أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » 6 كلمات أكثر تعبيراً ورومانسية من كلمة “أحبك”

6 كلمات أكثر تعبيراً ورومانسية من كلمة “أحبك”

“كلمة أحبك وحدها ليست كافية” جملة لطالما سمعناها من الواقعين في أسر العشق، فهل هي مجرد عتاب عابر أم مقولة ذات جوهر؟ لا شك أن عبارة “أحبك” هي من أجمل الطرق وأصرحها للتعبير عن مشاعر الحب. لكن، وبحسب دراسة حديثة، فقد اتضح أنها ليست كافية في التعبير عن هذه المشاعر، ولا تضمن استمرار العلاقة طويلاً، وهناك، من ثم، كلمات وجُمل أخرى أكثر جرأة وأدعى لدوام وشائج الحب.

ثمة طرق عديدة يمكن أن يعبر من خلالها العشاق عن عشقهم، ولعل الغزل من قبيل قول “أحبك” من أكثر الطرق شيوعاً، لكن دراسة لموقع مجلة “بريغيته” الألماني نبهت إلى 6 جمل، ليست أهم من “أحبك” فحسب، بل أفضل للتعبير عن قيمة كل شريك في نفس الشريك الآخر، ولها، كذلك، مفعول سحري على العلاقة بين الحبيبين، وفقاً للمجلة المتخصصة بشؤون المرأة والعلاقات العاطفية والأسرية.

بداية، ثمة أمور كثيرة في حياة الإنسان تشغل حيزاً من اهتماماته، وتملأ عليه بعض فراغه، سواء تعلق الأمر بأشخاص مثل الأهل والإخوة والأصدقاء، أو بالأشياء؛ كالعمل أو ممارسة الهوايات، إلا أن العاشق، الذي يبتغي نفي تهمة المبالغة في الاهتمام بهذه الأمور وإهمال الشريك، عن نفسه، لا بد له من التوجه إلى شريكه بالقول: “إنك أهم شيء بالنسبة لي”، فهي جملة موضوعية ومقبولة وضمانة لتعزيز العلاقة بين الشريكين.

وخلال الفترة الأولى من العلاقة، قد يختار الشريكان الكلام الذي يتخاطبان به بعناية، وتجنب كل ما يتوقع أن يغضب الطرف الآخر. لكن فيما بعد، ومع مرور الأيام، يتغير الأمر، ويكتشف كل طرف الجوانب الأخرى السلبية في شخصية الشريك، ولذلك فإن الذي يستطيع القول لشريكه: “أريدك كما أنت” يثبت أنه يريد الآخر شريكاً فعلياً له، وليس لتحقيق رغبات عابرة وأمنيات حالمة.

عندما نثق بالآخر يمكن أن نتكلم معه بصراحة، وجملة “إنني أثق بك” تشير إلى أننا جاهزون للانفتاح والتعبير عن مشاعرنا للآخر، وهذا يتطلب شجاعة أكثر من القدر المطلوب لقول “أحبك”.

وخلال العلاقة العاطفية قد يخطئ كل طرف بحق الآخر بما يجرح مشاعره. ومن يستطيع أن يقول للطرف المخطئ: “سامحتك” يمنح الطرف الآخر فرصة جديدة، ودليلاً فعلياً على الحب، بحسب مجلة “بريغيته”.

من الملفت أن كثيراً من الناس يقبلون ويحترمون محيطهم، ولكن حين يتعلق الأمر بالشريك فإن الأمر يختلف. لكن من يقول لشريكه: “إنني أحترمك” ويثبت ذلك بشكل فعلي، فإنه فعلاً يحب شريكه.

عندما نستطيع حماية أنفسنا بشكل جيد وتام، فإن جملة “سأحميك بروحي” الموجهة إلى الشريك ستثير في نفسه الراحة والأمان، وستترك انطباعاً جيداً لدى الشريك أكثر من مجرد عبارة “أحبك”.

المصدر: الخليج اونلاين