أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » “حياتهم في خطر”: الجزائر تحتجز عشرات السوريين وتنوي تسليمهم للنظام الذي هربوا منه

“حياتهم في خطر”: الجزائر تحتجز عشرات السوريين وتنوي تسليمهم للنظام الذي هربوا منه

قالت مصادر إعلامية وحقوقية إن الجزائر تحتجز عشرات السوريين الهاربين من النظام السوري، وتنوي إعادتهم وتسليهم للنظام، ما يشكل خطراً على حياتهم.

وقال الحقوقي أنور البني على صفحته في الفيس بوك إن “عشرات السوريين الهاربين من المجرم الذي قتل أهاليهم وهدمر بيوتهم وهجرهم، عالقين في دولة عربية هي الجزائر . وهناك توجه لإعادتهم وتسليمهم للمجرم الذي فروا منه”.

وأوضح البني أن هذه الخطوة “عدا أنها مخالفة للقانون الدولي الإنساني باعتبار سوريا بلد غير آمن ولا يجوز إجبار السوريين على العودة. فإنها ستكون جريمة مكتملة الأركان تحاسب عليها السلطة الجزائرية إن أقدمت عليها، لأن حياة هؤلاء السوريين مهددة في حال إعادتهم وسيتم تصفيتهم من قبل المجرمين في سوريا”، وفق ما ورد.

وأضاف البني في منشوره: “نطالب السلطة الجزائرية أن تلتزم القانون الدولي الإنساني. وأن تمتنع عن إجبار السوريين للعودة إلى سوريا. ونطالب من الأمم المتحدة وهيئاتها التحرك العاجل لتذكير السلطات الجزائرية بواجبتها حسب القانون الدولي الإنساني ووقف أي عمل قد يهدد حياة السوريين اللاجئين”.