أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » «الجيش السوري الحر» يقطع الطريق بين حلب ودمشق / إسقاط مروحية روسية ومقتل رياضي لبناني يقاتل مع «حزب الله»
«الجيش السوري الحر» يقطع الطريق بين حلب ودمشق / إسقاط مروحية روسية ومقتل رياضي لبناني يقاتل مع «حزب الله»

«الجيش السوري الحر» يقطع الطريق بين حلب ودمشق / إسقاط مروحية روسية ومقتل رياضي لبناني يقاتل مع «حزب الله»

 

 

قطع مسلحو «الجيش السوري الحر» طريق إمداد القوات الحكومية «أثريا ـ خناصر» في ريف حلب الجنوبي ودمروا ثلاث سيارات عسكرية بصواريخ مضادة للدروع.

 

وقال قائد عسكري في «الجيش الحر» إن «الثوار (المعارضة) استهدفوا بعد ظهر أمس الجمعة رتلاً عسكرياً تابعاً لقوات النظام على طريق أثريا – خناصر في ريف حلب الجنوبي كان في طريقه إلى مدينة حلب، موقعين عدداً من القتلى والجرحى في صفوفهم».

 

وقال المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، إن «فصائل الثوار (المعارضة) تمكنت أمس الجمعة من قتل مجموعة من ميليشيا حزب الله اللبناني على تلة أحد في ريف حلب الجنوبي جراء استهدافها بصاروخ تاو، وإن طائرات حربية سورية وروسية تحلق بصورة مكثفه في المنطقة».

 

جاء ذلك فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أمس الجمعة، إصابة عسكريين روسيين اثنين جراء قصف لفصائل المعارضة على معبر الكاستيلو، شمالي مدينة حلب السورية.

 

ونقلت قناة «روسيا اليوم» الإخبارية عن وزارة الدفاع «أن العسكريين المصابين يتبعان لمركز التنسيق الروسي للمصالحة الوطنية في سوريا، (ومقره مطار حميميم العسكري بريف اللاذقية-غرب)، وتم نقلهما إلى منطقة آمنة في المدينة، حيث تلقيا الخدمات الطبية، وأن لا تهديد على حياتهما». وذكرت الوزارة في بيانها أن قوات المعارضة قصفت المنطقة بمدافع هاون وإسطوانات غاز.

 

ونقلت وكالات أنباء روسية عن وزارة الدفاع قولها إن طائرة هليكوبتر روسية هبطت اضطراريا قرب مدينة تدمر السورية الخميس وتعرضت لإطلاق نار بعدما لامست الأرض لكن الطاقم عاد بسلام إلى قاعدة حميميم الجوية.

 

وقالت تقارير إخبارية أخرى منها تقرير لوكالة «أعماق» للأنباء المرتبطة بتنظيم «الدولة» إن طائرة هليكوبتر عسكرية روسية دمرت بصاروخ في حويسيس وهي منطقة ريفية إلى الشرق من محافظة حمص بوسط سوريا.

 

وقتل لاعب في نادي «العهد» اللبناني لكرة القدم المقرب من «حزب الله»، خلال مشاركته مع مقاتلي الحزب في المعارك التي يخوضها إلى جانب النظام السوري في مدينة حلب(شمال)، بحسب ما أعلن النادي أمس الجمعة.

 

ونعى نادي العهد لاعبه قاسم شمخة (19 عاما) الذي قضى أمس الخميس في معارك في حلب.

 

وأورد النادي على صفحته على موقع «فيسبوك» ما يلي «نزف إليكم ابننا البار وفارسا من فرسان مقاومتنا الأبية العزيز الحبيب الشجاع الشهيد قاسم شمخة الذي نال رتبة الشهادة دفاعا عن وطننا وأرضنا وأعراضنا في وجه المد التكفيري الإرهابي».

 

وأرفق النادي البيان بصورة للاعب الشاب يرتدي زي النادي ويقبل كأسا تذكارية.

 

كما نعت مواقع إخبارية تابعة لحزب الله شمخة وهو من إحدى قرى جنوب لبنان ذات الأغلبية الشيعية.

 

وقالت المواقع إن الشاب «قتل وهو يقاتل من وصفتهم بالتكفيريين في حلب شمالي سوريا»، في إشارة لمقاتلي المعارضة.

 

يذكر أن حزب الله يقاتل إلى جانب قوات النظام السوري بشكل علني منذ مطلع عام 2013.

 

وأحرز نادي العهد بطولة الدوري اللبناني لكرة القدم أربع مرات آخرها في عام 2015.

 

«الجيش السوري الحر» يقطع الطريق بين حلب ودمشق

 

 

 

عواصم ـ وكالات ـ «القدس العربي»: