أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » نقيب الصيادلة يبين أسباب نقص بعض أنواع الأدوية في الأسواق

نقيب الصيادلة يبين أسباب نقص بعض أنواع الأدوية في الأسواق

تعمل نقابة الصيادلة مع “وزارة الصحة” على متابعة ومراقبة الأدوية المخالفة في السوق المحلية، خاصة المهربة التي تشكل خطراً على صحة المواطن وحياته.

وأوضح الدكتور “محمود حسن الحسن” “نقيب الصيادلة” أن النقابة وفروعها تقوم بالتعاون مع “وزارة الصحة” ومديرياتها ولجنة شؤون الصيدليات بجولات على الصيدليات في جميع المحافظات بهدف الاطلاع بشكل ميداني وواقعي على تواجد الأدوية غير النظامية، سواء المصنعة داخلياً وغير الحاصلة على ترخيص أو المهربة، حيث تتم مصادرة الأدوية وإتلافها أصولاً وتطبيق الأنظمة والقوانين بحق المخالفين، ولهذا السبب تمت الموافقة خلال المؤتمر العام للصيادلة على ضرورة وجود اللصاقة النقابية على جميع الأدوية المستوردة والمصنعة وطنياً ((المرخصة)) ليستطيع الصيدلاني والمواطن تمييزها عن الدواء غير النظامي.

وعن النقص الحاصل في بعض الأدوية قال الدكتور الحسن: شهدت السوق المحلية نقصاً في بعض أصناف الأدوية نتيجة ارتفاع الكلف الإنتاجية بسبب ارتفاع أسعار المشتقات النفطية ومستلزمات الإنتاج المتنوعة كالزجاج والكرتون وصعوبة تأمين المواد الأولية نتيجة الحصار الاقتصادي الجائر، وارتفاع أسعار المواد الأولية بسبب ارتفاع أسعار صرف الدولار واستهداف عدد من مصانع ومعامل الأدوية في عدد من المحافظات وأيضاً وقوع عدد منها في مناطق ساخنة وغير آمنة، وكذلك صعوبة نقل الدواء بين المحافظات واختناق عملية التصدير.

المصدر: أخبار الاقتصاد