أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » دفن ألكسندر بوزينيتش الذي قتله الثوار في سوريا وبوتين يقلده وساما

دفن ألكسندر بوزينيتش الذي قتله الثوار في سوريا وبوتين يقلده وساما

أخبار السوريين: دفن يوم أمس الجمعة في جنوب روسيا في إطار مراسم تكريمية الجندي الروسي ألكسندر بوزينيتش الذي قتل في سوريا خلال عملية انقاذ فاشلة بعدما أسقط الطيران التركي المقاتلة سوخوي 24 قرب الحدود.

وقتل الكسندر بوزينيتش العنصر في مشاة البحرية يوم الثلاثاء الفائت حين تعرضت مروحية وحدته لنيران قرب الحدود التركية السورية خلال عملية خاصة كانت تهدف إلى العثور على طياري السوخوي 24 وإجلائهما. وقد أجبرت المروحية على الهبوط قبل ان يصل طاقمها سالما إلى قاعدة حميميم.

الجنازة التي نُظمت في مسقط رأس الجندي الكسندر بوزينيتش في بلدة نوفوتشيركاسْكْ، جنوب روسيا، تمت وفقا للمراسيم العسكرية الرسمية وحضرها المئات من الأهل والأقارب والمسؤولين الروس.

والكسندر بوزينيتش الجندي في مُشاة البحرية الروسية الذي كان يبلغ تسعة وعشرين عاما من العمر قُتل على الأراضي السورية المحاذية لتركيا من طرف مسلحين من المُعارِضين للنظام السوري خلال مهمة البحث والإجلاء لطاقم الطائرة التي أسقطتها القوات التركية والتي دامت نحو اثنتي عشرة ساعة حسب وزير الدفاع الروسي.

وشارك نحو الف شخص في جنازة الكسندر بوزينيتش في نوفوتشركاسك (جنوب) في حضور جنود وفق مشاهد بثها التلفزيون الروسي. وقتل بوزينيتش العنصر في مشاة البحرية الثلاثاء حين تعرّضت مروحية وحدته لنيران قرب الحدود التركية السورية خلال عملية خاصة كانت تهدف إلى العثور على طياري السوخوي 24 واجلائهما. وقد اجبرت المروحية على الهبوط قبل ان يصل طاقمها سالما إلى قاعدة حميميم.

وقلد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجندي القتيل وسام الشجاعة. وتجمعت اسرة الطيار الاخر في المقاتلة اوليغ بيشكوف الذي قتل بنيران مصدرها البر فيما كان يهبط بمظلته، الجمعة في خاباروفسك في اقصى الشرق الروسي احياء لذكراه. وقلد الطيار وسام البطولة في روسيا الاتحادية. اما مساعد الطيار فاستعادته القوات الروسية في سوريا سالما.

المصدر: أخبار السوريين