أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » داعش يسقط مقاتلة حربية للنظام في القلمون الشرقي

داعش يسقط مقاتلة حربية للنظام في القلمون الشرقي

الاتحاد برس:

أعلنت عدة حسابات تابعة لتنظيم “داعش” على مواقع التواصل الاجتماعي، عن تمكن مقاتلي التنظيم من إسقاط مقاتلة حربية تابعة لقوات النظام بريف دمشق.

وأسقط مقاتلو التنظيم طائرة حربية من طراز “ميغ 23، في منطقة القلمون الشرقي، بعيد إقلاعها من مطار “الضمير” العسكري، دون تحديد السلاح الذي تم إسقاط المقاتلة به.

من جهته المرصد السوري لحقوق الإنسان، أكد أن “طائرة حربية سقطت في منطقة القلمون الشرقي”، دون تحديد طريقة سقوطها، مشيراً إلى أن مصير طاقمها لا يزال مجهولاً.

وذكرت صفحة “دمشق الآن” الموالية للنظام السوري في موقع فيسبوك، أن “طائرة حربية سورية من نوع “ميغ 23” سقطت بعد إقلاعها في القلمون بريف دمشق”.

ويأتي ذلك بعد يومين من إعلان التنظيم، عن إسقاط طائرة حربية، خلال محاولتها استهداف مواقعه في جبل الثردة قرب مطار دير الزور العسكري، ما أسفر عن تحطمها ومقتل قائدها، وهو ضابط برتبة عقيد.

وقالت مصادر موالية للنظام السوري، إن العقيد في قوات النظام “علي حمزة”، قتل بعد استهداف طائرته الحربية من طراز “ميغ 27;، من قبل تنظيم “داعش” في سماء مدينة دير الزور، دون تحديد ما إذا كان الطيار قد قتل نتيجة انفجار الطائرة، أم تم استهدافه بنيران أرضية خلال هبوطه بالمظلة.

كما سقطت طائرة أخرى في ذات اليوم، في مناطق سيطرة تنظيم “داعش” في القلمون الشرقي، بريف دمشق، نتيجة إصابتها بخلل فني بعد إقلاعها من مطار الضمير العسكري في القلمون الشرقي، وقد بقي مصير طيارها مجهولا حتى اللحظة وسط أنباء عن قبض التنظيم عليه.