أخبار عاجلة
الرئيسية » صحة » الاشتباه بأول إصابة بالكوليرا في سورية

الاشتباه بأول إصابة بالكوليرا في سورية

أعلنت شبكة الإنذار المبكر والاستجابة في سورية عن رصدها أول حالة اشتباه بمرض الكوليرا في سورية، موضحة في نشرتها الوبائية الصادرة، اليوم السبت، أن حالة الاشتباه تم تسجيلها بتاريخ 20 أكتوبر/تشرين الأول في محافظة حلب لدى طفل ذكر عمره خمس سنوات.

وأضافت الشبكة أنه تم إدخال الطفل إلى المشفى بسبب التجفاف والقيء والقصور الكلوي، والذي لم يترافق مع الحمى، إلا أنه توفي بعد إسهال شديد لمدة يومين، وأنه لم يتم تأكيد الحالة.

وأشارت الشبكة إلى أنه لم يتم رصد أي إصابات أخرى بالمنطقة ولا بين أفرد عائلته. كما لم يتم تأكيد أية حالة كوليرا داخل سورية حتى اليوم.

بدوره أكد رئيس قسم الأمراض الوبائية في الشبكة محمد الجاسم أن “الحالة لا تزال مشتبهة، وتصنف كحالة إسهال مائي حاد”. وأوضح “ما دعا إلى الاشتباه هو سوء الحالة وهبوط الضغط خلال ساعات ووفاة الطفل في وقت قصير”.

وقال الجاسم إن “السبب في عدم تأكيد الحالة هو عدم وجود مخابر فحص لـتحليل العينات داخل سورية، ويتم العمل على تجهيز مخبر في حلب ونتوقع أن يكون جاهزاً في فترة قريبة”.

وعن تجهيزات الاستجابة قال الجاسم إن “هناك خطة استجابة في جميع المنظمات العاملة داخل سورية، الجيد أننا أقبلنا على الشتاء ما يقلل احتمال انتشار المرض”، معتبراً أن أهم الموارد اللازمة للعلاج هي السوائل الوريدية للإماهة والصادات الحيوية، إلا أن الأهم هو اتخاذ تدابير لتعقيم مصادر المياه، فهي عامل الخطورة الأكبر ونشر التوعية بأهمية غسل اليدين”.

المصدر: العربي الجديد – لبنى سالم