أخبار عاجلة
الرئيسية » كتاباتكم » عبد الله مصطفى: الإغراء فخ مميت

عبد الله مصطفى: الإغراء فخ مميت

شكرآ ألمانيا شكرآ أوربا … أقفلتم الحدود مثلكم مثل باقي الدول …ثم أغريتم الناس بالبيت والراتب والتأمين الصحي لكن لمن يصل أراضيكم بعد رحلة الموت قادمآ من فم الموت ..الإغراء القاتل” الفخ ” يموت الكثيرون ويصل القليلون فمن وصل تقدمون له الإعانة وتتفاخرون بأنكم أرباب الإنسانية ، هل هكذا تكون الإنسانية ؟ هل يمكن للإنسانية أن تكون مشروطة ؟ وتخرج أمكم ميركل علينا لتشبه نفسها بملك الحبشة الذي استقبل المسلمين الفارين من الموت ..فتهرف بمالاتعرف ، وهل دخل المسلمون إلى الحبشة تهريب أم من بابها وعلى علم حكومتها ؟ وتتعالى الأصوات أن الكافر ودولته أفضل من المسلم ودولته فيردد كلامكم أصحاب الوعي المشوه بفعل عقود بعثية طائفية مقيتة من التغريب عن الهوية …فماعلاقة حكام الدول المسلمة بالإسلام أصلآ ، ألا ترون قتلهم لشعوبهم وتآمرهم على قتل شعوب غيرهم لئلا تنتقل عدوى الثورة السورية لقطيعهم المحزم بتناقضاته وألف سؤال بلا حل على اعواد مشانق تخلف وعيهم.

إنه إغراء للموت غرقآ فمن لم يمت بالبرميل مات غرقآ في خطة تقتيل وتهجير السوريين” السنة حصرآ “على ضوء مخطط ينفذه النظام بالتعاون مع شركائه الأميركيين والغربيين تمهيدآ لطائف سوري قادم يخرج فيه النظام أقوى الضعفاء بعد أن سلمت حواضره وحواضنه من التدمير فيعاد تأهيله ، ويصبحون الأكثرية بعد عملية التجريف الديمغرافي الحاصلة في مناطق ريف دمشق تمهيدآ لأقذر خططهم التي بدأت بقتل الشعب وتهجيره .

الصورة تازة اليوم فجرآ …200 سوري بينهم أطفال غرقوا في البحر في محاولة للوصول لأرض الميعاد ألمانيا وسيدتكم ميركل أم المؤمنين …التي لو كانت تريد فعلآ مساعدة السوريين لما تركتهم يموتون غرقآ…أول أمس شاحنة محكمة الاغلاق تم حشو 70سوريا فيها اختنقوا في النمسا وهم في طريقهم لألمانيا تهريبآ طبعآ …

 

الإنسانية المشروطة ليست بإنسانية
سأؤمن لك حياتك في بلدي لكن عليك أن تأتي تهريبآ وترى بعينك الموت وإن لم تمت سأحويك عندي وأدفع لك وأتمنى من قلبي أن تموت قبل أن تصل ولايعلم غير الله غايتهم فنحن أمام الفصل الأول من مسلسل التغريبة السنية السورية ، وقد يكون شعبنا نصف القتيل مشروع استرقاق عصري قادم ومن يدري ؟
الإغراء المميت هو الفخ .



تنويه : ماينشر على صفحة كتاباتكم تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع