أخبار عاجلة
الرئيسية » ثقافة وفن » الشاعر الكردي خليل ساسوني يحصل على جائزة بالو للإبداع في دورتها 2016

الشاعر الكردي خليل ساسوني يحصل على جائزة بالو للإبداع في دورتها 2016

سعيد جودت: كلنا شركاء

مُنح الشاعر خليل ساسوني (جائزة بالو للإبداع) بناء على التقارير المقدمة من أعضاء لجنة جائزة الشاعر أحمد بالو للإبداع”1920-1991م  التابعة للاتحاد العام للكتاب والصحفيين الكرد في سوريا ” وتقويمهم لمجمل نتاجه، فقد تقرر منحها للشاعر الكردي خليل ساسوني بالتزامن مع الذكرى الخامسة والعشرين على رحيل الشاعر واللغوي الكبير(ملا أحمد بالو) والتي تصادف التاسع من شهر أيار الجاري.

وقد ورد في حيثيات الجائزة في دورتها الخامسة الجديدة أنه تم منحها للشاعر ساسوني تقديراً له على جهوده في خدمة الثقافة والإبداع الكرديين، ويعدُّ بالو أحد أهم الشعراء الكرد الكلاسيكيين المعاصرين، وقد ترددت بعض قصائده المغناة التي قارعت الاستبداد على ألسنة الملايين من أبناء شعبنا الكردي.

الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الكرد إذْ يُهنئ الشاعر خليل ساسوني “خليل محمد علي” على نيله الجائزة، فهي تتمنى له مزيداً من التقدم في النتاج الإبداعي المتميز. هذا وقد منحت الجائزة حتى الآن لكل من الشعراء: نارين عمر، صالح حيدو، هادي بهلوي، كاسي.

وقد تشكلت لجنة التحكيم من الأساتذة الآتي أسماءهم:
الشاعر كاسي(رئيساً).
نارين عمر(عضواً).

– صلاح الدين محمد(عضواً).

– أمين سيدو(عضواً).

..  وآخرون بالإضافة إلى الفنان عنايت ديكو-اللجنة الفنية- و ريزان بالو في-   لجنة الإعداد- والكاتب إبراهيم عباس في اللجنة الإعلامية .

حمل تطبيق سوريتي ليصلك كل جديد 

get-it-on-google-play

والجدير بالذكر أن جوائز الاتحاد تم تنظيمها مؤخراً في مؤتمر الاتحاد الأخير ضمن هيئة عليا مشرفة على الجوائز بإدارة فواز عبدي وعضوية توفيق عبدالمجيد أميناً للسر.

لمحة عن سيرة الشاعر ساسوني (خليل محمد علي):
مواليد مدينة القامشلي عام 1944م.
أتمّ دراساته الابتدائية والإعدادية والثانوية في مدارس القامشلي.
تخرج في كلية الحقوق بجامعة حلب عام 1970م، لكنّه لم يتمكن من تسجيل نفسه في نقابة المحاميين لعدم ورود اسمه في جداول المواطنين السوريين نتيجة الاحصاء الاستثنائي الجائر في الجزيرة عام 1962م حيث جرد بموجبه الآلاف من الجنسية السورية.
انتسب إلى نقابة المحاميين عام 1981م بعد أن تمكن من استعادة حق المواطنة، ومارس مهنة المحاماة حتى عام 2009م، حيث أُحيل إلى التقاعد لأسباب صحية.
يقيم الآن في مدينة (باتمان) من أجل العلاج والمراجعات الطبية حيث كان قد أصيب بسرطان الرئة (شفاه الله).
لم تطبع نتاجاته الأدبية حتى الآن بسبب ظروف عديدة (خاصة به).

من أهم أعماله المخطوطة:

– ثلاث مجموعات شعرية باللغة الكردية.

– جكرخوين.. الحي الخالد: دراسة نقدية لأدب جكرخوين باللغة العربية.

– مجموعة من الأغاني الفلكلورية (جمع وإعداد).

4- مجموعة من الحكم والأمثال الكردية (جمع وإعداد).

الجوائز التي حصل عليها:

– جائزة اللجنة التحكيمية لأفضل قصيدة في (رثاء البارزاني الخالد بمناسبة مئويته) عام 2003م.

– جائزة مهرجان الموسيقا الكردية في السليمانية عام 2005م، كمهتم بالفلكلور الكردي.

3- جائزة جكرخوين عام 2009م.

4- جائزة مهرجان الشعر الكردي (10/2/2011م).

لمحة موجزة عن أعمال وسيرة الشاعر بالو:

الأديب والشاعر الكردي (ملا أحمدى بالو) له الكثير من الأعمال الأدبية المتميزة، منها :

–  ملحمة (اجتماع الخالدين) وتتألف من عشرة آلاف بيت شعري.

–  سبعة دواوين شعرية مخطوطة.

–  ترجم ديوان (بندي عطار) للشاعر المعروف فريد الدين عطار من اللغة الفارسية إلى اللغة الكردية.

– كتاب: (قواعد اللغة الكردية).

–  قاموس كردي – تركي.

–  كان يتقن ثلاث لغات إلى جانب لغته الأم الكردية: التركية والعربية والفارسية.

– وكان يتقن اللغة الكردية بثلاث لهجاتٍ: الكرمانجية والصورانية والزازية .

تعرض للكثير من الملاحقات والمضايقات من قبل السلطات السورية.

توفي (رحمه الله) في يوم 9/5/1991م.

المصدر: كلنا شركاء