أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » قراصنة أتراك يزعمون اختراق مئات المواقع الروسية

قراصنة أتراك يزعمون اختراق مئات المواقع الروسية

أعلنت شبكة “سيكورسكي” التركية تبنيها لاختراق مئات المواقع الروسية، اليوم الثلاثاء، وذلك ردّا على الهجمات التي تقوم بها الحكومة الروسية إلى جانب قوّات الأسد في القرى التركمانية المجاورة للحدود التركية، على ما ذكر موقع “ترك برس” الإخباري، فيما لم يعلن عن هذا الأمر من أي جهة روسية حتى الآن.

وفي بيان صادر عنها قالت الشبكة “أردنا من خلال عمليات الاختراق التي قمنا بها للمئات من المواقع الروسية أن نردّ على الهجمات التي تقوم بها روسيا على القرى التركمانية، مستهدفة إخواننا التركمان، وتمكّنا من تدمير العديد من المواقع الالكترونية الروسية، وإغلاقها بشكل نهائي بحيث أصبح الوصول إليها وإعادتها أمرا مستحيلا، وبطبيعة الحال أدى اختراقنا لهذه المواقع وإغلاقها إلى تعطيل العديد من المواقع الأوروبية التي كانت على صلة مع هذه المواقع الروسية”.

وأضافت “سيكورسكي” في بيانها “كان هدفنا الرئيس من خلال عمليات الاختراق التي قمنا بها الاحتجاج على ما تقوم به روسيا من زج نفسها في الحرب والهجمات على القرى التركمانية، وقمنا بتحذير العديد من الدول الأخرى عن طريق البريد الإلكتروني. أردنا من خلال عمليات الاختراق أن نقول لإخواننا التركمان: كما كنا إلى جانبكم على أرض الواقع، فنحن إلى جانبكم في العالم الافتراضي عالم الإنترنت”.

وأوضحت الشبكة أن عمليات القرصنة “التهكير” استغرقت معها ساعة واحدة فقط، استطاعت من خلالها سحق العديد من المواقع الروسية الحساسة. وأظهرت المواقع التي تم اختراقها صوراُ للرئيس التركي،رجب طيب أردوغان إلى جانب صور السلطان محمد الفاتح، وفي الوسط صورة لكتاب القرآن مصحوبة بنشيد”ميهتر”، وهو نشيد عثماني فلكلوري، كان يعزف في أثناء الزحف إلى المعارك لرفع معنويات الجنود.

المصدر: المدن – ميديا