أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » عقوبات أمريكية تطال أفراداً وشركات تنقل النفط الإيراني إلى سوريا

عقوبات أمريكية تطال أفراداً وشركات تنقل النفط الإيراني إلى سوريا

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، عقوبات اقتصادية على ستة أشخاص وثلاث شركات، لنقلهم نفط إيراني إلى سوريا، حيث أن القائمة شملت إيرانيين وروسي وسوري وعراقي ولبناني، وشركتين مقرهما في إيران وروسيا، بحسب ما أعلنت الوزارة في بيان لها.

وذكرت الوزارة أنها كشفت خطة مالية روسية إيرانية معقدة استخدمتها موسكو وطهران “لدعم نظام بشار الأسد وتمويل النشاطات الإيرانية الخبيثة”.

وطالت العقوبات الأمريكية، كل من رجل الأعمال السوري (محمد عامر الشويكي) وشركته الروسية “مجموعة الرؤية العالمية”، ومجموعة “جلوبال فيجن”، وشركة “برومسيريو ريبورت” التابعتان لوزارة الطاقة الروسية.

وقال وزير الخزانة الأمريكية (ستيفن منوشين)، إن مسؤولي البنك المركزي الإيراني يستخدمون شركات تجارية إنسانية لتسهيل حوالتهم المالية، مشيراً إلى أن وزارته “تتحرك لتفكيك شبكة إيرانية روسية ترسل النفط إلى سوريا وتساعد في تمويل فيلق القدس الإيراني وحزب الله وحماس”.

وأكد المسؤول الأمريكي، أن بلاده ملتزمة بفرض عقوبات على روسيا وإيران وغيرهم من الذين يحاولون تثبيت النظام السوري، لافتاً إلى أن “التحركات الإيرانية الروسية تشمل نقل ملايين البراميل من النفط إلى سوريا وتحويل ملايين الدولارات إلى فيلق القدس وحماس وحزب الله”.

يشار إلى أن وزارة الخزانة الأمريكية فرضت في شهر أيلول الماضي، عقوبات على رجال أعمال ومؤسسات تجارية، وذلك لتسهيلهم مرور ووصول شحنات نفطية إلى النظام.