أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » 48 مقاتلا بصفوف قوات سوريا الديمقراطية بمعارك مع داعش شرقي سوريا

48 مقاتلا بصفوف قوات سوريا الديمقراطية بمعارك مع داعش شرقي سوريا

يكثف تنظيم داعش في الايام الاخيرة هجماته على قوات سوريا الديمقراطية- قسد، بمناطق الاشتباك بمحافظة دير الزور على الضفة الشرقية للفرات،  واسفرت هجمات داعش باليومين الماضيين عن سقوط 48 مقاتلا بصفوف “قسد” وفق ما ذكر المرصد السوري اليوم الاحد25 تشرين الثاني/ نوفمبر.   

حيث استهدف عناصر داعش مواقع لـ “قسد” في قريتي (البحرة,غرانيج) ونقطة عسكرية قرب حقل (التنك) النفطي، وذكر بيان للتنظيم  نشر عبر تطبيق /تلغرام/، إنّ: مقاتليه خاضوا معارك قرب قريتي (البحرة،الكرنك)، وتضم البحرة مقرات لـ “قسد” ومستشارين بالتحالف الدولي.

وذكرت تغريدة  لـ “مصطفى بالي”  المتحدّث باسم “قسد”، على تويتر إنّ “تنظيم داعش شنّ سلسلة هجمات، واشتبكت القوات حتى ساعات المساء، بإسناد من طيران التحالف، وتم صد الهجوم بعد تكبد التنظيم خسائر في الأرواح”.

وتخوض قوات “قسد” منذ ايلول/ سبتمبر الماضي، عملية عسكرية في الجيب الاخير للتنظيم، بمنطقة البادية شرقي ديرالزور، الا ان العملية تسير بطيئة نظرا للمقاومة التي يبديها عناصر التنظيم، وطبيعة المنطقة وسوء الاحوال الجوية، وكذلك تعليق “قسد” لعملياته، عقب التهديد التركي لمناطقه شمال الرقة، ومنذ اسبوعين باشرت عملياتها، واستقدمت تعزيزات جديدة،  للانتهاء من جيب التنظيم  الذي يضم قرابة ألفي عنصر.  

وذكر المرصد إن: طائرات التحالف نفذت عمليات قصف عنيفة على المهاجمين في محيط (البحرة) سقط اثرها 17 مدنياً منذ الجمعة، بينهم خمسة أطفال.

وفي حديث لوكالة الانباء الفرنسية، نفى الكولونيل /شون راين/ المتحدّث باسم التحالف الدولي، علمه بسقوط قتلى مدنيين في الغارات، مشيرا الى محدودية غارات طيران التحالف بسبب “رداءة الطقس”.