أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » روسيا بدأت إنشاء قاعدة دفاع جوي قرب مطار “تي فور” فيها بطارية دفاع جوي متطورة

روسيا بدأت إنشاء قاعدة دفاع جوي قرب مطار “تي فور” فيها بطارية دفاع جوي متطورة

معدات هندسية روسية ثقيلة شرعت في إنشاء وتحضير قاعدة عسكرية غربي مطار “تي فور” منذ منتصف تشرين أول أكتوبر الجاري، يعتقد أن روسيا ستنشر فيها بطارية دفاع جوي من طراز متطور لم يتم الكشف عنه، لكن أوساطا محلية تعتقد أنه من طراز (S-300)، وذلك من أجل حماية القطعات العسكرية الروسية في مطاري “تي فور” و”الشعيرات” وتشكيلات وقطعات النظام، وذلك بعد أن أعلنت روسيا أنها أكملت تسليم النظام لكتيبة دفاع جوي من طراز (S-300) في محافظة طرطوس.

واللافت في الامر ان الروس اختاروا هذا الموقع الذي يقع غربي مطار “تي فور” بحوالي 4 كم كانت تشغله سابقا إحدى الميليشيات الإيرانية، حيث تم إخلاء عناصر الميليشيا الإيرانية مع معداتها إلى مكان آخر لم يتم الكشف عنه.

وسبق أن استهدفت الطائرات الإسرائيلية مطار “تي فور” عدة مرات خلال هذا العام بتاريخ 10/2 وبتاريخ 9/4 وبتاريخ8/7 على أهداف إيرانية داخل المطار متمثلة بطائرات مسيرة إيرانية ووسائط دفاع جوي إيرانية داخل وخارج المطار.

ومن المعلوم أن مطار “تي فور” تتمركز فيه قطعة عسكرية روسية تضم سرب مروحيات قتالية روسية من عدة طرازات ووحدة قوات خاصة روسية قوامها حوالي 200 جندي روسي، إضافة إلى أن روسيا تعتبر مطار “تي فور” مطارا احتياطيا لطائراتها المقاتلة التي تحلق في سماء سوريا منذ قدومها إلى سوريا بتاريخ 1/10/2015، وكانت قد استخدمت المطار كقاعدة جوية لأربع طائرات “سوخوي 25” وسرب مروحيات قتالية في ربيع وصيف العام الماضي 2017 لفترات مختلفة، وخاصة أثناء الأعمال القتالية ضد تنظيم “الدولة” في عمق البادية التدمرية ودير الزور.

زمان الوصل” من أحد مصادرها الخاصة