أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » 25 شهيداً وجريحاً عل الأقل في قصف للفصائل على أحياء بمدينة حلب وخسائر بشرية في اشتباكات بمحيط كشتعار

25 شهيداً وجريحاً عل الأقل في قصف للفصائل على أحياء بمدينة حلب وخسائر بشرية في اشتباكات بمحيط كشتعار

تأكد أسر جيش الثوار لأربعة عناصر من الفصائل الإسلامية، خلال الاشتباكات التي لا تزال مستمرة بين مقاتلي الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، وجيش الثوار من طرف آخر في محيط قرية كشتعار بريف حلب الشمالي، والتي أسفرت كذلك عن مصرع مقاتلين اثنين من جيش الثوار و4 مقاتلين من الفصائل الإسلامية والمقاتلة، فيما نفذ الطيران الحربي المزيد من الغارات على مناطق في محيط بلدة دير حافر بريف حلب الشرقي، أيضاً أصيب عدد من المواطنين بجراح جراء قصف من قبل قوات النظام على مناطق في بلدة الشيخ خضر بريف حلب، كذلك تدور اشتباكات بين جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الاسلامية والمقاتلة من جهة، وقوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة اخرى، في محيط تلة العيس بريف حلب الجنوبي، ومحاور أخرى بريف حلب الجنوبي، وسط تضارب المعلومات حول الجهة التي تسيطر على منطقة العزيزية، بينما نفذت طائرات حربية يعتقد أنها روسية عدة ضربات على منطقة اعزاز وأمكان في الطريق الواصلة بين مدينة اعزاز ومعبر باب السلامة على الحدود السورية – التركية، ما أسفر عن استشهاد شخصين وسقوط عدد من الجرحى، كما استشهد رجل من بلدة دارة عزة بريف حلب متأثراً بجراح جراء إصابته برصاص قناص بوقت سابق في المدينة، فيما لاتزال الفصائل الإسلامية والمقاتلة مستمرة بقصفها بعدة قذائف لمناطق في حي الشيخ مقصود شمال مدينة حلب لليوم الثاني على التوالي، ما أدى لاستشهاد رجل وإصابة نحو 10 آخرين بجراح، وسط اشتباكات بين وحدات حماية الشعب الكردي من طرف، وجبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) والفصائل الإسلامية من طرف آخر في محيط الحي، كما سقطت قذيفة أطلقتها كتائب مقاتلة على منطقة في حي الموكامبو الخاضع لسيطرة قوات النظام في مدينة حلب، ما أدى لاستشهاد مواطن وإصابة نحو 13 آخرين بجراح، كذلك سقطت عدة قذائف أطلقتها فصائل مقاتلة وإسلامية على مناطق في شارعي تشرين والنيل بمدينة حلب دون معلومات عن الإصابات.

المصدر: المرصد السورى لحقوق الإنسان