أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قنّاصات حديثة تقتل 10 مدنيين في الحولة خلال 3 أيام .. ومصوّر الجزيرة في حالة خطرة

قنّاصات حديثة تقتل 10 مدنيين في الحولة خلال 3 أيام .. ومصوّر الجزيرة في حالة خطرة

أصيب مصوّر قناة “الجزيرة” الفضائية بريف حمص الشمالي “زكريا إبراهيم” بجروح خطيرة جدا بالرأس، مساء أمس الثلاثاء، بعدما تعرض لعميلة قنص من حاجز النظام بمشفى “تلدو” الوطني، نقل على إثرها إلى أحد المشافى الميدانية بريف حمص.

وعلم مراسل “زمان الوصل” في حمص، أن النظام زوّد عناصر حواجزه بمنطقة “الحولة” مؤخرا، بقنّاصات ليلية حديثة، ما أدى إلى مصرع 10 مدنيين وجرح 5 آخرين، في “الحولة” والقرى المحيطة بها، في الأيام الثلاثة الماضية.

وقالت مصادر لمراسل “زمان الوصل” إن النظام استقدم مجموعة من القناصين الإيرانيين، وتمركز معظمهم في قرية “الغور الغربية” الموالية المجاورة لمدينة “تلدو” ولعدة قرى يسكنها التركمان تابعة للحولة، مثل “البرج” و”السمعليل”، حيث تستهدف الميليشات الشيعية بقنّاصاتها الحديثة، المدنيين العزّل ليلا على الطريق الذي يربط “الحولة” بـ”الرستن”، والمعروف بطريق “الموت”، والذين يحاولون من خلاله إدخال مواد غذائية، وطبية، ومحروقات للمحاصرين في “الحولة”.

وكانت الميليشيات الشيعية المذكورة قتلت قبل شهرين تقريبا، الشيخ “عمار الخضر” قائد “حركة أحرار الشام الإسلامية”، مع اثنيين من الحركة بكمين مسلّح بالقرب من قرية “السمعليل” المجاورة لبلدة “الغور” من الجهة الشرقية الجنوبية.

المصدر: زمان الوصل