أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » المعارك في سورية تستنزف المزيد من عناصر المليشيات الإيرانية

المعارك في سورية تستنزف المزيد من عناصر المليشيات الإيرانية

قتل خمسة قياديين من ميليشيا لواء فاطميون، اليوم الخميس 14-12-2017، جراء المعارك المحتدمة بين عناصر تنظيم ‹داعش› من جهة، وقوات النظام وميليشياته من جهة أخرى شرق سورية.

فقد نعت المليشيا ثلاثة قياديين دفعة واحدة، وهم محمد أكرم ابراهيمي، محمد أكبر رضايي وسيد جعفر أميري، مشيرة إلى أنهم من الجنسية الأفغانية وكانوا يقيمون في مدينة قم الإيرانية، وأنهم قتلوا في معارك مدينة البوكمال شرق سورية.

كما أضاف الموقع، أن الحرس الثوري الإيراني فقد قياديين من عناصره المنحدرين من ميليشيات وحدة ‹صابرين› المقاتلة في صفوفه في سورية، وهما مهدي قره محمدي، ومهدي إیماني، دون تحديد مكان مقتلهما بالضبط.

إضافة إلى قيادي آخر يدعى محمد شاليكار ينحدر من مدينة ‹فریدونکنار› التابعة لمحافظة شهرستان الإيرانية، الذي لقي حتفه في مستشفى بمدينة دمشق بعد نقله إليها متأثراً عقب إصابته في المعارك التي أُصيب بها على جبهات ريف حلب الجنوبي.