أخبار عاجلة
الرئيسية » سينما وتلفزيون » الدراما السورية التلفزيونية : ممثلات برعن في الكوميديا
الدراما السورية التلفزيونية : ممثلات برعن في الكوميديا

الدراما السورية التلفزيونية : ممثلات برعن في الكوميديا

رغم أن الدراما السورية التلفزيونية اتجهت نحو الكوميديا في مرحلة مبكرة من تاريخها، ورغم تقديمها عدداً كبيراً جداً من المسلسلات الكوميدية، إلا أن معظم هذه المسلسلات استندت إلى نجوم ذكور، فالرجال هم من حملوا الكوميديا السورية، بينما كانت أدوار النساء محدودة جداً، بل إن بعض الشخصيات النسائية كان يلعبها الذكور أيضاً، مثل شخصية “أم كامل” التي كان يجسدها أنور البابا. ولكن هناك بعض الاستثناءات، وبعض الممثلات اللواتي تركن بصمة واضحة في الكوميديا السورية، وأشهرهن:

نجاح حفيظ

فنانة سورية من مواليد 1941، اشتهرت بشخصية “فطوم حيص بيص”، وكانت الأنثى الوحيدة التي استطاعت أن تثبت قدميها كفنانة كوميدية في المرحلة الذهبية للكوميديا السورية التي امتدت بين ستينيات القرن الماضي والثمانينيات. شاركت في أغلب الأفلام والمسلسلات التي قدمها الثنائي دريد لحام ونهاد قلعي. وقدمت العديد من الأعمال الكوميدية منفردة، مثل مسلسل “أهلا حماتي” ومسلسل “أنت عمري”.

سامية الجزائري

فنانة سورية من مواليد 1946، بدأت مشوارها الفني في منتصف السبعينيات من القرن الماضي، ولكن سنة 1994 كانت بمثابة نقلة نوعية في مسيرتها الفنية، إذ استطاعت أن تكسب محبة الجمهور من خلال خفة ظلها وحضورها المميز في شخصية “أم أحمد بلاليش” التي جسدتها في مسلسل “عيلة خمس نجوم”، ليرافق اسمها فيما ما بعد جميع أجزاء سلسلة “عيلة النجوم”.

شكران مرتجى

فنانة فلسطينية سورية من مواليد 1970، وخريجة المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق. عُرفَت في عالم الكوميديا من خلال شخصية السكرتيرة القبيحة “أمل جمال” في مسلسل “يوميات جميل وهناء” سنة 1997. وفي سنة 1999، جسدت شكران شخصية “طرفة العبد” في مسلسل “دنيا”.

أمل عرفة

فنانة سورية من مواليد 1972، بدايتها في الكوميديا كانت مع مسلسل” علية خمس نجوم” التي جسدت فيه شخصية “سمر” سنة 1994، ورغم تميزها، إلا أنها لم تستمر في سلسلة “علية النجوم”، بل فضلت أن تخوض بعض التجارب الدرامية الاجتماعية والتاريخية. ولكنها عادت إلى الكوميديا سنة 1999 بقوة من خلال مسلسل “دنيا” الذي جسدت فيه شخصية تحمل الاسم ذاته، ولاقت الشخصية صدى واسعا، وانطبعت في ذاكرة الجمهور.

غادة بشور

فنانة سورية من مواليد 1960، ظهرت لأول مرة في عالم الكوميديا من خلال مسلسل “أحلام أبو الهنا” سنة 1996، وجسدت فيه شخصية “زهور”، وجسدت العديد من الشخصيات بقوالب كوميدية متنوعة، إلا أن جميع هذه الأدوار كانت ثانوية، ولكن على الرغم من ذلك، فإن بصمتها في الكوميديا السورية تبدو واضحة، ومن أهم أعمالها :”ضعية ضايعة” ،”دنيا ج2″، “قلة ذوق وكترة غلبة”.

نورمان أسعد

فنانة سورية من مواليد 1973، بدأت مسيرتها الفنية بعيداً عن الكوميديا، إلا أنها لفتت النظر إليها كموهبة كوميدية لأول مرة عام 1997، في مسلسل “عيلة سبع نجوم”، ووصلت إلى ذروتها في عالم الكوميديا في العام ذاته عندما قدمت شخصية “هناء” في مسلسل “يوميات جميل وهناء”. وأكملت التجربة بتجسيد الشخصية ذاتها بعد أربعة أعوام، وحقق المسلسل انتشارا غير مسبوق.

المصدر: العربي الجديد – نور عويتي