أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » طائرات العدوان الروسي تقصف مجددا شاحنات تحمل بضائع تجارية ومواد إغاثة إنسانية للداخل السوري من تركيا بحجة كاذبة انهم يقصفون داعش

طائرات العدوان الروسي تقصف مجددا شاحنات تحمل بضائع تجارية ومواد إغاثة إنسانية للداخل السوري من تركيا بحجة كاذبة انهم يقصفون داعش

تواصل روسيا بشكل ممنهج استهداف شاحنات الإغاثة في سورية المخصصة لمساعدة المحاصرين من قبل قوات النظام، وقصف الطيران الروسي، اليوم السبت، تجمعاً جديداً لشاحنات  في بلدة الدانا بريف إدلب شمال سورية، ما أدى إلى استشهاد شخص وإصابة 4 آخرين بجروح إلى جانب احتراق 8 شاحنات.

وقال أبو وائل، عضو الدفاع المدني في بلدة الدانا لوكالة الأناضول إن “طائرة روسية أطلقت صاروخين فراغيين على تجمع للشاحنات بين الدانا وسرمدا، التي تبعد كيلو مترات قليلة عن معبر باب الهوى مع تركيا”، مشيرًا إلى أن حرائق كبيرة اندلعت في مكان القصف جراء انفجار الشاحنات.

وأكد أبو وائل، أن الشاحنات كانت تحمل مساعدات إنسانية قادمة من تركيا إلى جانب بضائع تجارية، لافتًا إلى أن حجم الحرائق التي اندلعت دفعتهم لطلب المؤازرة من فرق الدفاع المدني في البلدات المجاورة، حتى يتم السيطرة على الحريق وإسعاف الجرحى.

وهذه هي المرة الخامسة في غضون يومين التي يقصف فيها الطيران الروسي تجمعات الشاحنات في المناطق الحدودية، حيث سبق وأن استهدف شاحنات في مدينتي إعزاز شمال حلب وسرمدا شمال إدلب، ما أسفر عن استشهاد وجرح العشرات.

وربط ناشطون ميدانيون في شمال سورية بين تكثيف الغارات الروسية على المناطق هناك وبين تصريحات تركيا حول عزمها إنشاء منطقة آمنة في سورية. ومن جانبها تدعي روسيا أن الشاحنات التي تستهدفها هي قوافل تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية”، وهو ما ينفيه ناشطون بالصور والفيديوهات

 

الأناضول