أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قصف عنيف على جبلي التركمان والأكراد وناشطون يدعون لإغاثة الأخير

قصف عنيف على جبلي التركمان والأكراد وناشطون يدعون لإغاثة الأخير

أكد ناشطون اشتداد وتيرة المعارك في ريف اللاذقية بالتزامن مع قصف وصف بأنه “غير مسبوق” على جبلي التركمان والأكراد.

وقالت تنسيقيات الثورة إن اشتباكات عنيفة دارت خلال الساعات الماضية في جبل التركمان ومناطق اخرى في ريف اللاذقية الشمالي بين الثوار من جهة وقوات النظام وميليشيات حزب الله من جهة اخرى. وذلك بالتزامن مع قصف الطيران الحربي الروسي لمناطق في جبال التركمان والأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

وأشارت التنسيقيات إلى أن قوات النظام تحاول التقدم من محوري برج القصب وجبل النوبة قرب بلدة كفرية.

ودعا ناشطون فصائل الثوار إلى مساندة الفصائل المقاتلة في جبل الأكراد الذي تعرض طيلة الساعات الماضية لقصف عنيف، محذرين من خطورة أن تتمكن قوات النظام والمليشيات المساندة له من السيطرة على المنطقة.

وتشهد مناطق ريف اللاذقية بشكل عام وجبل التركمان وجاره جبل الأكراد منذ اكثر من عشرة أيام قصف متواصل من قبل الطيران الروسي بالتزامن مع محاولات مستمرة من قوات النظام للسيطرة على المنطقة، ويأتي التصعيد الأخير الذي تشهده المنطقة بعد يوم واحد من إسقاط أنقرة لطائرة حربية روسية اخترقت الأجواء التركية.

المصدر: زمان الوصل