أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » مروان الشمالي : مزعوج من المتفزلك أبو خرا

مروان الشمالي : مزعوج من المتفزلك أبو خرا

أتحدّاك يا “أبو خَرا” -أنتَ الذي مازلتَ- تكتب باسم مُستعار من السعودية أوالسويد عن أمنياتك بـ “تحرير إدلب”، أن تعود إليها إن تحقّقت “أمنياتك”.

غداً يا “أبو خرا” ستقول: لا أستطيع، أخشى على أطفالي من “البراميل”، وستقول أيضاً: لا لا يمكنني العودة الآن.. فالمدينة يحكمها أبو ضُراطة الياباني، نعم الياباني لأنّ اليابانيين أيضاً سيشاركون في معركة التحرير، تحرير مدينتك أنتَ يا “أبو خرا” الي صار عدد من فيها من “النسَمات” أكثر من مليون “بالتأكيد”، بل إنّك ستقول –ولو لم يسقط برميل واحد فيها أو يسوس أبو ضراطة دوريّات الحسبة و النهي عن المنكر في أسواقها و حدائقها، لكنّ الأوضاع في “سورية نعم “كلّ سورية” لم تهدأ، سأنتظر حتّى “يستتبّ الأمن والأمان”.

اليوم يا “أبو خرا” مات حتّى الآن سبعة “منهم طفلان”، و أصيب العشرات من الناس في الشوارع و البيوت، لأن “الهاون” المُستعمل من أجل تحرير مدينتك يا “أبو خرا” ليس فيه منظار أو شاشة كالطائرة التي –مع المنظار و الشاشة- تفتك بكلّ شيء، البارحة كاد بطنها يُلامس سطح عمارتنا، و أنت تتحدّث يا “أبو خرا” على “السكايب” مع صاحبتك اللبنانية عن أقوى طرق المُضاجعة، هذي هي أقوى طرق المُضاجعة يا “أبو خرا”، أن يلامس بطن “الميغ” سطح عمارتنا، اشترِ لنا “ميم- ط، ليتك تلحس ط.. .

“الشبّيحة” هُنا يا “أبو خرا” صار الناس يدعون لهم، نعم تماماً كما تقول أنتَ يا “أبو خرا”، كلّ الذين يرفضون “فكرة التحرير” شبّيحة، نعم صحيح تماماً ما قلته وتقوله وستقوله يا “أبو خرا”، وكذلك الطفلان اللذان طارا اليوم شبّيحان كبيران، كما أطفال “سرمين” الذين طاروا بالأمس إرهابيون عُتاة.

تعال تفرّج يا “أبو خرا” ما الذي يحدث هُنا، تعال إلى هُنا يا “أبو خرا”، ثُمَّ كول خرا على كيفك، خرا عليك خرا.



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع