أخبار عاجلة
الرئيسية » شهداء ضحوا لاجلنا » الناشط الإعلامي “همام النجار” شهيد الكلمة في حلب على يد داعش

الناشط الإعلامي “همام النجار” شهيد الكلمة في حلب على يد داعش

استشهد الناشط الإعلامي “همام النجار” والمعروف اعلامياً باسم “أبو يزن الحلبي”، وذلك بعد أسبوع من اصابته جراء تفجير السيارة المفخخة من قبل تنظيم داعش في مدينة مارع بريف حلب، والتي استشهد على إثر تفجيرها ثلاثة عشر شخصاً بين مدني وعسكري ليضاف أبو يزن الحلبي لقائمة الشهداء.

وقال ناشطون أن الحالة الصحية لـ “نجار” كانت حرجة للغاية بعد اصابته، حيث تعرض لكسر في الجمجمة، مما أدى لنزيف دماغي حاد، وجروح كبيرة في الوجه، وقال الأطباء حوله، ان حالته الصحية عادت للاستقرار لفترة وجيزة، ثم واجه توقف في نبضات القلب حيث صعب على الأطباء إنقاذه.

همام النجار، هو ناشط إعلامي من مواليد بلدة “مارع” في الريف الشمالي وكان يعمل منذ بدء الثورة مع كتائب “الصفوة” الإسلامية، التي ترابط في مدينة حلب القديمة، حيث ساهم الشهيد بنقل اخبار المظاهرات في بدء الثورة ثم غطى الكثير من المعارك مع قوات النظام، وكان بالفترة الأخيرة يغطي اعلامياً اشتباكات الثوار مع تنظيم داعش الذي هاجم بلدته مارع لأكثر من مرة.

وعمل همام لفترة من الزمن مع شبكة شام الإخبارية ومراسلاً لها في مدينة حلب وكان له العديد من المداخلات مع القنوات التلفزيونية وتصريحات لصحف عربية وأجنبية.

همام من بين عشرات الإعلاميين الذي تورط تنظيم داعش بقتلهم وخطفهم واغتيالهم في مدينة حلب حيث تعتبر حلب من أكثر المدن التي تعرض ناشطوها لاعتداءات من قبل النظام وتنظيم داعش.