أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وادي بردى وعين الفيجة في أمان مقابل مياه شرب دمشق
وادي بردى وعين الفيجة في أمان مقابل مياه شرب دمشق

وادي بردى وعين الفيجة في أمان مقابل مياه شرب دمشق

توصلت لجنة قرى وادي بردى وعين الفيجة إلى اتفاق مبدئي مع قوات النظام حول وقف لإطلاق النار على قرى الوادي، بما فيها قريتي “إفرة وهريرة” وخروج قوات النظام من هاتين القريتين وضمان العودة الآمنة للأهالي.

وحسب مصادر محلية فإن الاتفاق شمل القرى الإحدى عشر في وادي بردى، وطالبت اللجنة المحلية بضرورة منع حواجز قوات النظام من مضايقة الأهالي عند مرورهم، ومنع مصادرة الأدوية التي يتم اصطحابها بشكل شخصي، وتسهيل دخول المواد الإغاثية والغذائية إلى قرى الوادي.

يذكر أن الأسبوع الماضي شهد تصعيداً من قبل قوات النظام، تمثل بقصف قرية عين الفيجة بالرشاشات الثقيلة ما أدى لاستشهاد طفل وفتاة وامرأة، وسقوط عدد من الجرحى أغلبهم كان من تلاميذ إحدى مدارس القرية، التي استهدفت أيضاً برصاص القناصة، وتعرضت قرية “الحسينية” أيضاً لقصف بقذائف الهاون من قبل قوات النظام في جبل “هابيل” ما أدى لسقوط جرحى أغلبهم من النساء والأطفال”.

وتسبب القصف من قبل “الحرس الجمهوري” في قوات النظام بانفجار خط مياه الشرب الذي يغذي أحياء العاصمة دمشق، بين قريتي “دير مقرن” و “عين الفيجة”، ما دفع النظام للدخول في مفاوضات مع أهالي قرى الوادي من أجل ضمان دخول ورش التصليح مقابل وقف إطلاق النار عليها.

المصدر: الاتحاد برس