التي طلبوا أن أسلخ جلدها / من الحياة اليومية لمهندس سوري

بقلم طريف يوسف آغا قصة جديدة من سلسلة (الحياة اليومية لمواطن سوري) أهديها لأصحاب مقولة (كنا عايشين وماشي حالنا)، وهي قصة حدثت معي شخصياً وليست قيلاً عن قيل أو نقلاً عن فلان وعلتان. وكما ذكرت في قصص سابقة، فقد عملت قبل سفري في الثمانينيات كمهندس متدرب في مؤسسة عسكرية تنفذ مشاريعاً هندسية، وتم تعييني رئيساً لدائرة في فرع المؤسسة في ...

أكمل القراءة »

قصة قصيرة جداً :”نارت الفتنة في الغابة”

نارت الفتنة في الغابة؛ قتل الشجر و الحطابون، و علقت العصافير مشانقها على فوهات المدامع. لظيت نار السماء و صبت جام غضبها تقطره هنا و هناك. جمع ما له من أحلام في صرتي عينيه، و مادت به الأرض و فرت من جمالها. قطر قيوده كخيل تجر الأرض بسنابكها. قدم عينيه غنيمة للسماء، و هام على وجهه يعلم البحار السبعة معنى ...

أكمل القراءة »

أطفال سوريا: قصص قصيرة جدًّا / 30 صورة معبرة لاطفال مع 30 خاطرة مرافقة

– أمومة مبكرة طفلة سورية لا تتجاوز السابعة تحمل بين يديها أخاها الرضيع في مخيم الزعاترة لللاجئين، هل يمكن أن تُجبر الظروف طفلة أن تصير أمًّا في مثل تلك السن الصغيرة؟ 2- إبراهيم وأخته إبراهيم طفل سوري في الحادية عشرة من عمره مصاب بهزال شديد مزمن، أجبرته الظروف أن يعبر الحدود إلى الأردن في مثل هذه الحالة، بينما ترعاه أخته التي ...

أكمل القراءة »

ليلى تزوجت من مغترب على انه غني طلع شحاد و ……

زارتني والدموع في عينيها شاردة مكسورة. نظرتُ إليها وقد انتابني الذهول. هل هي نفس المرأة التي التقيت بها قبل أعوام صحبة زوجها ؟ خلتها حينها أسعد النساء. كانت صغيرة السن مفعمة بالحيوية رغم أنها حديثة عهدٍ بالبلد . نظرتُ إلى عينيها وقرأتُ فيهما الكثير من الكلام . ترى هل تريد أن تتكلم؟ لكنها نظرت إلى فنجان قهوتها، ونفضت سيجارتها، وساد ...

أكمل القراءة »

لا تنسى أن تقفل الباب جيداً خلفك.

.. في محطة المترو, لا تصعد في الحافلة رقم1 أو 2.. الأولى مخصصة للسائق, العربة الثانية لسكارى آخر الليل وللوحيدين.. الثالثة والرابعة والخامسة.. والسادسة.. والسابعة.. والثامنة..والى ما لانهاية.. هي عربات مفتوحة في مثل هذا الوقت من العمر, لمن يشاء.. أنا عادةً أفضّل العربة الثالثة, هي الأقرب الى بيتي.. في المحطة, سوف يسألك كثيرون عن سيكارة.. عن قداحة.. عن رفقة.. عن ...

أكمل القراءة »

قصة قصيرة مريرة : ” حقاً إنّها لم تغش !!

” حقاً إنّها لم تغش !! ورود … لم تتفتح بعد … مازالت برعماً.. غضاً .. ندياً … إنها بجمال الورد و عطر الياسمين … اسمٌ على مسمى …دخلت المشرفة قاعة الامتحان .. أخذت تتجول بين التلميذات الصغيرات .. ارتفع صوت إحداهن :” معلمة … معلمة “التفتت المشرفة بدهشة و قالت : ” صه !! أنتِ في قاعة الامتحان ..!! ...

أكمل القراءة »

رسائل حب مُرعبة .. فؤاد قنديل

عندما فتحت الخطاب في حمّام المدرسات، لم تجد غير جملة واحدة فقط. – آنسة هالة.. أنت لا تدرين كم أنت جميلة! انتفض جسدها كله وأسرع قلبها يدق طبوله، ونظراتها تمسح الجدران والنوافذ والسقف والأرضية فقد يكون هناك من يرقبها، أسرعت يداها إلى الجيبة والبلوزة تتحسسهما لتتأكد إنها ليست عارية. ظل بدنها يرتعد ولشهيقها وزفيرها صوت مسموع وإيقاع أسرع من المعتاد. ...

أكمل القراءة »

قصة انجليزية مترجمة – الصبي و شجرة التفاح

في  قديم الزمان … كان هناك شجرة تفاح ضخمة … و كان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة كل يوم .. كان يتسلق أغصان الشجرة ويأكل من ثمارها … ثم يغفو قليلا لينام في ظلها … كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب أن تلعب معه … مر الزمن… وكبر الطفل… وأصبح لا يلعب حول الشجرة كل يوم… في يوم ...

أكمل القراءة »

الشمس والريح

تقابلت الريح و الشمس ذات يوم, الشمس حيت الريح و قالت لها: (( نحن أقوى ما فى الطبيعة, لا يوجد شىءٌ مثلنا فى القوة)). الريح قالت فى غرور: ((أوافقك يا صديقتى علَى ما تقولين, لكن , لا تنسى أننى أقوى منك )). تضايقت الشمسُ من الكلام الريح , و فكّرت قليلاً ثم قالت : (( أعرف أنك تملئين الدنيا بوجودك ...

أكمل القراءة »