أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » بعد أيام من حادثة “تشارلوت”.. مقتل شاب أسود على يد الشرطة في كاليفورنيا

بعد أيام من حادثة “تشارلوت”.. مقتل شاب أسود على يد الشرطة في كاليفورنيا

 لقي شاب أمريكي أسود مصرعه، في مدينة سان دييغو بولاية كاليفورنيا الأمريكية، الأربعاء، متأثراً بجراح أصيب بها، لدى إطلاق اثنين من رجال الشرطة النار عليه.

 

وتأتي الواقعة بعد 5 أيام فقط من مقتل الرجل الأسود كيث لامونت سكوت، (43 عاماً)، بمدينة تشارلوت بولاية كارولينا الشمالية الأمريكية على يد الشرطة.

 

وقال قائد شرطة سان دييغو جيف ديفيس، في تصريحات صحافية اليوم، إن الشاب الذي لم يفصح عن هويته، في الثلاثينات من عمره وتوفي في المستشفى الذي نقل إليها، بعد أن أطلق رجلا شرطة النار عليه.

 

وأضاف ديفيس، أن الشرطيين كانا قد توجها لمكان وجود الشاب الأسود، بعد تلقيهما بلاغاً، ولدى وصولهما أخرج الشاب جسماً (لم يحدد طبيعته) من جيبه ووجهه نحو رجلي الشرطة، ما دفعهما لإطلاق النار عليه.

 

ونشرت الشرطة مقطع فيديو للواقعة، كما نشر أحد العاملين في مطعم بالقرب من موقع الحادث، مقطع فيديو صوره بنفسه، ويظهر فيه الشاب الأسود، وهو يمسك جسماً ما بكلتا يديه، ويوجهه نحو رجال الشرطة.

 

وتوجه رجال الشرطة لمكان وجود الشاب القتيل، بعد تلقيهم اتصالاً من أخته، قالت فيه إنه بدأ بالتصرف بشكل غريب، وطلبت مساعدة الشرطة.

 

وتظاهر عدد كبير من الأشخاص، تجمعوا في مكان الحادث، ضد رجال الشرطة.

 

وقُتل الرجل الأسود، كيث لامونت سكوت، (43 عاماً) في 23 سبتمبر/أيلول الجاري، بمدينة تشارلوت بولاية كارولينا الشمالية الأمريكية على يد الشرطة، من خلال إطلاق النار عليه، ما أثار غضباً عارماً لدى الأمريكيين بالمدينة، أدت إلى مظاهرات لشجب مقتل سكوت.

 

 

الولايات المتحدة – الأناضول –