أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » أخيرا.. اتفاق بين واشنطن وبغداد وأربيل حول معركة الموصل
أخيرا.. اتفاق بين واشنطن وبغداد وأربيل حول معركة الموصل

أخيرا.. اتفاق بين واشنطن وبغداد وأربيل حول معركة الموصل

تمخض اجتماع عقد في أربيل أمس بإشراف من رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، بين الجيش العراقي وقوات البيشمركة والتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأميركية، عن التوصل إلى اتفاق حول كيفية التعاون بين البيشمركة والقوات العراقية والجيش الأميركي في عملية تحرير الموصل المرتقبة.

وذكر بيان لرئاسة إقليم كردستان أن الاجتماع «شهد تبادل الآراء حول الاستعدادات لبدء عملية تحرير الموصل» بحضور مسؤولين أمنيين رفيعي المستوى في إقليم كردستان، والسفير الأميركي لدى العراق دوغلاس سيليمان، وقائد القوات الأميركية في العراق الجنرال تاوند سيند، والقنصل الأميركي في أربيل كين غروس، وعدد آخر من المستشارين والمسؤولين العسكريين الأميركيين في العراق، ومَثل الجيش العراقي في الاجتماع نائب رئيس أركان الجيش الفريق الركن عبد الأمير الزيدي وعدد من كبار المسؤولين العسكريين.

وأضاف البيان: «اعتبر المشاركون في الاجتماع، هزيمة (داعش) في الموصل الهدف المشترك لهم، مؤكدين على العمل والتنسيق المشترك فيما بينهم»، وكشف البيان أن جانبا آخر من الاجتماع شهد عرض تفاصيل عملية تحرير الموصل وبحثها، مبينا «توصلت قوات البيشمركة والقوات العراقية والجيش الأميركي والتحالف الدولي إلى الاتفاق بشأن كيفية التعاون في عملية استعادة السيطرة على الموصل المعقل الرئيسي لتنظيم داعش في العراق».

وعبر بارزاني عن تمنياته بأن تساهم عملية تحرير الموصل في إنهاء مشاكل ومأساة مواطني محافظة نينوى، وأن تُصبح عاملا للحد من ظهور الإرهاب والفكر المتشدد.

ويأتي الاتفاق بعد أشهر من الخلافات خاصة بين أربيل وبغداد حول الأطراف التي ستشارك في عملية تحرير الموصل ومرحلة ما بعد التحرير. وبحسب مصادر في قوات البيشمركة، هناك ستة طرق رئيسية للهجوم على مدينة الموصل، تسيطر قوات البيشمركة على خمسة منها، بينما يخضع الطريق السادس المتمثل بطريق القيارة – موصل للقوات العراقية، فيما تنتظر أوساط سياسية عراقية اندلاع انتفاضة جماهيرية داخل الموصل ضد تنظيم داعش تزامنا مع بدء التحرك لتحريرها الذي من المقرر أن تنطلق عملية عسكرية واسعة لهذا الهدف الشهر المقبل.

المصدر: الشرق الأوسط