أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » السفير الأمريكي السابق روبرت فورد : نظام الأسد ومخابراته هي السبب وراء انتشار ما أسماه (التطرف) في سوريا
السفير الأمريكي السابق  روبرت فورد : نظام الأسد ومخابراته هي السبب وراء انتشار ما أسماه (التطرف) في سوريا

السفير الأمريكي السابق روبرت فورد : نظام الأسد ومخابراته هي السبب وراء انتشار ما أسماه (التطرف) في سوريا

استبعد السفير الأمريكي السابق في سوريا، روبرت فورد، حدوث أي تدخل عسكري امريكي ضد النظام في سوريا، مؤكداً أن “الإدارة الأمريكية خائفة ومترددة في التدخل”.

وأكد فورد في حوار مع قناة “فرانس 24;، أمس الأربعاء، أن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري غير قادر على إيجاد حل للأزمة السورية، مشيراً إلى أن ما يتردد حول نية الولايات المتحدة توجيه ضربات جوية للنظام في سوريا “نسمعه منذ أربعة أعوام”.

وأكد الدبلوماسي الأمريكي أن نظام بشار الأسد وحكومته ومخابراته هي السبب وراء انتشار ما أسماه (التطرف) في سوريا، بدايةً من إرسال المجموعات للقتال في العراق، ثم بإطلاق سراح قياديي هذه المجموعات من سجونه نهاية عام 2011، وثالث الأسباب هو “القمع الوحشي” من طرف النظام الذي “ساعد في تجنيد مقاتلين جدد في مجموعات متطرفة مثل القاعدة وبعدها الدولة الإسلامية (داعش)” على حدّ تعبيره.

وحول تمثيل المعارضة السورية اليوم، قال إنها منقسمة سياسياً وعسكرياً، مؤكداً أن هيئة المفاوضات العليا، هي من تمثل صوت العقل.

كما اعتبر السفير السابق أن العلاقات الثنائية بين واشنطن وموسكو متوترة، بل إنها تمشي من السوء إلى الأسوأ، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه من دون مشاركة روسيا في الجهود الدولية بسوريا، فإن الحل غير وارد.