أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » خلايا استخباراتية لحزب الله تتجسس على السوريين بلبنان وتسلم النظام عدداً منهم

خلايا استخباراتية لحزب الله تتجسس على السوريين بلبنان وتسلم النظام عدداً منهم

صرح “معين المرعبي” وزير الدولة لشؤون النازحين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، إن معلومات توفرت لديه من نازحين سوريين بمنطقة “عرمون”، اللبنانية، عن اقدام ميليشيا حزب الله اللبناني، الأسبوع الماضي على خطف عدد من اللاجئين السوريين القاطنين في المنطقة سالفة الذكر، وحسب موقع “جنوبية” اللبناني، اوضح الوزير إنه بنشره لتلك المعلومات، ليس على تواصل مع جهات أخرى.

وعُرف من بين اللاجئين المخطوفين على يد ميليشيات حزب الله، كل من /خالد جاسم الفرج، وليد محمد الحسين، محمد محمود الجاسم/، ونفى “المرعبي” علمه بمصير المحتجزين او عددهم، وقال: «بما أن دولتنا العظيمة لا تتحرك للكشف عن مصير هؤلاء فوضعت ما لدي أمام الرأي العام»، وطالب الأجهزة المعنية، أن تقول إذا ما كان الأمر صحيحا أو لا، ولتتحرك على أساسه. 

وتفيد المصادر بأن حزب الله اعتقل قرابة 15 سورياً من منطقة /دوحة عرمون وخلدة/، وجرى تسليمهم وهم شبان مطلوبون للخدمة الإلزامية، عند نقطة المصنع الحدودية، الى قوات النظام.

ويقول موقع “جنوبية”، أن: مجموعات مخابراتية بلباس مدني تابعة لحزب الله، تعمل على مسح شامل للسوريين المهّجرين من مدينة “القصير” لمعرفة أماكن تواجدهم وانتشارهم، خصوصاً في منطقتي /عرسال وعنجر/، ويدخل عناصر تلك المجموعات الى المخيمات ويقومون بعمليات الاستقصاء وتصوير أشخاص ومواقع معينة، والمعارضين البارزين الذين يخشى حزب الله من تأثيرهم على مجموعات واسعة من اللاجئين.