أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » ميليشيا الحشد الشعبي: سنتعامل مع الجيش التركي مثل داعش تماماً

ميليشيا الحشد الشعبي: سنتعامل مع الجيش التركي مثل داعش تماماً

جددت ميليشيا الحشد الشعبي موقفها الرافض لوجود القوات التركية في العراق ومشاركتها في معركة الموصل المرتقبة ضد تنظيم الدولة، واضعةً القوات التركية وتنظيم الدولة في خانة واحدة.

وقال المتحدث باسم الحشد الشعبي يوسف الكلابي، إن “الحشد الشعبي يعتبر ما تقوم به تركيا اليوم هو عمل غير مسبوق ومن الاعمال العدائية والمخالفة للمواثيق الدولية المنصوص عليها في ميثاق الامم المتحدة” بحسب ما أوردت “شبكة روداو”.

وأضاف ان “العراق له ما يريد من أنواع الرد، والحشد إذا وصل الى الموصل ووجد ان القوات التركية باقية في الموصل كقوة غازية سيتعامل معها كما سيتعامل مع الدواعش وسيرون منا ما يمكننا الله عليه”.

وفي السياق ذاته رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمس الأحد، “إن معركة تحرير مدينة الموصل، شمالي العراق، ستنطلق وفق جدولنا، في رد على تقارير صحفية تناولت تواريخ لبدء العملية العسكرية” بحسب “وكالة الأناضول”.

ورداً على هذه التوقعات، قال “العبادي”، خلال مؤتمر صحفي عقده بمبنى محافظة كربلاء، جنوبي البلاد، إن “المعركة ستنطلق في الوقت المحدد وفق جدولنا”، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل، مؤكداً أن “القوات العراقية هي فقط من يقاتل على الأرض، فيما يقتصر دور التحالف الدولي على التدريب والاستشارة والدعم اللوجستي والغطاء الجوي”، وأضاف أن “العراقيين جميعا يشاركون في المعارك ضد داعش، وقواتنا الأمنية هدفها الوحيد أمن وسلامة أهالي الموصل”.

وعزّزت القوات العراقية مؤخراً من تواجدها العددي قرب الموصل ضمن خطط استكمال الاستعدادات اللوجستية تمهيدا لانطلاق عملية عسكرية في الموصل، حيث بدأت الحكومة العراقية في أيار الماضي، بالدفع بحشود عسكرية قرب الموصل، التي يسيطر عليها تنظيم منذ حزيران 2014.