أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » اتفاق بين الجيش الوطني وشهداء الشرقية على وقف مؤقت للقتال بينهما في عفرين لنقل عوائل الاخير الى ادلب

اتفاق بين الجيش الوطني وشهداء الشرقية على وقف مؤقت للقتال بينهما في عفرين لنقل عوائل الاخير الى ادلب

بعد قتال عنيف ودام بين فصائل “الجيش الوطني” وتجمع “شهداء الشرقية” في  مدينة عفرين، اليوم الاحد 18 تشرين الثاني/ نوفمبر, وردت انباء عن اتفاق بين الطرفين المتحاربين على وقف مؤقت للقتال، بغية اخراج عوائل عناصر “شهداء الشرقية” من المدينة, ونقلهم الى خارجها. 

وتحدثت انباء اخرى عن اتفاق اولي بين “الجيش الوطني” و”شهداء الشرقية”، حول انهاء القتال على ان يتم سحب عناصر الاخير من مدينة عفرين مع عوائلهم الى ادلب المجاورة، بضمانة فصيل “جيش الشرقية”، ولم يتسنى التحقق من صحة هذه الانباء. 

واسفر القتال العنيف عن مقتل ثلاثة عناصر من “الجيش الوطني” وأصيب آخرون، وكذلك تلقى “شهداء الشرقية”، قتلى وجرحى في صفوف، إضافة إلى جرح عدد من المدنيين، أحدهم بحالة خطرة. 

وتتركز المواجهات الدامية في منطقة “المحمودية” و شارع “الفيلات” لوجود مقرات “شهداء الشرقية” فيهما، وشاركت معظم فصائل “الجيش الوطني” في القتال، (فرقة السلطان مراد/ فرقة الحمزة/ لواء السلطان محمد الفاتح)، الى جانب مساندة من الجيش التركي، وتدعي قيادات “الجيش الوطني” ان العملية جاءت بامر من القضاء العسكري.