أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » روسيا تحذر الولايات المتحدة من استهداف جنودها في سوريا
تصعيد روسي أميركي غير مسبوق بشأن سوريا

روسيا تحذر الولايات المتحدة من استهداف جنودها في سوريا

حذرت وزارة الدفاع الروسية من أي مساس بجنودها في سوريا وقالت إنها ستواصل قصفها هناك. جاء ذلك بعد تصريحات لمسؤولين أميركيين بأن من الصعب مواصلة المفاوضات مع روسيا في الوقت الذي تزداد فيه الأمور الميدانية في سوريا استفحالا.

وحذرت موسكو من أي استهداف لجنودها في سوريا، وقالت إنها على دراية بمواقع انتشار الخبراء الأميركيين في مناطق المعارك في سوريا.

وأعلن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أن روسيا ستواصل “عمليتها الجوية دعما للحملة ضد الإرهاب التي تخوضها القوات المسلحة السورية”، معتبرا أن التصريحات الأميركية عشية مرور عام على بدء التدخل العسكري الروسي في سوريا “غير بناءة”.

وإزاء استمرار القصف الروسي في حلب، قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن من الصعب مواصلة المفاوضات مع روسيا، وأضاف أن الوقت حان للنظر في خيارات بديلة.

من جانبها قالت المندوبة الأميركية في مجلس الأمن الدولي سامنثا باور “إن روسيا والنظام السوري نفذا نحو 1700 غارة على حلب الشرقية، وتسببا في مقتل ألف شخص على الأقل”.

وأضافت أن القصف الروسي يتجاوز العمليات العسكرية للنظام السوري من حيث الوحشية، معتبرة أن ما يحدث “سباق بين روسيا ونظام الأسد نحو القاع، فقد أطلقا العنان للوحشية ضد الناس الذين يسمونهم إرهابيين. الأطفال ليسوا إرهابيين، والناس الذين يقفون في طوابير للحصول على الخبز ليسوا إرهابيين، وعمال الإنقاذ ليسوا إرهابيين”.

وذكرت أن هذا القصف يتسبب في تدفق مزيد من اللاجئين، وفي إيجاد مزيد من التطرف، وأن ما يقومون به هو هدية لتنظيم الدولة وجبهة فتح الشام (النصرة سابقا).

وقال أنتوني بلينكن نائب وزير الخارجية الأميركي إن الرئيس باراك أوباما طلب من جميع الوكالات طرح خيارات بعضها مألوف وبعضها جديد، نعكف على مراجعتها بنشاط شديد”.

وفي السياق أكد المندوب البريطاني في مجلس الأمن الدولي ماثير ريكروفت أن بلاده ستواصل الضغط من أجل محاسبة الذين ألقوا القنابل على أطفال سوريا، مشددا على أنه لن يكون هناك إفلات من العقاب إزاء هذه الأفعال.

واعتبر المندوب البريطاني أن الاقتراح الروسي الأخير لوقف إطلاق النار في حلب لمدة 48 ساعة يسمح للروس بمواصلة حملات قصفهم الفتاك على المدينة، على حد وصفه.

وأشارت عواصم غربية إلى أن قصف النظام السوري وحليفته روسيا قد يرقى إلى “جرائم حرب”.

المصدر: الجزيرة نت