أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » درعا: مسيرة التأييد إستجابت لتهديدات المحافظ

درعا: مسيرة التأييد إستجابت لتهديدات المحافظ

شهدت ساحة المحافظة في مدينة درعا، مسيرة تأييد للنظام، رُفعت فيها صور بشار الأسد، ولافتات مؤيدة له، بمشاركة إلزامية من طلاب المدارس وموظفي الدوائر الحكومية الذين خرجوا تحت تهديد فصلهم من العمل، بحسب مراسل “المدن” قتيبة الحاج علي.

المسيرة كانت للاحتفال بذكرى “الحركة التصحيحية”، لكن الخطابات التي ألقاها المسؤولون دارت في معظمها حول استعادة مليشيات النظام لسيطرتها على الجنوب، وظهرت لافتات حملت عبارات تأييد للنظام ومليشياته مُذيّلة بأسماء مدن وبلدات محافظة درعا.

مصدر مطلع قال لـ”المدن”، إن مدراء الدوائر الحكومية في مدينة درعا، أبلغوا الموظفين، أن الخميس هو يوم دوام إلزامي، وعليهم التواجد صباحاً في دوائرهم، قبل التوجه إل ساحة البانوراما للانطلاق في مسيرات موحدة باتجاه ساحة المحافظة. وأكد المدراء على رفض أي إجازة أو تغيّب، محذرين من لا يحضر بالفصل من العمل. وأكد مصدر “المدن” أن هذه التعليمات جاءت بتوجيه من محافظ درعا محمد الهنوس.

“تهديدات” محافظ درعا وصلت كذلك إلى المدارس التي ألزمت إداراتها المُدرّسين والطلاب، بالمشاركة في المسيرة، وتواجد طلاب كل مدرسة على شكل مجموعة واحدة، وأجرى مدرسوها التفقد لهم أثناء تواجدهم في ساحة المحافظة، للتأكد من عدم تهرب أي طالب من المشاركة.

المسيرات لم تستمر إلا لساعتين، وقد نجح النظام فيها بحشد آلاف المدنيين، ونجح إعلامه في مواكبة فعالياتها وتغطيتها بشكل مكثف، في مشهد هو الأول من نوعه في مدينة درعا منذ استعادة مليشيات النظام السيطرة على المدينة.

almodon

 

 

للنذالة عنوان !!!!عنوان جريدة الشروق التونسية !!!… : الشعب السوري اكتشف ان ما يحصل ليس ثورة