أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » ألمانيا.. بوادر فرض اندماج إجباري على اللاجئين، من بنوده اعتراف بحقوق الشواذ وبـ”وجود إسرائيل”

ألمانيا.. بوادر فرض اندماج إجباري على اللاجئين، من بنوده اعتراف بحقوق الشواذ وبـ”وجود إسرائيل”

يبدو أن اللاجئين السوريين في ألمانيا سيكونون على موعد مع تحد جدي، في البلد الذي باتوا يعتبرونه أكثر بلاد العالم تسامحا معهم ومساعدة لهم، مع توجه الحزب الحاكم في ألمانيا لاعتماد سياسات وتشريعات جديدة، تضمن ما يسمى “الاندماج الإجباري”.

وبحسب تقرير نشرته الدورية الألمانية الشهيرة “دير شبيغل” اليوم السبت، وتولت “زمان الوصل” ترجمة أهم نقاطه، فإن حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي ترأسه المستشارة أنجيلا ميركل ويقود ائتلافا حكوميا، يتوجه إلى اعتماد شرط الاندماج الإلزامي للمهاجرين.

فكرة الاندماج الإجباري القائم على اتفاق إذعان بين الحكومة الألمانية والمهاجرين، هي اقتراح “جوليا كلوكنر” إحدى قياديات حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، ويبدو أن الاقتراح سيأخذ طريقه للموافقة اعتبارا من منتصف كانون الأول/ ديسمبر ، أي بعد نحو 15 يوما.

وتقضي سياسة الاندماج الإلزامي بتوقيع المهاجر صكاً يعترف بموجبه بالمساواة في الحقوق بين الرجل والمرأة وسيادة القوانين الألمانية، حتى لو كانت ضد الشريعة الإسلامية.

كما يقضي التعهد إقرار المهاجر برفض التمييز ضد المرأة أو ضد الشواذ جنسيا، فضلا عن تأكيده الاعتراف بـ”وجود إسرائيل”.

وقالت “دير شبيجل” إن خرق هذه التعهدات أو أحداها، من شأنه أن يؤثر على وضع الإقامة التي يتمته بها المهاجر واللاجئ.

ونوه التقرير إلى أن ” الحزب الديمقراطي الاشتراكي” سيقدم أيضا رؤيته لمسألة الاندماج، تحت عنوان “إعادة الانطلاق في ألمانيا”، والتي تقوم أساسا على الاستثمار في تعليم وتأهيل المهاجرين، وفق رؤية “دير شبيجل”.

المصدر: العرب في المانيا