أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » قتلى وجرحى باشتباكات بين قوات النظام والميليشيات الشيعية داخل حي “الشاغور” وسط دمشق

قتلى وجرحى باشتباكات بين قوات النظام والميليشيات الشيعية داخل حي “الشاغور” وسط دمشق


قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام وميليشياته الشيعية اليوم الأربعاء، جراء اشتباكات دارت بين عناصر يتبعون لميليشيا الدفاع الوطني، وعناصر من الميليشيات الشيعية الأخرى في العاصمة “دمشق”.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن اشتباكات دارت بين الطرفين المذكورين داخل حي “الشاغور” وسط دمشق، وقد أسفرت الاشتباكات عن مقتل عنصرين وجرح خمسة آخرين، وسط حالة من التأهب والاستنفار الأمني في صفوف الطرفين منذ الصباح، مشيرة إلى أنه لم يجري دفن التقلى حتى الآن.

وأكدت أن أصحاب المحلات التجارية، أغلقوا محالهم خوفاً من تجدد الاقتتال، لاسيما وأن مسلحي الطرفين نصبوا حواجز في معظم الطرقات ووزعوا السلاح الثقيل عليها، بالتزامن مع تهديدات متبادلة بالثأر والانتقام، وقد حاولت دوريات من “فرع فلسطين” التدخل لفض النزاع إلا أنها فشلت في ذلك.

ولعل هذه الحادثة، تعد الثانية التي يتبادل بها عناصر شيعة وعلويون النار، حيث اندلعت اشتباكات مماثلة مطلع الشهر الجاري ، بين قوات النظام تؤازرها ميليشيا الدفاع الوطني من جهة، وبين مجموعات مسلحة شيعية موالية لحزب الله اللبناني من جهة أخرى، على خلفية قيام قوات النظام بإلقاء القبض على تاجر مخدرات مرتبط بميليشيا “حزب الله” قرب من أوتوستراد حمص – طرطوس، حيث استخدمت الأسلحة المتوسطة والخفيفة خلال الاشتباك.

المصدر: الاتحاد برس




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع