أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » مقتل ضابطين وعشرات العناصر للنظام السوري المجرم على أحد محاور بلدة القصابية في ادلب

مقتل ضابطين وعشرات العناصر للنظام السوري المجرم على أحد محاور بلدة القصابية في ادلب

نفذت فصائل مشاركة بالقتال في منطقة /بوتين- اردوغان/، هجوما نوعيا، على جيش النظام في ريف إدلب، اسفر عن قتلى وجرحى بين قواته، بدوره هاجم طيران النظام قواته البرية بريف حماة ما اسفر عن جرح مدنيين.

حيث استهدفت قوات المهام الخاصة في غرفة عمليات /الفتح المبين/، مساء الامس مواقع لقوات النظام، بعملية انغماسية على أحد محاور بلدة القصابية ريف إدلب الجنوبي، قتل فيها 13 عنصراً لقوات النظام بينهم ملازم أول ورائد، وسقط ما لا يقل عن 30 عنصرا جريحا.

واستولت القوات المهاجمة، على اسلحة وذخائر متنوعة من ارض المعركة، وعادت الى مواقعها، دون قوع خسائر او اصابات.

فيما الاشتباكات متواصلة في ريف حماة الشمالي الغربي، حيث اسفرت عمليات /الفتح المبين/ اليوم، عن إعطاب مدفعين ودبابة على جبهة الشيخ حديد، عبر قصف بالصواريخ الموجهة والمدفعية الثقيلة، وقتل وجرح عددا اخر من قوات النظام في قصف بالمدفعية الثقيلة على محور كفرهود.

من جهة ثانية، ونتيجة حالة الارتباك والتخبط السائدة بين جيش النظام والميليشيات الموالية المدعومة من روسيا، استهدف الطيران المروحي للنظام بالخطأ إحدى نقاط قواته البرية في محيط بلدة كفرنبودة، بالبراميل المتفجرة، دون ورود أنباء عن أعداد القتلى والجرحى، ونقطة اخرى في كرناز، ادى الى إصابة امرأة ورجل.