أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » ليبرمان يعلن استقالته رسمياً ويصف وقف النار في غزة بـ”الخضوع للإرهاب”

ليبرمان يعلن استقالته رسمياً ويصف وقف النار في غزة بـ”الخضوع للإرهاب”

في خطوة مفاجئة، أعلن وزير الأمن الإسرائيلي، أفغيدور ليبرمان، اليوم الأربعاء في مؤتمر صحافي في الكنيست، عن استقالته من منصبه في حكومة الاحتلال.

وبرر ليبرمان قراره الاستقاله برفضه لاتفاق وقف إطلاق النار بين إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، واصفا الاتفاق بأنه “خضوع للإرهاب”.

وجدد ليبرمان معارضته لمؤيدي الاتفاق، قائلاً إن “ما حدث هو قيام حكومة إسرائيل بشراء الهدوء”، في إشارة للمنحة القطرية.

كما لفت إلى أنه سبق أن عارض أيضاً تحويل الوقود إلى قطاع غزة، معلنا أنه اضطر لذلك بعد أن أصدر رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو الشهر الماضي أمراً رسمياً.

وقال إنه عارض أيضاً موقف الحكومة الإسرائيلية، ومماطلتها في إخلاء التجمع الفلسطيني في الخان الأحمر شرقي القدس المحتلة.

وزعم ليبرمان في المؤتمر الصحافي ذاته أنه على ضوء الخلافات في الرأي بينه وبين رئيس الحكومة لم يعد بمقدوره البقاء في الحكومة الحالية، وأنه لا يستطيع في ظل سياسة “المهادنة”، بحسب تعبيره، لمواقف الحكومة الحالية بشأن الاتجاه نحو تهدئة مع حركة “حماس”، أن ينظر في أعين الجنود الإسرائيليين.

كذلك، جدد موقفه المعارض لأي تسوية مع حركة “حماس”، ووجوب توجيه ضربة عسكرية لها بمعزل عن خطوات لتحسين حياة “السكان المدنيين” في قطاع غزة.

ودعا ليبرمان إلى التوصل إلى موعد متفق عليه لإجراء الانتخابات النيابية المقبلة، وتبكير موعد هذه الانتخابات.