أخبار عاجلة
الرئيسية » حقيقة أم إشاعة » بعد أيام من القتال.. الفرقة الرابعة تنسحب من مناطقها بحماة لحساب الفيلق الخامس

بعد أيام من القتال.. الفرقة الرابعة تنسحب من مناطقها بحماة لحساب الفيلق الخامس


أسفرت المعارك الطاحنة الجارية في ريف حماة منذ أيام، عن إبرام اتفاق بين الفرقة الخامسة التي يقودها “ماهر الأسد”، والفيلق الخامس بقيادة “سهيل الحسن”، يقضي بانسحاب الأولى من حماة وتسليمها للفيلق المدعوم روسيا.

وأفادت مصادر متقاطعة لـ”زمان الوصل”، بأن الطرفين وقعا اليوم الأحد، الاتفاق في نقطة المراقبة الروسية بـ”صوران”، رضخت خلاله الفرقة الرابعة الموالية لإيران لأوامر الفيلق الخامس.

ونصت بنود الاتفاق على بسط الفيلق الخامس سيطرته الكاملة على القرى والبلدات المحاذية لسهل الغاب وريف حماة الغربي، فيما تتبع بقية نقاط الفرقة الرابعة بحماة لقيادة الفيلق، الذي سيترأس أيضا بموجب الاتفاق غرفة العمليات العسكرية في المحافظة.

ويقتتل الطرفان منذ أيام في ريف حماة، بعد مطالبة الفيلق من الفرقة الرابعة الانسحاب من البحوث الزراعية، لكن الأخيرة رفضت الانسحاب، الأمر الذي أدى إلى حدوث توتر وصل إلى معارك سقط فيها قتلى وجرحى من الطرفين.

واستخدم الطرفان الأسلحة الثقيلة والمدفعية، الأمر الذي اعتبره ناشطون إشارة إلى وجود ضوء أخضر روسي لطرد إيران وميليشياتها من المناطق التي تسيطر عليها.

المصدر: مصادر متقاطعة لـ”زمان الوصل”




  • *هل الخبر حقيقة أم إشاعة؟

  • الاسم (يمكنك استخدام اسم مستعار)

  • لماذا تعتقد/تعتقدين الخبر

تنويه : ماينشر على صفحة حقيقة أم إشاعة تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع