أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » ماغي خزام : ما في تسريح للاحتياط فالبلد بحالة حرب

ماغي خزام : ما في تسريح للاحتياط فالبلد بحالة حرب

المصدر : ماغي خزام

1-

عساكر يطالبون بالتسريح دون جدوى:
وصلتني عشرات الرسائل منهم من قال صرله 5 سنين بالجيش و منهم بعد خدمته الالزامية رجع انطلب احتياط وصرله سنتين ، منهن شباب وصلوا لحالات اليأس ، وفي شب منهن للاسف جرب ينتحر.
لما حكيت بموضوعهن قالولي: مافي تسريح البلد بحرب ، طيب و الحل في حال استمرت هالحرب كمان 5 سنين معقول يضل الشب احتياط 10 سنين ؟ براتب ما بيكفي عيلته اجرة بيت ؟ وعم يشوفوا قدامهن مناطق عم تتعرض لخيانة و يروحوا الشباب ببلاش ، وعم يشوفوا زملائهن مقطوعي الاطراف بتنتهي خدمتهن بمبلغ 100 الف ليرة مع اعاقة دائمة دون تعويض بيستاهل هالتضحية ، هاد غير انه ببعض القطع العسكرية ما زال الضابط المسؤول بيمارس شتى انواع الذل نسيان انه هدول الشباب عم يضحو ليخدموا البلد مو لينذلّوا من سيادتو!!!!
الموضوع معقد جداً من جهة لان شباب الجيش اسسوا صفحة عم يطالبوا بتسريحهن و صوتهن صار عالي كتير ومن جهة تانية الرد ( البلد بحالة حرب و تسريح مافي لحدا ) و احد المسؤلين قلي جيبيلي اسماء انعفت او تسرحت ، مارح تلاقي لانه القانون عالكل..
طيب و الحل ؟؟؟

2-

شاب عسكري من اللاذقية كان عم يخدم بحلب و تصاوب بمنطقة النخاع الشوكي فادت الاصابة لشلل كامل ، عنده 3 اخوة عساكر و ابوه وامه كبار بالعمر مو قادرين يخدموه ، طلبوا العائلة من الدولة انها تسرح واحد من اخواته ليرعاه و رفضت الدولة.. اجرت الدولة عمليته عحسابهن و لكن قالوله الجلسات الفيزيائية عحسابك وحالياً وقفوله راتبه 12 الف الي كان ياخده..
هدا جيش الوطن بات شبابه مقعدين من دون عمل ومن دون طعام.. رح نشتغل بطريقتين مع بعض الاولى نرفع الشكوى باسم هالشب ليرجعوا يصرفوله معاشه و ياخد تعويضاته و التانية بدنا نجمع مع بعض 500 دولار و نبعته للشب بحيث هالمبلغ صار يعمل فوق 100000 ل.س وممكن يكفيه لجلساته وعلاجه و مصروفه لكم شهر



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع