أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قبطان طائرة سورية يُعلم الركاب بالقول “نحن الآن نحلق فوق الخليج الفارسي”

قبطان طائرة سورية يُعلم الركاب بالقول “نحن الآن نحلق فوق الخليج الفارسي”

قال ركاب على متن طائرة تابعة لـ”مؤسسة الطيران العربية السورية” كانت متجهة نحو أبو ظبي إنهم تلقوا إشعارا صوتيا من قبطان الطائرة لدى تحليقهم فوق الخليج العربي، يخبرهم: “نحن نحلق الآن فوق الخليج الفارسي”، حسب ما ورد على لسان بعض ركاب الطائرة.

ووفقا لما نقلت صحيفة 24 الإماراتية الإلكترونية، فإن الركاب الذين أعلموها بالأمر طلبوا عدم الإفصاح عن أسمائهم، موضحين أن صوت قائد الطائرة يشير على الأغلب إلى أنه إيراني، حيث كان يتحدث بعربية مكسرة.

ولفت بعض ركاب الطائرة إلى أنهم وجدوا على متنها أوراق وخرائط مطبوعة باللغة الفارسية (يمكن أن تكون قد تركت من قبل مليشيات إيرانية يستقدمها بشار الأسد على متن الطيران المدني).

وخلال العام الفائت سلمت طهران طائرتي ركاب سوريتين تم “تعميرهما” في إيران.

وتعاني “السورية للطيران” من مشاكل جمة، أهمها تضاؤل عدد طائرتها بالتزامن مع تقادم هذه الطائرات، وكثرة الضغط عليها نتيجة اضطرارها لتسيير رحلات كثيرة، خارجيا لغياب معظم شركات الطيران العالمية والإقليمية واستنكافها عن الهبوط في دمشق، وداخليا نتيجة تقطع الطرق وانعدام الأمن على معظمها.

وهنا أيضا مشاكل تتعلق بالجانب البشري، حيث تقلص عدد الطيارين والفنيين وسواهم من العاملين في مجال الطيران، مفضلين مغادرة البلاد.