أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » شهداء وجرحى في قصف على تدمر وترقب لدخول المساعدات الغذائية إلى حي الوعر‏

شهداء وجرحى في قصف على تدمر وترقب لدخول المساعدات الغذائية إلى حي الوعر‏

تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وعناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى في محيط مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، والتي يسيطر عليها التنظيم، ترافق مع قصف لقوات النظام على مناطق الاشتباك، بينما استشهد مواطن وابنه ومعلومات عن استشهاد آخرين وسقوط عدد من الجرحى، جراء تنفيذ طائرات حربية يعتقد أنها روسية وقصف من قبل قوات النظام على مناطق في المدينة، بينما قصفت قوات النظام مناطق في الجهة الغربية من مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي، ترافق مع فتحها لنيران رشاشاتها الثقيلة على مناطق في المدينة، بينما استهدفت الفصائل الإسلامية تمركزات لقوات النظام في قرية الكم والتي يقطنها مواطنون من الطائفة الشيعية، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف قوات النظام والمسلحين الموالين لها، كذلك من المنتظر أن يتم خلال الساعات القادمة إدخال مواد غذائية إلى حي الوعر المحاصر من قبل قوات النظام بعد الاتفاق بين الطرفين برعاية الأمم المتحدة، والذي ينص كذلك على الإفراج عن المعتقلين، وإعادة تفعيل الدوائر الحكومية في الحي، وإدخال مواد طبية وإغاثية إلى الحي،وفتح المعبر من وإلى الحي، بالإضافة لإخراج نحو 3200 مقاتل من الفصائل إلى ريف حمص الشمالي وريف حماة، على أن تخرج المجموعة الأولى التي تتضمن مقاتلين من النصرة ومؤيدين لتنظيم “الدولة الإسلامية” إلى محافظتي حماة وإدلب، فيما سيتم خروج بقية المقاتلين باتجاه ريف حماة الشمالي على دفعات، كما يضم حي الوعر أكثر من 45 فصيلاً من أبرزها حركة أحرار الشام الإسلامية وجبهة النصرة وكتائب الجهاد الإسلامي، وفصائل مقربة من تنظيم “الدولة الإسلامية”، كما أنه من المفترض أن يتم تنفيذ الاتفاق على مراحل.

المصدر: المرصد السورى لحقوق الإنسان