أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » مقتل طفلة ومعلمتها في جريمة غامضة في مدينة “جسر الشغور”

مقتل طفلة ومعلمتها في جريمة غامضة في مدينة “جسر الشغور”

استفاقت مدينة “جسر الشغور” على وقع جريمة قتل غامضة كانت ضحيتها طفلة ومعلمتها، يوم الثلاثاء في المدينة الواقعة في ريف إدلب الغربي.

وأفاد رئيس المجلس المحلي لمدينة “جسر الشغور” المهندس “أيمن قهوجي” بأن الأهالي عثروا على جثماني الطفلة “مريم عبد الرحمن بكري” (5 سنوات) ومعلمتها “فاطمة محمد” (30 سنة)، مقتولتين في أحد المنازل المهجورة داخل المدينة بعد يوم من اختفائهما.

وأضاف أن فرق الدفاع المدني عاينت موقع الحادث، مبينا أن المذكورتين فقدتا أمس في ظروف وملابسات غامضة.

ونشر “مكتب شؤون الجرحى والمفقودين” في إدلب بلاغا أكد فيه أن الطفلة ومعلمتها فقدتا صباح أمس أثناء ذهابهما إلى المدرسة في “جسر الشغور”.

ولم ترشح أي معلومات حول أسباب مقتل الطفلة ومعلمتها في المنزل المهجور، علما أنه لا تربطهما صلة ليكونا معا في عملية الخطف التي حدثت لهما، بحسب ما ذكر مصادر محلية.