أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » رسالة لأردوغان تدعو لإعفاء السوريين من تجديد جوازات السفر

رسالة لأردوغان تدعو لإعفاء السوريين من تجديد جوازات السفر

نشر عضو الائتلاف السوري المعارض، أحمد رمضان، عبر حسابه الرسمي في تويتر، أمس الأحد، عدة منشورات دعا فيها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لإعفاء السوريين من تجديد جوازات السفر.

وجاء في تفاصيلها: “أرجو من أردوغان إعفاء السوريين بتركيا من طلب تجديد وثائق السفر أو مراجعة قنصلية النظام واعتماد هوية الإقامة التركية أو الجواز منتهي المدة”.

وأضاف “هنا يعيش 3،5 مليون لاجئ سوري يتعرضون لابتزاز كبير وإهانات وترويع وثمة عصابات مرتبطة بالنظام وتعيش على ذلك”.

وتبع هذه التغريدة بأخرى قال فيها: “يحصل النظام من كل سوري يريد تجديد جواز سفره ما بين 800 إلى 1200 دولار مقابل وثيقة صالحة لمدة سنتين فقط، هذا يعني مدّ خزينة النظام بنحو 3 مليارات دولار من دولة واحدة”.

ودعا إلى إنهاء هذا الابتزاز ومنع استخدام الأموال التي يجمعها النظام من ذلك في تمويل سلطة الاستبداد وفق حديثه.

وكانت الحكومة الألمانية قد أعفت منذ أيام اللاجئين السوريين من إحضار أوراق أو تجديد جوازات سفر من سفارة النظام في برلين من أجل تسيير أمورهم القانونية في البلاد.

وقال رئيس المركز السوري للدراسات والأبحاث القانونية، المحامي أنور البني، الخميس الفائت، إن جهوداً بدأها المركز بإرسال رسائل لوزارة الخارجية الألمانية بالتعاون مع نشطاء سوريين وألمان على إثرها نشر المكتب الإقليمي الألماني للشؤون التنظيمية والمدنية في برلين كتاباً قانونياً ورد فيه استثناء جديد للسوريين الرافضين لأداء الخدمة العسكرية وإعفائهم من بعض القوانين التي تتطلب وجود جواز سفر سوري ساري المفعول.

وحسب البني، أعفى الكتاب القانوني المجندين الذين انشقوا عن جيش النظام والموظفين السابقين وأفراد الشرطة من الذهاب للقنصلية واستخراج جواز سفر ساري المفعول أو تجديده نظراً لما سيقع من حالات الانتقام ضد أقاربهم بسوريا، ويطبق الإجراء على زوجاتهم وأطفالهم.