أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » وزيرا الدفاع الروسي والتركي يلتقيان في سوتشي وملف إدلب في واجهة المباحثات

وزيرا الدفاع الروسي والتركي يلتقيان في سوتشي وملف إدلب في واجهة المباحثات

وصل وزير الدفاع ورئيس منظمة الاستخبارات الوطنية التركيين، خلوصي آكار وحقان فيدان، اليوم الثلاثاء 20 تشرين الثاني (نوفمبر) إلى مدينة سوتشي الروسية، وذلك لبحث عدد من الملفات الإقليمية وفي مقدمتها ملف محافظة إدلب السورية واتفاق المنطقة منزوعة السلاح الذي توصل إليه الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان قبل نحو شهرين.

ووفقاً لوسائل إعلام تركية فإن آكار وفيدان التقيا بوزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إضافة إلى مسؤولين آخرين في الإدارة الروسية، بينما قالت وكالة نوفوستي الروسية إن الزيارة كانت بدعوة من الجانب الروسي من أجل “أمر ضروري لأن الوضع في سورية يتطلب قراراً عاجلاً ومناقشة المسائل الملحة”.

ونقلت الوكالة عن شويغو قوله إن “الزخم الذي بلغناه منذ توقيع الوثائق حول إدلب في سوتشي، يحتاج إلى دعم كي نتمكن من حل المشكلات المتبقية دون أي تباطؤ”، وكانت فصائل المعارضة قد اعلنت في وقت سابق سحب أسلحتها الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح، إلا أن الاتفاق شهد العديد من الخروق وأدى بعضها إلى سقوط عشرات الضحايا المدنيين جراء قصف قوات النظام.

ويأتي هذا الاجتماع بعد يوم واحد من اللقاء الذي جمع الرئيسين الروسي والتركي في مدينة اسطنبول، وسبق أن أعلن الكرملين في بيان له أن اللقاء تضمن بحث العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية، وذلك على هامش مشاركة الرئيسين في فعاليات احتفالية بمناسبة الانتهاء من بناء الجزء البحري من خط أنابيب “السيل التركي” للغاز الروسي.